9:58 مساءً الأحد 17 فبراير، 2019








اعانى بوجع ف جنبى الشمال ف الشهر الخامس للحمل

و بركاته

انا حامل الان بفضل الله في اربعه اشهر و اسبوعين،

لكن ياتينى كل يومين او ثلاثه وجع في بطنى ثم يذهب،

و بعدها بيومين او ثلاثه ياتينى وجع في جنبى و في ظهري.

افيدونى عن هذا،

جزاكم الله خيرا.

الاجابة
الاخت الفاضلة/ رشا حفظها الله.
و بركاته و بعد،،،

فمثل هذه الالام تحدث كثيرا في الحمل،

و يكون سببها كبر حجم الرحم و ضغطه على الاعضاء و المفاصل المحيطه به, و كذلك الشد على الاربطه التى تثبت الرحم و تمططها بشده كلما كبر الرحم.

ولكننا قبل القول بهذا التفسير, يجب دوما ان نكون حذرين, فنتاكد من عدم وجود سبب اخر خفى لهذا الالم؛

لذلك يجب دوما التاكد من عدم وجود مشكله ما في الجهاز الهضمي،

او وجود التهابات في الجهاز البولي،

او حدوث توسع في عنق الرحم لا قدر الله-.

لذلك اري من الافضل و كنوع من الاحتياط ان تقومى بعمل تحليل زراعه للبول و تحليل للاملاح, و كذلك ان يتم التاكد سواء بالفحص او بالتصوير التلفزيونى من ان عنق الرحم لم يتاثر, و بانه ما يزال مغلقا.

ان تبين عدم وجود سبب مرضى لهذه الالام, فهنا نقول انها بسبب الحمل نفسه،

و هنا يكون الامر مطمئنا, و لا داعى للقلق حينها, و يمكن تناول حبتين من البنادول عند الحاجه فهذا المسكن امن و لا ضرر منه في الحمل, مع اخذ قسط من الراحه قدر الامكان،

و تفادى الجهد الذى يزيد من الالم, و بالطبع لن يكون هنالك حل نهائى لهذا الالم خلال الحمل, و لكنه سيختفى كليا ان شاء الله بعد الولاده فالحمل رغم انه حاله فيزيولوجيه و ليست مرضيه الا انه و في كل مراحله معاناه و وهن, تتحمله الام،

و هى راضيه سعيده في سبيل قيامها باعظم مهمه خلقت من اجلها, و صدق الله العظيم حين قال في محكم كتابه: حملته امه و هنا على و هن).

نسال الله عز و جل ان يكمل لك الحمل و الولاده على خير.

185 views

اعانى بوجع ف جنبى الشمال ف الشهر الخامس للحمل