6:17 صباحًا الإثنين 19 نوفمبر، 2018

اساليب التربية الحديثة والتربية الايمانية للطفل


 

 

وبركاته

من المعروف ان الصلاة حينما تهمل في سن مبكره تكون صعبة وثقيله عند الكبر،

لهذا قد اوصانا رسولنا الكريم عليه الصلاة و السلام ان نعود ابناءنا عليها منذ الصغر:

” اامروهم لسبع واضربوهم عليها لعشر”

وللاسف في هذا الزمان نجد الوالدين يعتنوا بابناءهم بكل شيء من ملبس،

العاب،

دراسه،

ماعدا الصلاة بحجه انهم مازالوا صغار،

وهي الاولى والاهم،

هي التي ستنجيهم من عذاب اليم يوم البعث والنشور …

او نجد النقيض،

والدان يعنفوا ابناءهم بشده من اجل الصلاه،

فيصبح الطفل يصلي من اجل ان يسلم من التعنيف وربما يصلي بدون وضوء او بدون ان يتمها صحيحة …

فخير الامور اوسطها

كيف نحبب ابناءنا للصلاه

● توصيل لذهن الطفل لماذا الانسان المسلم يصلي <p> </p>دائما الطفل يريد ان يفهم لماذا يجب ان يفعل الشيء الفلاني؟

وان لم يفهم السبب فلن يقتنع ولن يؤدي الفعل<p> </p>تمسكي اطفالك وتقولي” يا حبايبي انا عندي لكم اسئله ,

,

ليش نحن نصلي

”اسمعي قناعاتهم وافكارهم فهالموضوع،

علشان تقدرين بعدها اقناعهم بالاجابه الصحيحة .

.تقولي لهم وباسلوب مبسط ومحبب .

.

فضل الصلاه،

وابتعدي عن التهديد والخوف،

خليه خشيه من الله ورجاء في الرحمه مو رعب منفر،

لان الخوف في نفس الطفل سيكون مؤقت ثم يزول<p> </p>● ازرعي بداخلهم حب الصلاه<p> </p>توضحي لهم انها راحه،

ان الله يحميك ويكون وياك،انها تبعدك وتحميك من الفحشاء والمنكر،

انها تدخلك الجنه،

الخ من فضائل الصلاة العظيمه <p> </p>● سخري لهم سبل الصلاة بقالب ملائم لطفولتهم<p> </p>يعني البنت تشتري لها سجاد وجلال صغير وجميل بالوان زاهيه وتفصليه عليها كثوب،

الاطفال يحبو الاحتفاظ باشيائهم الخاصه،

جهزي لهم الماء المناسب،

فالشتاء دفيه،

وفالصيف برديه .

.الولد تقولي له الرجل يروح مع الرجال،

وتعطيه سواك بفمه وتخلي الوالد ياخذه وياه راح يستانس وتزيد ثقته بنفسه،

وفالمسجد راح يشوف اعداد المصلين و يدرك اهمية الصلاه <p> </p>● اابتعدي بتاتا عن قول”هذا عقاب لانك ….” اذا حصل له مكروه “سقط” او”انجرح” و تحصل كثير .

. لان الطفل راح يقول انا اصلي كيف الله يعاقبني؟؟بيبدا يشعر انه صلاته مافيها فايده،

بالعكس لما يحصل له شي طيب قولي الله يحبك لانك تحافظ على صلاتك<p> </p>● لا تربطي الصلاة بهدايا ماديه<p> </p>” لما تصلي باعطيك!

” لا



بل اربطيه بالعطاء المعنوي والتشجيعلانه مع الايام راح يصلي من اجل المادة وبمجرد انقطاعها لاي سبب من الاسباب راح يترك الصلاه<p> </p>● لما يجي الطفل بكل براءه وهو حزين ويقولك ماما انا فاتتني صلاه لا تقولي ” لا عادي مو مشكله”<p> </p>انتي تشجعيه بطريقة غير مباشره عالتهاون .

.الاول بيني انه خطا باسلوب هادي وبعدين قولي روح صل اللي فاتك الحين ولا تكرر الغلطه والله راح يسامحك بس لما تكررها مشكله<p> </p>● لا تكرهيه في الصلاة بعقاب وصراخ واسلوب منفر <p> </p>مثلا ,

,

كان يلعب”بلاي ستيشن” وجاء وقت الصلاة مو تفصلي عليه اللعبه وتقولي يلا قوم صل،

او لما توعينه من النوم للصلاه ترشي بويهه ماي او تسحبي اذنه،

الاساليب هذي منفره جدا بعدها يرتبط في ذهنه الصلاة بشي مو حلو<p> </p>● صلي امامهم<p> </p>لما ياذن اتركي اللي بيدك ورددي ورى المؤذن،

لفي التلفزيون على الحرم وهو ياذن والناس الملايين تستعد للصلاه كذى دايم بتكون الصلاة في باله،

واش كثر هي مهمه وان المسلمين كلهم يصلوها بكل خشوع وحب،

وخليه يشوفك وانتي تتوضين وتصلين،

ولما تقرين القران و الاذكار الخ،

لان الطفل دائما يقلد والديه وخصووصا امه،

خليهم يصلون وياج ولو بالغلط ماعليه شوي شوي يتعودون<p> </p>● في البداية لا تطلبي منه صلاه السنن<p> </p>لما تتاكدي انه تعود على الصلاة المفروضه والواجبة .

.

بعدها تكلمي له عن السنه وفضلها ,



و بس لا تضغطي وتجبريه ,

,

لان طبيعه الاطفال طبيعه بعيده عن الجد و الالتزام والانضباط فيكفي يصلي الفرض كي لا يمل ويهمل .

.

ولما يكبر وهو محافظ على الفرض راح يصلي السنن لان طبيعته صارت تميل للالتزام والجد اكثر وراح تكون خفيفه على نفسه لحفاظه قبل ذلك على فرضه<p> </p>● القرانيساعد على الصلاه،

فخلي لهم ورد بسيط يتلونه،

او شغلي شريط يقرا قران بترتيل عذب محبب لنفس الطفل،

تلقيه يستمع ويحفظ ويردد .

.<p> </p>● اصبري ثم اصبري ثم اصبري<p> </p>”وامر اهلك بالصلاة واصطبر عليها”والاصطبار درجه اعلى من الصبر نفسه،

وكلما تعبتي تذكري الاجر الذي ينتظرك فالاخره وانك كنت راع جيد لرعيته وانك دليتي فلذات كبدك للخير والجنه .

.<p> </p>وانتبهي تهملي اطفالك من هالناحيه “كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته”<p> </p>ولما تبذلي كل الطرق والسبل الممكنه،

وكبروا وهم ما يحافظون على الصلاة واستمريتي دون نتيجة لا تلومين نفسج وتندبي حظك “انك لا تهدي من احببت ولاكن الله يهدي من يشاء”<p> </p>ومهما كان التربيه الطيبه الصالحه،

ما تضيع ولابد يرجع الابناء فيوم لفطرتهم،

وتربيه اهلهم “فابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه”<p> </p><p> </p>”اللهم اعنا جميعا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

 

91 views

اساليب التربية الحديثة والتربية الايمانية للطفل