3:11 صباحًا الثلاثاء 22 يناير، 2019








البروزاك

عقار البروزاك

اصبح عقار البروزاك من الادويه الشائعه لعلاج امراض الكابه حيث يتناوله الملايين من الناس في مختلف انحاء العالم و منها بلادنا العربية.

و يصرح الاطباء ان لعقار “البروزاك” اخطار جانبيه قليله جدا لا تستحق الذكر, و لكن هل هذه هى الحقيقه الكاملة؟
من اهم ما اثار التساؤلات هو احتمال تاثيره على الجهاز العصبى بطريقه خاصه ينتج عنها ان المريض يصبح عدوانيا و عنيفا, و من الممكن ان يؤدى الى احداث الاذي الجسيم بنفسه و بالاشخاص المحيطين به.

اضافه الى الشعور بالقلق الشديد و العدوانيه تجاه نفسه و المقربين له, فانه يسبب زياده في حموضه المعده و الام في البطن.

و لكن هذه قد تختفى بعد استقرار الحاله خلال اسبوعين.

و من الملاحظ ان الكثيرين يتعاطاون العقار بدون اي وصفه طبيه و قد يصفه بعضهم للبعض الاخر, و هذا خطر جدا.

و قد بينت بعض الابحاث ان تاثير الدواء يختلف عند المرضي باختلاف البيئه التى يعيشون فيها و ذلك نتيجه لاختلاف في مستوي و نوع الانزيمات التى تفرز من الكبد

ما هو عقار البروزاك؟
يوصف البروزاك عاده لحاله الكابه البسيطه او المتوسطه و في حاله الكابه الشديده يفضل استعمال ادويه اخرى.

كما ان الطبيب المعالج يجب ان يصفه في حالات معينه فقط بعد التشخيص الدقيق و متابعه المريض عن قرب لحين استقرار العلاج
بدا استعمال “البروزاك” منذ حوالى العشر سنوات كعلاج فعال لمرض الكابه و قيل وقتها بانه خال نسبيا من المضاعفات التى كانت تسببها الادويةالقديمه المضاده للكابه و التى يوجد منها حوالى 158 نوعا لا تزال تستعمل لحد الان.

اهم المضاعفات لهذه الادويه هى احتمال تسببها بوفاه المريض في حاله تناول جرعات اضافيه و ذلك من خلال تاثيرها على القلب
تدل التقارير على ان الشركةالمصنعه لعقار البروزاك “ايلى ليلي” كانت تعرف بهذه المضاعفات منذ عشرين سنه و لكنها لم تصرح بذلك ,

وان تجاربها الاوليه منذ اكثر من عشر سنوات لهذا العقار اثبتت ان هنالك علاقه بين تناول “البروزاك” و ظهور حالات العنف و الانتحار عند المرضي الذين تعرضوا لهذه التجارب

 

255 views

البروزاك