3:15 صباحًا الثلاثاء 22 يناير، 2019








الاحساس بسخونة في الخصية

الاحساس بسخونه في الخصية

خلق الله الخصيتين خارج الجسم في كيس يعرف بكيس الصفن لتكون درجه حرارتهم اقل من درجه حراره الجسم بحوالي 2.5 درجه و عند هذه الدرجه فقط يبدا تكوين الحيوانات المنويه و اذا ارتفعت الحراره لاي سبب يقل جدا انتاج الحيوانات المنويه لان الخصيه حساسه جدا لموضوع الحراره و لذلك فان لبس الملابس الضيقه – زياده الوزن و التصاق الفخذين – العمل امام افران او في ظروف عمل حاره – كل هذه العوامل تضعف انتاج الحيوانات المنوية
بل لن تصدقي انه عندما يصاب الانسان باي مرض يرفع درجه حرارته يقل انتاج الحيوانات المنويه مؤقتا حتى يرجع الجسم لدرجه حرارته الطبيعية
بل اكثر من ذلك الاستحمام بدش ساخن او جلسات الساونا لمده تزيد عن 30 دقيقه تقلل انتاج الحيوانات المنويه

!
نعود لمشكله الدوالي و هي عباره عن اورده متضخمه ترجع الدم على الخصيه بدلا من نقله في اتجاه القلب مما يرفع من درجه حراره الخصيه و يضعف انتاجها – في عمليه الدوالي نربط الاورده التي يحدث بها ارتجاع للدم على الخصيه مع الحفاظ على شريان الخصيه و كذلك الحبل المنوى
– يستفيد من العمليه حوالي 50 من الرجال اما في صوره حدوث حمل او تحسن في تحاليل السائل المنوى
لماذا لا يستفيد كل الرجال بعد اجراء عمليه الدوالي


لان الضرر الواقع على الخصيه يكون غير قابل للعوده لطبيعته مره اخري لانه من المعروف ان تاثير الدوالي تراكمي اي انه يزداد مع الوقت و لذا نلاحظ ان كثير من الازواج الذين لديهم دوالي قد يستطيعون الانجاب الطفل الاول بدون مشاكل و لكن يتاخر انجاب الطفل الثاني لزياده تاثير الدوالى
و على هذا فاننا نقول انه عمليه الدوالي اذا لم تع* تاثيرها و تعيد الخصيه لحالتها الطبيعيه فانها سوف توقف الضرر المستقبلى
مع ملاحظه انه احيانا توجد الدوالي مصادفه في رجل يكون سبب تاخر الانجاب عنده لعيب جيني او و راثي غير مكتشف و نظرا لانها اسباب غير ظاهره فيكون التركيز على علاج الدوالي مع انه ليس السبب الاساسي و بالتالي يصاب الشخص بالاحباط عند عدم وجود نتيجه بعد العملية
– ينصح دائما بعمل العمليه لدي اطباء الذكوره المختصين
– ترجع الدوالي مره اخري بعد اجراء العمليه من 5 الى 30 حسب نوع العملية

401 views

الاحساس بسخونة في الخصية