اذاعة مدرسية عن بر الوالدين

المقدم: ، و الصلاة و السلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد و على اله و صحبه، و من سار على نهجه الى يوم الدين الذي علمنا “رغم عبدا ادرك و الداه او كلاهما حيا و لم يغفر له”، و الذي يعلمنا النظر للام عبادة.

اما بعد:

اهلا و مرحبا بكم بهذا البرنامج الخاص عن يوم الام، و خير ما نبدا فيه برنامجنا القران الكريم و الطالب/…………

– قال الله تعالى: ﴿ووصينا الانسان بوالديه احسانا حملته امه كرها و وضعته كرها و حمله و فصاله ثلاثون شهرا حتى اذا بلغ اشده و بلغ اربعين سنة قال رب اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمت على و على و الدي و ان اعمل صالحا ترضاه و اصلح لي بذريتي انني تبت اليك و انني من المسلمين اولئك الذين نتقبل عنهم اقوى ما عملوا و نتجاوز عن سيئاتهم باصحاب الجنة و عد الصدق الذي كانوا يوعدون و الذي قال لوالديه اف لكما اتعدانني ان اخرج و ربما خلت القرون من قبلي و هما يستغيثان الله و يلك امن ان و عد الله حق فيقول ما ذلك الا اساطير الاولين اولئك الذين حق عليهم القول بامم ربما خلت من قبلهم من الجن و الانس انهم كانوا خاسرين و لكل درجات مما عملوا و ليوفيهم اعمالهم و هم لا يظلمون﴾ الاحقاف: الايات من 15 الى 19).

المقدم: يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم-: “عليكم بسنتي، و سنة الخلفاء الراشدين المهتدين من بعدي، عضوا عليها بالنواجذ”، فمع الحديث الشريف و الطالب /…………

– سئل رسول الله صلى الله عليه و سلم-: “من احق الناس بحسن صحابتي يا رسول الله قال:امك. قال: بعدها من قال: امك. قال: بعدها من قال: امك. قال: بعدها من قال: ابوك”.

المقدم: و عن مكانة الام بالاسلام يحدثنا الطالب/…………..

– بين الشارع الحكيم ان رضا الام بعد رضا الله عز و جل، و علمنا المصطفى ان الجنة تحت اقدام الامهات، و ان اروع الاعمال بعد طاعة الله بر الوالدين، و من اجلها يكرم الفرد، و عندما تموت تنزل الملائكة و تنادي على الواحد منا عند موت امه و تقول: “ماتت التي كنا نكرمك من اجلها”.

المقدم: و مع فقرة امهات مثالية و الطالب/…………….

1 السيدة هاجر زوجة سيدنا ابراهيم التي سعت بين الصفا و المروة بحثا عن الماء لسيدنا اسماعيل و هي و اثقة من و عد الله.

2 سمية فتاة خياط و الدة عمار بن ياسر التي تضرب برمح و لا ترضى ان تنطق بكلمة كفر لتكون اول شهيدة بالاسلام.

3 و الدة محمد الدرة التي تقول: اتمنى ان الد محمد درة احدث و يستشهد بسبيل الله.

المقدم: سال رجل عبدالله بن عمر انني احمل امي و اطوف فيها الكعبة بمناسك الحج فهل بذلك اكون ربما و فيت حقها، يقول له عبدالله بن عمر: لا و لو بطلقة واحدة من الطلقات التي اطلقتها عند و لادتك.

والان مع فقرة بعنوان نماذج من بر الوالدين و الطالب /……………..

1 احد الصالحين ذهب ليعطي الاكل لوالديه فوجدهما ربما ناما فوقف على بابهما ينتظر استيقاظهما حتى ياكلا رغم بكاء ابنائه من الجوع.

2 و احدث تنام امه على يده 12 ساعة فيخ شي ان تستيقظ اذا رفع يده من اسفل راسها فظل كذا حتى شلت يده.

المقدم: و مع كلمة عن فضل الام و الاستاذ /……………..

ملحوظة: تذاع انشودة ضميني يا امي بين الفقرات من شريط قلبي عليك

  • إذاعة مدرسية عن رضا الوالدين

658 views