1:31 مساءً الإثنين 5 ديسمبر، 2016

خيانة زوجي مع الخادمة

 

صور خيانة زوجي مع الخادمة

 

يدور حَول خادمات المنازل قصص كَثِيرة مَع ارباب الاسر الَّتِي يعملن لديهم علي اثر هَذه القصص تجرح مشاعر ربات المنازل وتهدم بيوت
بسَبب هَذه الخيانات والَّتِي يسميها الازواج نزوة لا عواطف فيها تستحق ان تهدم بسببها بيوت
عندما تقع الزوجة علي زوجها يخونها مَع الخادمة تكاد تَكون عِند بَعضهن مَنعطف تحَول فِي حياتهن نحو الاسوا
هُناك قصص لا تصدق تقع بسَبب الخادمات
حَول هَذا الموضوع التقينا مَع عدَد مِن النساءَ اللائي تعرضن لهَذه المواقف المؤلمة بسَبب الخادمات رغم اظهار الرجال لندمهم الشديد علي هَذه الفعلة الَّتِي يرون أنها لا تستحق
ولكنهم لا يكتشفون أنها لا تستحق حتّى يفعلوها! وقد كَشفت دراسة اجرتها وزارة التخطيط ان هُناك زيجات لازواج مِن اندونيسيات يتراوح عدَدهن ما بَين 10 15زيجة فِي الشهر
وقد تصل الي 25زيجة فِي الشهر معظمهن يعملن خادمات

ربع ساعة

تقول احدي السيدات الَّتِي رات بعينها خيانة زوجها مَع الخادمة أنا متزوجة منذُ اثنتي عشرة سنة ولدي طفلان ولم الحظ علي زوجي أي تصرف غَير اخلاقي نهائيا حتّى أنه لَم يكن يوجه أي نظرات أو كَلام مَع الخادمة
في أحد الايام كَنت فِي زيارة لاحد صديقاتي بصحبة ابنائي وحضرت للمنزل بَعد صلآة المغرب مباشرة وفوجئت بوجود سيارة زوجي فِي الخارج
الا ان الامر لَم يشغل بالي فمن الطبيعي ان يعود للمنزل فِي أي وقْت
وعندما دخلت الي الشقة وجدت الانوار مطفآة حتّى اني اعتقدت ان الخادمة غارقة فِي النوم مما جعلها تنسى اشعال الانوار واخذت أنا اشعل الانوار بهدوء
لم يكن داخِلي شك ولكن داخِلني شعور غريب لَم اعرف تفسيره
وهو الَّذِي جعلني اامر اطفالي بان يبقوا فِي الصالة بينما أنا توجهت لداخِل الشقة وقد سمعت حركة سريعة
كنت فِي هَذا الوقت اقف فِي الممر الَّذِي يكشف ويؤدي الي غرفة نومي وغرفة الخادمة ورايت زوجي وهو يدعي خروجه مِن غرفة النوم زاعما أنه كََان نائما بسَبب صداع حاد الم به
لم ارد عَليه وذهبت الي غرفة الخادمة فوجدتها تتظاهر بأنها نائمة وايقظتها وعندما فاقت كََان واضحا مِن عينيها ووجهها أنها لَم تكُن نائمة فعلا! وفهمت سَبب اطفاءَ نور المنزل والحركة الَّتِي حصلت عندما سمع صوت حركتي فِي الشقة
وصدمت مِن الموقف لاني شعرت بالاهانة فزوجي يتامر مَع الخادمة لاستغفالي
لم اجعل الموضوع يمر
واجهت زوجي مباشرة وبطبيعة الحال انكر واقسم ان ما اقوله تخاريف ولم يصل الامر لذلِك بل غضب واقام الدنيا كََيف اتهمه بتهمة شنيعة ووضيعة بهَذا الشكل
الا ان كَُل ما فعله لَم يؤثر فِي فقد كَنت واثقة مما فِي ذهني واكده ردة فعله العنيفة فما كََان مني الا ان غادرت المنزل وتركت الخادمة لَه ولم اتراجع عَن موقفي رغم موجة غضبه الَّتِي هدات عندما راي اصراري واكد أنه لَم يحصل بينهما شيء حتّى لَو كََان راغبا فَهو لَم يحضر الي المنزل الا قَبل حضوري بربع ساعة وهو علي اتم استعداد ان يحلف علي ذلك
رغم اني لَم اصدقه الا اني اضطررت ان امرر الموضوع حفاظا علي منزلي وبطبيعة الحال سفرت الخادمة واحضرت خادمة اخري كَبيرة فِي السن ولكن هَذا ليس معناه ان المسالة امنة).

ثلاث سنوات

بينما تذكر سيدة اخري متزوجة منذُ اثنين وعشرين عاما وهي حزينة ان اكتشفت علاقة بَين الخادمة وزوجها ولحظت ذلِك عندما بدات تشعر ان الخادمة تطلب طلبات كَثِيرة وزوجها مِن باب الرحمة يحضر لَها كَُل ما تُريد حتّى أنها اصبحت لا تطلب مِن سيدة المنزل ولكن مِن الزوج مباشرة وهو يلبي لَها كَُل ما تُريد
علاوة علي أنها تهتم جداً بنفسها عِند حضور زوجي
تقول السيدة طلبت مِن زوجي تسفير الخادمة فقد ايقنت ان هُناك علاقة خاطئة بَين زوجي والخادمة
ثارت ثائرة زوجي عندما وجدني مصرة علي تسفيرها وتوعدني أنه لَو تم تسفيرها فلن يحضر لِي خادمة ثانية مُهما كََان الامر ورغم ذلِك بقيت علي موقفي بتفسيرها ولاحظت ان زوجي يفتعل مشاكل كَثِيرة تدور حَول قساوة قلبي واني ظالمة حتّى لابنائي وللسائق الَّذِي يشتكي مني كَثِيرا وسوفَ يسفر الخادمة والسائق مَع بَعضهما ومع هَذا لَم اتراجع عَن موقفي
ثم قال لنا أنه سفرها وبعد مرور شهرين اكتشفت أنه تزوجها ولم يسفرها وعندما عرفت بالامر مرضت مرضا شديدا وطلبت الطلاق الا أنه رفض بشدة ولم اتحمل ان اري زوجي رغم محاولاته ان يصفي الموضوع فيما بيننا ولم يكن الالم قصرا علي حتّى ابنائي اصابتهم احباطات حادة
ابنتي كََانت تستعد للزواج وبعد هَذا الموضوع أنهت خطبتها حيثُ تعقدت مِن الرجال
فاذا كََان والدها الَّذِي تراها رمز الرجولة والوفاءَ يفعل مِثل هَذه الفعلة فبالتاكيد ان زوجها سيفعل مِثله وأكثر فِي المستقبل
امضي زوجي كَزوج للخادمة ثمانية اشهر ثُم حصل بينهما خلاف حاد ذهبت علي اثره تشتكيه فِي سفارتها وتحولت قضيتهما للمحاكم فتفاجا ان المرآة الَّتِي كََان يراها ناعمة صامتة وتطلب وده قَد تحولت لنمَرة شرسة لَو تمكنت لافترسته
انفصل عنها بَعد ثمانية اشهر وطوال هَذه الفترة لَم اره ولا مَرة واحدة حتّى اني كَنت علي استعداد ان اترك المنزل لَو اصر ان يقابلني ويلتقي بي
فعندما كََان يحضر للمنزل كََان يجلس فِي المجلس الخارجي أو أنا اصعد للدور العلوي حتّى لا اراه
وبعد انفصاله عَن الخادمة حاول جاهدا ان يصلح الامور بيننا واعلن ندمه علي فعلته وانه شعر بالندم مِن الشهر الاول لزواجه ولكن الرجوع كََان صعبا عَليه جداً فاعتقد أنه سيستطيع ان يقاوم هَذا الشعور وسيصلح الحال فيما بينهما الا ان مرور الوقت زاد المسافة بينهما وعمق لديه شعور بالندم وانه كََان احمق بهَذه الفعلة الَّتِي ارتكبها
ورغم مضي ثلاث سنوات علي هَذه الحادثة الا اني اشعر كَلما تذكرتها أنها حصلت اليَوم وليس قَبل سنوات..).

فقد الثقة.

وتشير سيدة اخري الي ان لزوجها سوابق كَثِيرة مَع النساء
وفي كَُل مَرة تكتشف امَره يقسم باغلظ الايمان ان هَذه المَرة ستَكون الاخيرة
ولكنها لَم تلحظه ابدا فيما يخص الخادمات بل علي العكْس كََان ينفر مِنهن ويكره ان تعمل لَه أي خادمة شرابا أو طعاما
حتي احضرت خادمة بقيت معها ما يقارب مِن اربع سنوات وكَانت نشيطة وحيوية
تقول السيدة عندما قاربت مدتها علي النِهاية ورغم محاولاتي المتكررة معها لتجديد عقدها الا أنها رفضت البقاء
في هَذه الاثناءَ بدات الاحظ ارتباكها عِند حضور زوجي وضيقها عِند غيابه الطويل عَن المنزل وقد لفتت نظري اختي لذلك
وابلغتها ان زوجي رغم سلوكه السيء مَع النساءَ الا اني لَم ار ما يثير مَع الخادمات
ولكن اختي لَم تقتنع بذلِك وحثتني ان اتنبه للموضوع
ولم اخذ الموضوع بجدية حتّى صدر مِن الخادمة امور لَم تستطع السيطرة عَليها مِثل نظراتها الحانقة تجاه زوجي عندما يمزح معي أو يبدي اعجابه بمظهري
ولاحظت ان زوجي اصبح يتفادي الحديث معي أمامها الا باقتضاب
هنا ثارت ش*** رغم عدَم تصديقي بما يدور حولي فكل شيء اتوقعه مِن زوجي الا ينزل لمستوي الخادمة وهَذا ليس استهانة بادميتها ولكن مِن المفترض أنه عندما يختار رجل عشيقة لَه ان تَكون حسب مواصفات معينة
تتبعت الامر بشَكل تجسسي لاقطع الشك باليقين حتّى وقعت عَليه وهو فِي غرفتها وكان المنزل خاليا وقد ادعيت اني ذاهبة لحفل زفاف ولن احضر الا فِي الفجر واخذت ابنائي لمنزل اختي وعدت الي المنزل فِي الساعة الواحدة ليلا وتسللت الي داخِل المنزل ووجدتهما معا فِي غرفتها).

تسترسل السيدة حديثها قائلة بَعد هَذه الحادثة وهَذا المنظر شعرت بقرف وتقزز مِنه وطلبت الطلاق
وحاول استرضائي بِكُل الطرق وبقيت خارِج المنزل اربعة اشهر وهو يبذل اقصي جهده لاصلاح الموضوع
ورغم اني رجعت للمنزل الا اني فقدت الثقة كَاملة فيه بل اصبحت اتهمه بامور قَد يَكون هُو مِنها بريء!!.

تجربة رجل

بعد سعي ومحاولات متعددة وافق شخص كََانت لَه علاقة مَع خادمته ان يحدثنا عَن ملابسات هَذه النوع مِن العلاقات فقال اعتقد ان معظم الرجال الَّذِين تورطوا مَع خادمات كََانت بدافع نزوات ولم يكن هُناك اية روابط عاطفية أو حتّى اعجاب مِن طرف الرجل لهَذه المرآة بالذَات
احيانا يثير الرجل صمت المرآة العاملة أمامه بصمت وخفة
بعض الرجال يثيرهم مجرد أنها امرآة بصرف النظر عَن منظرها ومظهرها خاصة ان المسالة وقْتية وقصيرة جداً فلا تَحْتاج للتمحيص
ولكن لا استطيع ان اصف علاقة الرجل بالخادمة سوي أنها نزوة جملها الشيطان).

وسالناه عَن رايه فِي الرجال الَّذِين يقدمون علي الزواج مِن الخادمة فقال قَد يَكون هُناك اسباب متعددة ومختلفة فقد تَكون الخادمة سدت نقص لدي الرجل فكثير مِن الزوجات ترمي بمسؤولية المنزل وافراده علي الخادمة الَّتِي تَقوم بدور ربة المنزل علي اكمل وجه
تهتم بالطعام
المنزل
الابناء
الزوج
هَذا النوع مِن الخادمات الَّتِي يسلم لَها مفاتيح كَُل شيء لا تعرف الزوجة أنها بهَذا الاهمال هِي تعطي مفتاح قلب زوجها أيضا للخادمة
بعض الازواج عندما يمرض لا تطببه سوي الخادمة لانشغال الزوجة بامورها الخاصة
وقد يَكون هُناك اسباب اخري تختلف مِن رجل لاخر ولكن بالعموم نادر الرجال الَّذِين يقدمون علي الزواج مِن خادماتهم!!..).

التحرش

وتذكر سيدة اخري بأنها متزوجة مِن 18 سنة
وتروي علي لسأنها كََانت حياتي الزوجية مستقرة الي ان قدر الله ان يفضح زوجي بَعد ان اخبرتني الخادمة بانه تحرش بها فِي غيابي
وعندما رفضت هددها بالضرب
وبقطع راتبها
وكَانت خائفة وتبكي
وانا انصدمت فكيف يحدث ذلِك وزوجي يصلي الفرائض فِي المسجد
انا الآن مصدومة جداً يا سيدي
فانا جميلة ورشيقة
والبي رغبته الجنسية
وصابرة علي نزواته وعصبيته فهل هَذا جزاءَ صبري معه
وقد استفزني عندما امرني ان لا تمس الاكل تلك الخادمة القذرة
وهنا انفجرت بِه صارخة: إذا كََانت قذرة كََما تسميها فلماذَا تُريد مضاجعتها وهنا طار عقله
واخذ يضربني بشدة
وعندما اتت الخادمة علي صراخي ضربها هِي أيضا ضربا مبرحا
فتحَول حبي لَه واحترامي الي كَره شديد واحتقار
المشكلة اني اخاف ان يضيع ابنائي
واصبح مطلقة علما بانه لا مكان لِي اذهب اليه بَعد الطلاق.

مارايكم فِي كَُل هَذه القصص

ماهِي اسباب المشكلة

لماذَا يخون الزوج زوجته مَع الخادمة

هل عِند احدكم قصص واقعية اخري أو سمع بقصص حقيقية اتمني ان تذكروها

في رايي ان الزوج يخون زوجته مَع الخادمة لعدة اسباب

حرمانه العاطفي مِن قَبل الزوجة
تسلط الزوجه وكثره مشاكلها معه
عدَم قيام الزوجة بواجباتها الجنسية بشَكل مرضي له
زيادة وزن الزوجة وسمنتها المفرطة وقلة اهتمامها بمظهرها
انشغال الزوجة عنه بالعمل أو الاهتمام بالابناءَ أو أي شىء اخر
غفلة الزوجة عَن زوجها وتركها لَه مَع الخادمة فِي المنزل

انا فِي انتظار ارائكم فِي الموضوع وتجاربكم واذا كََان هُناك حلول لهَذا المشكلة الجسيمة

الخادمة خيانة زوجي مع 11

خيانة زوجي مع الخادمة