3:22 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019

رفض الاهل للزواج

صور رفض الاهل للزواج

والصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم في كل وقت و حين
اولا احب ان اشكركم على مجهوداتكم و جازكم الله الف خير و بارك الله فيكم ….واتمني منكم ان تساعدونى في حل مشكلتي
ثانيا لدى مشكلة خاصة بى لم اجد لها حل بالاحري لم اجد شخص يساعدنى على ايجاد حل لها
و بعد التفكير و جدت نفسي اسال لما لا ابعث اليك و اسالك و اطرح عليك مشكلتى ربما يكون الحل على يديك باذن الله سبحانة و تعالى ،

 

 

لا اعرف من اين ابدا و ماذا اقول و لكن سوف اكتب مشكلتى لك بالتفصيل لكي تشعر بمدي معاناتي
انا بلغت من العمر ثلاثون سنه و موظفه في احدي الجهات العامة ،

 

 

تقدم لخطبتى شخص اسمر اللون اسود البشره و انا عكس لونة بيضاء و لكن اهلى رفضوة ليس لشيء الا للونة و هذا الرجل انا موافقه عليه و لم اضع لونة حاجز بينى و بينة لانة رجل يقبل به الشرع و الدين و احيطكم علما بانه رجل متدين و على خلق عظيم و ليس من الشباب المستهترين
و للعلم بان و الدى متوفي اما مشكلتى فتكمن في و الدتى فهي ليست موافقه عليه نهائيا و معها اخوتى ايضا عدا اخي الاكبر فهو الوحيد الموافق عليه ،

 

 

و والدتى امرأة تصوم و تصلى و زائره لبيت الله حج و عمره و للاسف الشديد و اقولها بكل اسف لم تتفهم هذا الموضوع ليس لشيء الا لشيء واحد و هو خائفه من كلام الناس عندما اتزوج هذا الرجل و هي ترفض رفض نهائيا في فتح هذا الموضوع و حلفت لى بانى لست ابنتها و حرمت عليها حليبها و ستكون غاضبه على الى يوم الدين لو تزوجته
اما بالنسبة لى فانا مقتنعه به قناعه تامه ليس لغرض المتعه بل لاخلاقة و حفاظة على القواعد الاسلامية , اطرح عليك مشكلتى هذه املى بالله ثم فيك الى ان تجد لى الوسيله الى حلها و اخذ مشكلتى هذه بعين الاعتبار و الرد بطريقة الادعية

 

او بعض الايات من القران الكريم او بعض الاحاديث او بعض من الامور الاخرى التي تفهمها و تراها مناسبه لمثل هذه المشكلة اكثر منى و لايجاد الوسيله التي استطيع بها اقناع امي و اهلى كلا لاتمام هذا الزواج .

 

ولك منى جزيل الشكر و العرفان و وفقك الله و سدد خطاك
و و بركاته

*****
اختي في الله هدى نشكر لك ثقتك في موقع الكل طريق التوبة
و نسال المولى عز و جل ان يوفقنا لمساعدتك و الاخذ بيدك لتتخطى ما انت فيه باذن الله.

المشكلة التي انت فيها يا اختي الفاضله يتعرض لها الكثير
من فتياتنا و بناتنا المسلمات

وان تنوعت الاسباب و الاعذار, و لكن تبقى المشكلة الرئيسيه و هي رفض الاهل
زواج ابنتهم من رجل يرتضى دينة و خلقة لاسباب غير شرعية.

والحل يا اختي الفاضله هو الاتي

عليك ان تقنعى و تفهمى و الدتك ان الناس سواسيه كاسنان المشط

قال صلى الله عليه و سلم يايها الناس،

 

الا انم ربكم واحد لا فضل لعربي
على عجمى و لا لعجمى على عربي،

 

و لا لاسود على احمر،

 

و لا لاحمر
على اسود الا بالتقوى ان اكرمكم عندالله اتقاكم،

 

الا هل بلغت.
قالوا: بلى يا رسول الله.

 

قال: فليبلغ الشاهد الغائب

وان مقياس القبول و الرفض لمن جاء للخطبة و الزواج
هو ما قالة و بينة قول المصطفى صلى الله عليه و سلم
اذا جاءكم من ترضون دينة و خلقة فزوجوة ان لم تفعلوا
تكن فتنة في الارض و فساد كبير

امر اخر و هو قول المولى عز و جل

(يا ايها الناس انا خلقناكم من ذكر و انثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا
ان اكرمكم عند الله اتقاكم ان الله عليم خبير

فهذا هو المقياس الحقيقي للقبول او الرفض
و ليس لون البشره و المال و الجاه او الجنسية و كل ما نسمع من اعذار و مبررات
ما انزل الله بها من سلطان.

فديننا الحنيف يرفض العنصرية
و انت تقولين يا اختي الفاضله ان و الدتك و لله الحمد

تصوم و تصلى و هذا يعني انها تعرف الحلال من الحرام و تفهم لحدود الله

فكيف تخالف كلام المولى عز و جل و كلام من لا ينطق عن الهوي
نبينا صلى الله عليه و سلم؟!

وكيف تخاف الناس و كلامهم و لا تخاف ان تسال عن منعها اياك حق من حقوقك
التي خصك الله و حدك بها؟!

فانت صاحبه القرار و من يقبل او من يرفض

ونحن هنا لا نلغى دور الاباء و الاهل في تزويج بناتهم

بل العكس هو الذى لا بد ان يحدث, بمعني

ان الاهل هم من يبحثون عن الزوج الصالح الذين يئمنون و يطمئنون
لوجود ابنتهم معه

فان جائهم خاطب لابنتهم , سئلوا عنه و عن دينة و خلقه

وان و جدوا ما يعيب ها الرجل رفضوا و منعوا ابنتهم و ليس ان يكون المنع
لمجرد لون بشره لا يقدم و لا يؤخر في دين و خلق الانسان.

يا اختي الفاضله استعيني بالله ثم باخيك الاكبر

ليقف الى صفك و يبين لهم كل ما ذكرناة انفا

وكذلك ابحثى عن رجل او امرأة لها التاثير على و الدتك و باقى اخوتك
لمحاوله اقناعها و توضيح مدى خطوره هذا الرفض الغير مبرر.

ادعى المولى عز و جل و الحى بالدعاء بان ييسر امرك

ولكن الدعاء و حدة لا يكفي, بل عليك ان تاخذى بالاسباب, فالسماء لا تمطر ذهبا
قال تعالى انا مكنا له في الارض و اتيناة من كل شيء سببا فاتبع سببا

خذى بكل الاسباب و فوضى امرك الى المولى عز و جل
و اسالية ان يدبرك و يختار لك.

هذه نصيحه الاسلام التي اقدمها لك و اسال المولى عز و جل ان يلهمك الرشد
وان يهيء لك من امرك رشدا, انه و لى ذلك و القادر عليه

226 views

رفض الاهل للزواج