10:46 مساءً الإثنين 12 نوفمبر، 2018

دور لامبة النيون في معالجة اليرقان


دور لامبه النيون في معالجه اليرقان

ما هو المقصود بالعلاج الضوئي او المعالجه الضوئيه لليرقان

يقصد بذلك تعريض الطفل حديث الولاده لضوء ازرق او ابيض خاص ,



و ذو طول موجات معينة هو 400 و 540 nm  نانومتر,

حيث يؤدي تعريض الطفل لهذا النوع من الضوء فوق البنفسجي لتحويل جزيء البيليروبين في الجلد الى مركب مماثل قابل للانحلال في الماء ,



و لكن يصبح جسم الطفل اكثر قدره على التخلص بسرعه من هذه المركبات التي تم تعديلها ضوئيا  و يتم هذا الاطراح عن طريق البول ,



و تهبط قيم البيليروبين في الدم عند الطفل ,



خاصة البيليروبين الحر .

ما هو الهدف من هذه المعالجه

الهدف هو الحيلوله دون ارتفاع قيم البيليروبين الحر ,



و بذلك تتم وقايه الطفل من التعرض لتبديل الدم او لاذيه دماغيه بسبب فرط البيليروبين.

هل يفيد تعريض الطفل للانيونات المنزليه العاديه او لضوء الشمس

نسمع هذا الكلام من الكثير من الامهات و حتى من الاطباء



و لكن انا شخصيا لام اسمع بدراسه توصي بذلك ,



و كل ما يشاع عن تحسن الطفل بعد تعريضه للشمس او لنيون المنزل هو فهم خاطىء لان اكثر حالات اليرقان تتحسن لوحدها حتى دون علاج ,



و لكن من اجل انقاذ طفل واحد من بين الاف الاطفال ,



لا يجوز نصح الاهل بذلك ,



لان ذلك سيدع الاهل يشعرون بان ذلك هو العلاج و فقط ,



و بالتالي قد ترتفع قيم البيليروبين لدرجه تؤذي الطفل  و تسبب له اعاقه دائمه

اين تتم هذه المعالجه



صور دور لامبة النيون في معالجة اليرقان

غالبا ما تكون المعالجه في المشفى ,



و توجد بعض الاجهزة المحموله التي قد تستخدم في المنزل باشراف الطبيب.

ما هو رقم البيليروبين الذي يحدد حاجة الطفل المصاب للعلاج الضوئي

يتوقف ذلك على وزن الطفل ,



عمره الحالي ,



و سنه الحملي و وجود مرض مرافق لحالة فرط البيليروبين عنده.

كيف تتم هذه المعالجه

تتم بواسطه جهاز خاص يحتوي على 4 او 8 لمبات طبيه خاصة انظر الصورة ذات طول موجه خاص هو 400 و 540 nm  نانومتر,

و يتم وضع الطفل داخل الجهاز ,



تحت هذا الضوء لفتره زمنيه يحددها الطبيب وفقا لحالة كل طفل و لرقم البيليروبين ,



و قد يتم علاج الطفل وهو موضوع في الحاضنه كما عند الخدج.

كيف يتم وضع الطفل تحت جهاز العلاج  و ما هي الاحتياطيات التي تتخذ خلال جلسه العلاج

  1. يتم ارضاع الطفل قبل وضعه لنضمن هدوؤه ,



    و اتمام ساعات المعالجه ,



    و يجب زياده كميه الرضعه قبل العلاج بمقدار 10 الى 20 من الوجبه العاديه ,



    تجنبا لفقد السوائل.

  2. تقوم الممرضه او الطبيب بوضع الطفل تحت الضوء بعد تعريته من اللباس

  3. تتم حماية الطفل من الجانبين لتجنب السقوط ,



    و تتم تغطيه العينين و الخصيتين بغطاء قاتم لا يسمح للاشعه فوق البنفسجيه بالوصول لعيني و خصيتي الطفل

  4. ثم يتم تشغيل الجهاز على نمط معين من تركيز العلاج حسب ارتفاع رقم البيليروبين عند الطفل.

  5. يتم تقليب الطفل خلال الجلسه لعده مرات ,



    لتعريض كامل الجسم للضوء

  6. يجب تقطير العينين بمحلول فيزيولوجي عده مرات في اليوم خلال العلاج ,



    تجنبا لجفاف الملتحمه

كم ستستغرق كل جلسه من العلاج الضوئي

يتوقف ذلك على عده عوامل



منها شده اليرقان ,



وزن الطفل ,



عمر الطفل ,



نوع الجهاز ,



و غالبا تتالف كل جلسه من ساعتين او ثلاث ساعات من الوقت ,



و قد يحتاج الطفل لعده جلسات وعده ايام من العلاج

ما ذا يراقب الطبيب او الممرضه خلال العلاج

تتم مراقبه ما يلي خلال العلاج



وضعية الطفل ,



حراره الطفل ,



حراره الحاضنه ,



عدد مرات تبرز الطفل ,



تغطيه العينين و الخصيتين بشكل جيد ,

سلامة عمل الجهاز و قيم البيليروبين

هل تغني هذه المعالجه عن تبديل الدم

في اغلب الحالات نعم ,



اذا كانت قيم البيليروبين ضمن المجال غير الخطر,

و لكن بعض الحالات تحتاج لتبديل الدم رغم العلاج الضوئي و هذا يقرره الطبيب.

متى يمكن ايقاف المعالجه

يتوقف ذلك على عده عوامل



منها شده اليرقان ,



وزن الطفل و وجود مرض مرافق للحالة ,



و عاده للاطفال الاصحاء ,



يتم ايقاف العلاج عندما يصبح رقم البيليروبين دون 14 ملغ.

هل هناك تاثيرات ما لهذه المعالجه على الطفل عدا الفائده العلاجيه

نعم و هي قليلة المشاهدة ,



و فائده المعالجه اهم بكثير من احتمال هذه التاثيرات الجانبيه العابره ,



فيمكن للطفل ان يصاب بواحد او اكثر مما يلي

  • انتفاخ البطن و الاسهال

  • احمرار العين و التهاب الملتحمه ,



    خاصة في حال ازاحه الطفل لغطاء العين

  • التجفاف ,



    و لهذا تزاد كميه الرضعات

  • ارتفاع درجه حراره الطفل الخارجيه

  • تغير لون جلد الطفل بشكل مؤقت

96 views

دور لامبة النيون في معالجة اليرقان