3:43 مساءً الإثنين 10 ديسمبر، 2018

رفض الاهل للزواج


صور رفض الاهل للزواج

والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في كل وقت وحين
اولا

احب ان اشكركم على مجهوداتكم وجازكم الله الف خير وبارك الله فيكم ….واتمنى منكم ان تساعدوني في حل مشكلتي
ثانيا

لدي مشكلة خاصة بي لم اجد لها حل بالاحرى لم اجد شخص يساعدني على ايجاد حل لها
وبعد التفكير وجدت نفسي اسال لما لا ابعث اليك و اسالك واطرح عليك مشكلتي ربما يكون الحل على يديك باذن الله سبحانه وتعالى ،



لا اعرف من اين ابدا وماذا اقول ولكن سوف اكتب مشكلتي لك بالتفصيل لكي تشعر بمدى معاناتي
انا بلغت من العمر ثلاثون سنه وموظفه في احدى الجهات العامة ،



تقدم لخطبتي شخص اسمر اللون اسود البشره وانا عكس لونه بيضاء ولكن اهلي رفضوه ليس لشيء الا للونه وهذا الرجل انا موافقه عليه ولم اضع لونه حاجز بيني وبينه لانه رجل يقبل به الشرع والدين واحيطكم علما بانه رجل متدين وعلى خلق عظيم وليس من الشباب المستهترين
وللعلم بان والدي متوفى اما مشكلتي فتكمن في والدتي فهي ليست موافقه عليه نهائيا ومعها اخوتي ايضا عدا اخي الاكبر فهو الوحيد الموافق عليه ،



ووالدتي امراه تصوم وتصلي وزائره لبيت الله حج وعمره وللاسف الشديد واقولها بكل اسف لم تتفهم هذا الموضوع ليس لشيء الا لشيء واحد وهو خائفه من كلام الناس عندما اتزوج هذا الرجل وهى ترفض رفض نهائيا في فتح هذا الموضوع وحلفت لي باني لست ابنتها وحرمت عليها حليبها وستكون غاضبه علي الى يوم الدين لو تزوجته
اما بالنسبة لي فانا مقتنعه به قناعه تامه ليس لغرض المتعه بل لاخلاقه وحفاظه على القواعد الاسلامية ,



اطرح عليك مشكلتي هذه املي بالله ثم فيك الى ان تجد لي الوسيله الى حلها واخذ مشكلتي هذه بعين الاعتبار والرد بطريقة الادعية

او بعض الايات من القران الكريم او بعض الاحاديث او بعض من الامور الاخرى التي تفهمها وتراها مناسبه لمثل هذه المشكلة اكثر مني ولايجاد الوسيله التي استطيع بها اقناع امي واهلي جميعا لاتمام هذا الزواج .

ولك مني جزيل الشكر والعرفان ووفقك الله وسدد خطاك
و وبركاته

*****
اختي في الله هدي نشكر لك ثقتك في موقع الكل طريق التوبه
ونسال المولي عز وجل ان يوفقنا لمساعدتك والاخذ بيدك لتتخطي ما انت فيه باذن الله.

المشكلة التي انت فيها يا اختي الفاضله يتعرض لها الكثير
من فتياتنا وبناتنا المسلمات

وان تنوعت الاسباب والاعذار,

ولكن تبقي المشكلة الرئيسيه وهي رفض الاهل
زواج ابنتهم من رجل يرتضي دينه وخلقه لاسباب غير شرعيه.

والحل يا اختي الفاضله هو الاتي

عليك ان تقنعي وتفهمي والدتك ان الناس سواسيه كاسنان المشط

قال صلي الله عليه وسلم يايها الناس،

الا انم ربكم واحد لا فضل لعربي
علي عجمي و لا لعجمي علي عربي،

ولا لاسود علي احمر،

ولا لاحمر
علي اسود الا بالتقوي ان اكرمكم عندالله اتقاكم،

الا هل بلغت.
قالوا:

بلي يا رسول الله.

قال:

فليبلغ الشاهد الغائب

وان مقياس القبول والرفض لمن جاء للخطبة والزواج
هو ما قاله وبينه قول المصطفي صلي الله عليه وسلم
اذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه ان لم تفعلوا
تكن فتنه في الارض وفساد كبير

امر اخر وهو قول المولي عز وجل

(يا ايها الناس انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا
ان اكرمكم عند الله اتقاكم ان الله عليم خبير

فهذا هو المقياس الحقيقي للقبول او الرفض
وليس لون البشره والمال والجاه او الجنسية وكل ما نسمع من اعذار ومبررات
ما انزل الله بها من سلطان.

فديننا الحنيف يرفض العنصريه
وانت تقولين يا اختي الفاضله ان والدتك ولله الحمد

تصوم وتصلي وهذا يعني انها تعرف الحلال من الحرام وتفهم لحدود الله

فكيف تخالف كلام المولي عز وجل وكلام من لا ينطق عن الهوي
نبينا صلي الله عليه وسلم؟!

وكيف تخاف الناس وكلامهم ولا تخاف ان تسال عن منعها اياك حق من حقوقك
التي خصك الله وحدك بها؟!

فانت صاحبه القرار ومن يقبل او من يرفض

ونحن هنا لا نلغي دور الاباء والاهل في تزويج بناتهم

بل العكس هو الذي لا بد ان يحدث,

بمعني

ان الاهل هم من يبحثون عن الزوج الصالح الذين يئمنون ويطمئنون
لوجود ابنتهم معه

فان جائهم خاطب لابنتهم ,



سئلوا عنه وعن دينه وخلقه

وان وجدوا ما يعيب ها الرجل رفضوا ومنعوا ابنتهم وليس ان يكون المنع
لمجرد لون بشره لا يقدم ولا يؤخر في دين وخلق الانسان.

يا اختي الفاضله استعيني بالله ثم باخيك الاكبر

ليقف الى صفك ويبين لهم كل ما ذكرناه انفا

وكذلك ابحثي عن رجل او امراه لها التاثير علي والدتك وباقي اخوتك
لمحاوله اقناعها وتوضيح مدي خطوره هذا الرفض الغير مبرر.

ادعي المولي عز وجل والحي بالدعاء بان ييسر امرك

ولكن الدعاء وحده لا يكفي,

بل عليك ان تاخذي بالاسباب,

فالسماء لا تمطر ذهبا
قال تعالي انا مكنا له في الارض واتيناه من كل شيء سببا فاتبع سببا

خذي بكل الاسباب وفوضي امرك الى المولي عز وجل
واساليه ان يدبرك ويختار لك.

هذه نصيحه الاسلام التي اقدمها لك واسال المولي عز وجل ان يلهمك الرشد
وان يهيء لك من امرك رشدا,

انه ولي ذلك والقادر عليه

168 views

رفض الاهل للزواج