3:14 مساءً الخميس 16 أغسطس، 2018

حكاية العنزة والذئب


حكايه ألعنزه و ألذئب

ذَات يوم أبتعدت ألعنزه عَن قطيعها،

و لَم تنتبه حتّي حل ألظلام و رحل ألقطيع مَع ألراعي،

و بقيت و حيده فِى ألغابه،

و بينما هِى كَذلِك راها ألذئب فهجم عَليها يُريد أكلها و لكِنها صرخت قائله: أنتظر يا سيدى ألذئب،

انك ضخم و لا بد أنك جائع،

و لكِن انا عنزه صغيرة هزيله لَن أشبع جوعك،

فانتظر كَى أنادى لك أخوتي،

فنشبع جوعك يا سيدي.

اغتر ألذئب بِكُلام ألعنزه،

و و أفق على كَلامها سائلا: و كََيف ذلِك أجابت ألعنزه: ساعزف على هَذا ألمزمار.

فاخذت ألعنزه تعزف على مزمار لديها،

فسمعها ألراعى ألَّذِى كََان يبحث عنها،

و تبع ألصوت الي أن راى ألذئب فضربه بعصاه ألضخمه و قتله،

و هكذا أنقذت ألعنزه نفْسها بذكائها و حسن تصرفها.

  • العنزة والذئب
  • العنزة و الذئب
638 views

حكاية العنزة والذئب