5:12 مساءً الجمعة 26 أبريل، 2019

اليانسون فوائده واضراره

بالصور اليانسون فوائده واضراره 20160908 241
اليوم جيبا لكم فوائد و اضرار اليونسون

اليانسون و صحتك

نبات اليانسون عبارة عن عشب يبلغ ارتفاعة حوالى نصف متر ساقة رفيعه مضلعه يخرج منه فروع طويله تحمل اوراقا مسننه مستديره الشكل
تحمل نهاية الافرع ازهارا صغيرة بيضاويه الشكل مضغوطه الراس بيضاء اللون تتحول بعد النضج الى ثمار صغيرة بنيه اللون و النبات حولى اي يعيش سنه واحدة.

 

و هو
نبات معروف من فصيله الخيميات و هو غير” الانسون المعروف بالشمر
ساقة رفيعه مضلعه تتشعب منها فروع طويله تحمل اوراقا مسننه مستديرة،

 

و الازهار صغيرة بيضويه الشكل.

الجزء المستعمل من النبات الثمار و التي يسميها بعض الناس بالبذور و كذلك الزيت الطيار فقط.

يعرف نبات اليانسون علميا باسم Pimpinella anisum من الفصيله المظلية.

 

و يعرف اليانسون بعده اسماء فيعرف باسم ينكون و تقدة و كمون حلو و في المغرب يسمونة الحبه الحلوة و في الشام ينسون.

الموطن الاصلي لليانسون:

يقال ان موطنة الاصلي غير معروف الا ان اغلب المراجع ترجح موطنة الاصلي مصر حيث عثر علماء الاثار على ثمار اليانسون في مقابر الصحراء الشرقيه لمدينه طيبة،

 

كما و رد اليانسون في المخطوطات الفرعونيه ضمن عده و صفات علاجيه اما اليوم فهو يزرع على نطاق و اسع في جنوب اوروبا و تركيا و ايران و الصين و الهند و اليابان و جنوب و شرق الولايات المتحده الامريكية.

المحتويات الكيميائيه لليانسون:

يحتوى اليانسون زيتا طيارا و هو المكون الرئيسى و يحتل مركب الانيثول المركب الرئيسى في الزيت و استراجول و انايس الدهيد و كافيك اسد و من مشتقاتة كلوروجينك اسد.

 

كما يحتوى على فلافوبذرات و من اهمها ابجنين و زيوت دهنية.

 

فهو يحتوى على زيت طيار 3 ما ده انيثول و ميثيل شانيكول من الزيت الطيار ،

 

 

و هرمون الاستروجين و زيت ثابت .

 

الخصائص الطبيه لليانسون:

مهدئ للاعصاب،

 

و مسكن للمغص و السعال.

منشط للهضم و مدر للبول.

و اليانسون مفيد للولاده و لعملية ادرار اللبن.

ويعتبر اليانسون من الاعشاب الجيده في اخراج البلغم حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة الى ملعقتين و تجرش و تضاف الى ملء كوب ماء سبق غلية و يترك لمدة ربع ساعة او نحوها ثم يصفي و يشرب و يؤخذ كوب في الصباح و كوب اخر عند النوم.

ومغلى الينسون مشروبا ساخنا يسكن المغص المعوى عند الرضع و الاطفال و الكبار كما ينفع في طرد الغازات ،

 

 

كما يفيد في نوبات الربو ،

 

 

و يزيد من ادرار اللبن عند المرضعات و يدخل الينسون في كثير من امزجه الكحه و طارد للبلغم كما يفيد في بعض انواع الصداع و ضيق التنفس و منبة قوي للجهاز الهضمى و فاتح للشهيه .

 

ومن فوائدة فعال لتسكين المغص و تنشيط الهضم ،

 

 

ادرار البول ،

 

 

ازاله انتفاخ البطن ،

 

 

ازاله امراض الصدر و الحلق و السعال ،

 

 

طرد الريح البطنيه ،

 

 

مهدئ عصبى خفيف ،

 

 

يدر اللبن و يسكن الصداع ،

 

 

يعطى للاطفال لطرد الغازات و تخفيف حده بكاءهم .

 

طريقة الاستعمال يغلي بذره ثم يصفي و يشرب و اذا اضيف مع الشمر كانت الفائده عظيمه و انفع و كذلك مع العسل .

 

اليانسون في الطب القديم

اليانسون نبات مصري قديم احتل مكانا علاجيا هاما عند الفراعنه و ما زال يزرع بكثرة حتى اليوم في محافظات الصعيد.

 

لقد جاء مغلى بذور اليانسون في برديه ايبرز الفرعونيه كشراب لعلاج الام و اضطرابات المعده و عسر البول،

 

و جاء في برديه هيرست ان اليانسون طارد للارياح و استخدمة المصريون القدماء كمنبة عطرى معرق منفث و ضد انتفاخات الامعاء بطرد الغازات و كذلك ضمن غسيل للفم و علاج لالام اللثه و الاسنان.

كان ابقراط،

 

شيخ الاطباء،

 

يوصى بتناول هذا النبات لتخليص الجهاز التنفسي من المواد المخاطية،

 

اما معاصر ابقراط ثيوفراست فكان اكثر رومانسية فقد كان يقول: “اذا وضع المرء اليانسون قرب سريرة ليلا فسوف يري احلاما جميلة و ذلك بفضل عطرة العذب” و كان بلين القديم عالم الطبيعه الروماني،

 

يوصى بمضغ بذور اليانسون الطازج لترطيب و انعاش النفس و المساعدة على الهضم بعد و جبات الطعام الثقيلة.

كان جون جيرارد،

 

عالم الاعشاب البريطانى القديم يوصى بتناول اليانسون لمنع الفواق الحازوقه او الزغطة)،

 

و كذلك وصف هذا النبات لادرار الحليب عند المرضعات و كعلاج لحالات احتباس الماء و الام الراس و الربو و التهاب القصبات الهوائيه و الارق و الغثيان.

 

يعتبر اليانسون من النباتات القاتله للقمل و المخفضه للمغص لدي الرضع و الشافيه من الكوليرا و حتى من السرطان.

 

و في الولايات المتحده و خلال القرن التاسع عشر كان الاطباء الانتقائيون يوصون بتناول اليانسون لتخفيف الام المعده و الغثيان و الغازات المعويه و مغص الرضيع.

وفى امريكا الوسطي كانت المرضعات يتناولن اليانسون لادرار الحليب،

 

و كان اليانسون سلعه تجاريه مهمه جدا في كافه دول حوض المتوسط القديم الى درجه انه كان يستعمل كالعمله المتداوله لتسديد الضرائب.لقد بلغ اليانسون درجه كبيرة من الشعبية بصفتة تابلا و دواء و عطرا في بريطانيا في فتره العصور الوسطي بحيث ان الملك ادوارد الاول فرض عليه ضريبه من اجل اصلاح جسر لندن.

ويقول داوود الانطاكى في تذكرتة اليانسون ” يطرد الرياح و يزيل الصداع و الام الصدر و ضيق التنفس و السعال المزمن و يدر البول و يزيد العمم و اذا طبخ بدهن الورد قطورا و دخانة يسقط الاجنه و المشيمه و مضغة يذهب الخفقان و الاستياك به يطيب الفم و يجلو الاسنان و يقوى اللثه .

 

ويقول ابن سينا في القانون ” اذا سحق الينسون و خلط بدهن الورد و قطر في الاذن ابرا ما يعرض في باطنها من صدع عن صدمة او ضربه و لاوجاعهما ايضا كما ينفع الينسون شرابا ساخنا مع الحليب لعلاج الارق و هدوء الاعصاب ” .

 

ومغلى الينسون مشروبا ساخنا يسكن المغص المعوى عند الرضع و الاطفال و الكبار كما ينفع في طرد الغازات ،

 

 

كما يفيد في نوبات الربو ،

 

 

و يزيد من ادرار اللبن عند المرضعات و يدخل الينسون في كثير من امزجه الكحه و طارد للبلغم كما يفيد في بعض انواع الصداع و ضيق التنفس و منبة قوي للجهاز الهضمى و فاتح للشهيه .

 

كما يدخل زيت الينسون في صناعه الاقراص الملينه و المسهلات كاوراق السناميكى و كذلك في صناعه انواع كثيرة من المستحلبات التي تؤخذ لتخفيف الام الحلق و الزور .

 

اليانسون في الطب الحديث و ماذا يعالج؟

فقد اثبت العلم الحديث ان لليانسون تاثيرات ضد السعال و طرد البلغم و تاثيرا ضد المغص و فعال للكبتريا و مضاد للفيروسات و مضاد للحشرات.

 

و قد ثبت بواسطه الدستور الالمانى ان لليانسون القدره على علاج البرد بشكل عام السعال و التهاب الشعب،

 

الحمي و البرد و التهاب الفم و الحنجرة،

 

مشاكل سوء الهضم و فقدان الشهية.

 

كما اثبتت الابحاث الحديثه ان لليانسون تاثيرا هرمونيا ذكريا في حالة تناولة بكميات كبيرة،

 

اما اذا اخذ بكثرة فانه يقلل منها و تؤثر في الحالة الجنسية للرجال.

ولليانسون استعمالات داخلية و اخرى خارجية.

الاستعمالات الداخلية:

1 لحالات امراض الجهاز التنفسي مثل ضيق التنفس و السعال و نوبات الربو.

2 الاضطرابات الهضميه و حالات المغص المعوى و انتفاخات البطن.

3 لتنشيط الكلي و لادرار الطمث و ضعف المبايض و لزياده ادرار الحليب و تسهيل عمليات الولاده حيث يستخدم مغلى ثمار اليانسون في كل الحالات السابقة بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوق ثمار اليانسون على ملء كوب ماء مغلى و يغطي و يترك لينقع لمدة ما بين 15الي 20دقيقة ثم يشرب مره في الصباح و اخرى في المساء.

الاستعمالات الخارجية:

1 الالتهابات العينيه حيث يستخدم مغلى اليانسون كغسول للعين.

2 لازاله قمل الراس و العانه يستعمل دهان مكون من زيت اليانسون مع زيت الزيتون بنسبة 1:2

 

  • فوائد اليانسون وأضراره
  • فوائد واضرار زيت اليانسون
256 views

اليانسون فوائده واضراره