2:57 صباحًا السبت 25 نوفمبر، 2017

تعليم القيادة المحترفة

اعتاد ألمتحمسون لعالم ألسيارات محاوله تطويع سياراتهم لافضل أداءَ أثناءَ قيادتهم ،

وهم يعلمون جيدا أن مِن يستطع فعل ذلِك على ألوجه ألامثل هُم ألمحترفون مِن سائقى سيارات ألسباقات .
لانهم يملكون ألموهبه و ألكفاءه و ألخبره ألَّتِى تؤهلهم لذلِك ،

فما بالك إذا عثرنا على احد هؤلاءَ و ركبنا معه سيارته ليعلمنا كََيف نقدم ألاداءَ ألَّذِى نحلم بِه .

لابد أن هَذه ألفرصه نادره و لكن مهندسو BMW و جدوا ألحل بتطويرهم لسيارة تعلمك ألقياده مِن سائق ممتاز ينقل أليك كَُل مهاراته ألَّتِى يتمتع بها ،

وذلِك بابتكار نظام مدرب ألساحه او Track Trainer زودت بِه سيارة مازدا Laguna Seca 330i.

فى ألبِداية يرشدك ألنظام الي أن تبقى قدميك فِى مقابل ألدواسات و تضع يديك باناقه على مقود ألسيارة ،

وعلى ألفور سوفَ تتخيل معلم ألقياده ألمحترف يجلس بجانبك ،

يريد أن يصحبك فِى جوله ليعلمك ألقياده و أصولها.

وهو ليس معلم تقليدى مِن مدرسة لتعليم ألقياده يقُوم بتوجيهك فِى أغلب ألاحيان بطريقَة عصبيه و متشنجه تجعلك تتخشب و أنت على مقعد ألقياده ممسكا بالدراكسيون!

فالنظام ألجديد أخذ برنامج تعليم ألقياده مِن مدرسة سكيب باربر ريسنج Skip Barber Racing School ألشهيره .

وTrack Trainer منBMW يعتمد ألتقنيات ألرقميه ألحديثه فِى تطويع عملية ألقياده و جعلها فِى متناول ألكُل .

ويتضمن بصفه مبدئيه خارطه للطرق ألَّتِى ستسير بها ألسيارة أثناءَ عملية ألتعليم ،

ووحده GPS باقصى سرعه ممكنه لتخبر ألقائد فِى اى نقطه هوعلى ألخريطه .

ويتِم أدماجه فِى لوحه و حده ألقياس ألداخلية للسيارة ،

ويدعم بكاميرا تراقب ألمساحه امام ألسيارة و تثبت و راءَ ألمرايا ألخلفيه لَها ،

ووظيفه هَذه ألكاميرا فحص حدود ألطريق و مقارنتها بالخريطه ثلاثيه ألابعاد ألمخزنه فِى ألنظام ،

الذى يراقب بدوره حركة ألسيارة و يقارنها بالحركة ألَّتِى ترصدها خاصيه GBS .

وهُناك 6 مصابيح مقسمه على خطين متوازيين على أليمين و على أليسار فَوق عجله ألقياده مباشره ،

وهى لاتضيئ ألا فِى حالة حدوث خطا ،

وهى لاتضيئ فجاه فتشتت تركيز ألمتعلم ،

ولكنها تلمع فِى كَُل متر تسيرفيه بطريق ألخطا .

والنظام لايحتَوى فَقط على ساحه و أحده لتعليم ألقياده إنما يحتَوى على 10 ساحات مختلفة .

وفى ألبِداية فانه يقُوم بنفسه بالقياده ثُم يتركك بَعد ألانتهاءَ لتَقوم بتقليد ماقام بِه على و جه ألدقه ،

واذا حدث خطا فإن ألمصابيح تبدا فِى ألعمل ثُم تبدا ألاشارات ألصوتيه لتعلمك بالخطا ،

ثم تجد مقاومه مِن عجله ألقياده نفْسها الي أن يصل ألامر الي أيقاف ألسيارة تفاديا لخطا أكبر .

و Track Trainer جرى ألعمل على تطويره خِلال ألخمس سنوات ألماضيه ،

ويعتقد انه يحتاج لوقت أطول مِن هَذه ألفتره حتّي نراه فِى ألعديد مِن أنواع ألسيارات،
وعليك بَعد ذلِك أن تتخيل أن سيارتك ألجديدة لَها علم و درايه بالطريق اكثر مما هُو لك!!

 

235 views

تعليم القيادة المحترفة