الاعراب اشد كفرا ونفاقا سبب النزول

صلاح جابر


وهي غير عرب وهي جمع عربي

*******************************************************

العرب:

بالضم كقفل و بالتحريك كجبل: جيل من الناس معروف خلاف العجم،

 


وهما

واحد كالعجم و العجم مؤنث،

 


وتصغيرة بغير هاء نادر.

 


قال ابو الهندي و اسمه عبد

المؤمن بن عبدالقدوس:

و مكن الضباب اكل العرى         ب لا تشتهية نفوس العجم

صغرهم تعظيما،

 


كما قال: انا جذيلها المحكك و عذيقها المرجب و هم سكان الامصار

او عام كما فالتهذيب.

 


والاعراب منهم اي بالفتح هم سكان الباديه خاصة،

 


والنسبة اليه

اعرابي؛

 


لانة لا واحد له كما فالصحاح،

 


وهو نصف كلام سيبويه.

 


والاعرابي: البدوي،

و هم الاعراب.

 


ويجمع على اعاريب،

 


وقد جاء فالشعر الفصيح،

 


وقيل: ليس الاعراب

جمعا لعرب كما كان الانباط جمعا لنبط و انما العرب اسم جنس.

 


العرب العاربه هم

الخلص منهم،

 


واخذ من لفظة فاكد فيه كقولك ليل لائل.

 


تقول: عرب عاربه و عرباء و عربة،

الاخير كفرحة،

 


اى صرحاء،

 


جمع صريح و هو الخالص عرب متعربه و مستعربة: دخلاء

ليسوا بخلص.

 


قال ابو الخطاب بن دحيه المعروف بذى النسبين: العرب اقسام: الاول عاربة

و عرباء و هم الخلص،

 


وهم تسع قبائل من ولد ارم بن سام ابن نوح،

 


وهي عاد و ثمود و اميم

و عبيل و طسم و جديس و عمليق و جرهم و وبار،

 


ومنهم تعلم اسماعيل عليه السلام العربية.

و القسم الثاني المتعربة؛

 


وهم بنو اسماعيل.

 


ولد معد بن عدنان بن ادد.

 


وقال ابن دريد في

الجمهرة: العرب العاربه سبع قبائل: عاد،

 


وثمود،

 


وعمليق،

 


وطسم،

 


وجديس،

 


واميم،

و جاسم.

 


وقد انقضي الاكثر الا بقايا متفرقين فالقبائل.

 


انظر فتاريخ ابن كثير و المزهر.

و عربي بين العروبه و العروبيه بضمهما،

 


وهما من المصادر التي لا افعال لها،

 


وحكى

الازهري: رجل عربي اذا كان نسبة فالعرب ثابتا و ان لم يكن فصيحا،

 


وجمعة العرب،

 


اي

بحذف الياء.

 


ورجل معرب اذا كان فصيحا و ان كان عجمى النسب.

 


ورجل اعرابي

بالالف اذا كان بدويا صاحب نجعه و انتواء و ارتياد للكلا و تتبع مساقط الغيث،

 


وسواء

كان من العرب او من مواليهم،

 


ويجمع الاعرابي على الاعراب و الاعاريب.

 


والاعرابي اذا

*********************************************************

قيل له يا عربي فرح بذلك و هش.

 


والعربي اذا قيل له يا اعرابي

غضب.

 


فمن نزل الباديةاو جاور البادين فظعن بظعنهم و انتوي بانتوائهم فهم اعراب،

 


ومن نزل بلاد الريف

و استوطن المدن و القري العربية و غيرها مما ينتمى الى العرب فهم عرب و ان لم يصبحوا

فصحاء.

 


وقول الله عز و جل: قالت الاعراب امنا هؤلاء قوم من بوادى العرب قدموا على

النبى صلى الله عليه و سلم المدينه طمعا فالصدقات لا رغبه فالاسلام فسماهم الله

الاعراب فقال: الاعراب اشد كفرا و نفاقا الاية.

 


قال الازهري: و الذي لا يفرق بين العرب

و الاعراب و العربي و الاعرابي قد تحامل على العرب بما يتاولة فهذه الايه و هو لا يميز

بين العرب و الاعراب،

 


ولا يجوز ان يقال للمهاجرين و الانصار اعراب انما هم عرب لانهم

استوطنوا القري العربية و سكنوا المدن سواء منهم الناشى بالبدو،

 


ثم استوطن القرى،

و الناشئ بمكه بعدها هاجر الى المدينة.

 


فان لحقت طائفه منهم باهل البدو بعد هجرتهم

و اقتنوا نعما و رعوت مساقط الغيث بعد ما كانوا حاضره او مهاجرة،

 


قيل: ربما تعربوا،

 


اي

صاروا اعرابا بعد ما كانوا عربا.

 


وفى الحديث.

 


تمثل فخطبتة مهاجر ليس باعرابي

جعل المهاجر ضد الاعرابي.

 


قال: و الاعراب ساكنو الباديه من العرب الذين لا يقيمون في

الامصار و لا يدخلونها الا لحاجة.

 


وقال ايضا: المستعربه عندي: قوم من العجم دخلوا في

العرب فتكلموا بلسانهم و حكوا هياتهم و ليسوا بصرحاء فيهم.

 


وتعربوا كاستعربوا.

و العربي: شعير ابيض و سنبلة حرفان،

 


عريض،

 


وحبةكبيرة اكبر من شعير العراق،

 


وهو

اجود الشعير.

 


والاعراب بالكسر: الابانه و الافصاح عن الشيء.

 


ومنة الحديث الثيب

تعرب عن نفسها اي تفصح،

 


وفى روايه مشددة،

 


والاول حكاة ابن الاثير عن ابن قتيبه على

الصواب،

 


ويقال للعربي: اعرب لى اي ابن لى كلامك.

 


واعرب الكلام و اعرب به: بينه.

انشد ابو زياد:

و انني لاكنى عن قذور بغيرها         و اعرب احيانا فيها فاصارح

و اعرب بحجته،

 


اى افصح فيها و لم يتق احدا.

 


والاعراب الذي هو النحو انما هو الابانه عن

المعاني و الالفاظ.

 


واعرب الاغتم و عرب لسانة بالضم عروبة،

 


اى صار عربيا.

 


وتعرب

و استعرب: افصح.

 


قال الشاعر:

ماذا لقينا من المستعربين و من         قياس نحوهم ذلك الذي ابتدعوا

و فحديث السقيفة: اعربهم احسابا اي ابينهم و اوضحهم.

 


ويقال: اعرب عما في

ضميرك،

 


اى ابن,

 


من ذلك يقال للرجل اذا افصح بالكلام: اعرب.

 


وقال ابو زيد الانصاري:

يقال: اعرب الاعجمى اعرابا،

 


وتعرب تعربا،

 


واستعرب استعرابا،

 


وكل هذا للاغتم دون

الفصيح.

 


قال: و افصح الصبى فمنطقة اذا فهمت م يقول اول ما يتكلم،

 


وافصح الاغتم

افصاحا،

 


مثله.

 


الاعراب: اجراء الفرس و احضاره.

 


عن الفراء الاعراب: معرفتك بالفرس

العربي من الهجين اذا صهل،

 


و هو كذلك ان يصهل فيعرف بصهيلة عربيته و هو عتقه،

 

  • الاعراب اشد كفرا ونفاقا سبب النزول
  • سبب نزول الايه القرانيه الاعراب اشد كفرا
  • العرب اشد كفرا
  • ماذا تعرب أشد


الاعراب اشد كفرا ونفاقا سبب النزول