9:44 مساءً الأحد 16 ديسمبر، 2018

رواية ريما ونواف


تركى جلس يفكر..يروح لنواف و لا لا!!بعد ما صارت السالفه .


تركي(حرام الولد مريض و لازم ازوره و الى فات ما ت و هو اللحين بحسبه زوج لريما .

.ريما بنت اختى ريما الغاليه الى ما ترفض لها طلب!!)

جاء تركى و اخذ ريما و راحوا للمستشفي ريما كانت تركض ركض و تركى يهديها..اول ما دخلت الجناح حق نواف و دخلت لغرفته و شافت شكله على السرير الابيض متمدد و عمها سعود جالس عنده عورها قلبها و نزلت دموعها و حاولت تمسحها و لاتبين لنواف اي شيء…

نواف اول ما شاف ريما جلس بعد ما كان متمدد على السرير
نواف:ريم� �ا
ريما:ماتشوف شر يانواف
نواف:الشر ما يجيك
العم سعود:شخبارك ياريما؟
ريما:بخير الله يسلمك..انت شخبارك ياعمي
العم سعود:انا تمام يابنيتي
نواف:كيفك ريما؟
ريما:انت الى كيفك؟وشلونك اللحين؟
نواف:انا بخير
ريما:تحس بعوار؟
نواف:يعني
ريما:طيب متى موعد العملية
العم سعود:بكري ان شاء الله العصر على الساعة5 تقريبا
ريما:الله يشافيك و تقوم لنا بالسلامة..ايه نسيت خالى تركى بري يبغي يدخل يتطمن عليك يانواف
العم سعود:افا و الله و اقف بري خليه يدخل حياه ربي

تركي:
الجميع:وعليكم السلام
تركي:ماتشوف شر يابو سعود
نواف:الشر ما يجيك ان شاء الله
تركي:شخبارك يابو نواف؟
العم سعود:والله بخير و انت شخبارك


تركي:بخير الله يسلمك
العم سعود: متى تمشون للرياض؟
تركي:اليوم الفجر

نواف تضايق لما عرف ان ريما بتروح و تتركه..عقد حواجبه و بانت على ملامح و جهه الضيق
ريما:طيب شلون صار فيك كذا يانواف؟
نواف جلس يحكى لها السالفة..وتركى و ابو نواف يدردشون و يسولفون..
ريما:والله انا قلبى حاس امس العصر و انا اقول للبنات حاسه انه راح يصير شي
نواف ابتسم لها و مسك يدها..ريما سحبت يدها علشان ما يلاحظون عمها و خالها..

تركي:يالله انا استئذن..
العم سعود:وين تو الناس؟
تركي:تعرف يابونواف السفره قرب موعدها بنروح نجهز الاغراض و كذا
العم سعود:ايه..الله يوصلكم بالسلامة
تركي:امين..ريما بتروحين معاى و لا امرك بعد شوي؟
نواف:لا بتجلس شوى معنا انا و ابوي
العم سعود:اى و الله طفشنا لحالنا خلها عندنا
تركي:خلاص اجل .

.مع السلامة
ريما:مع السلامة

العم سعود:يالله احس راسى مصدع يا من شرب له فنجال قهوة
ريما:ابشر ياعمى شوى و بتكون القهوه عندك
نواف بتعجب:شلون؟
ريما:مالكم الا تشربون قهوه ان شاء الله

ريما اتصلت على خالتها هند و طلبت منها ترسل لها ترمس قهوه و شاى و تمر .

.وعلبه شاكلت..

وصلت الاغراض الى طلبتها ريما
العم سعود:شلون ياريما؟
ريما:لابس قلت لخالتى تصلح قهوه و ترسلها
نواف:خالتك هند؟
ريما باتسامه ناعمة:ايه
ابوسعود:والله فشيله كلفنا عليها و تعبناها
ريما:وش كلافته ياعمى هى كلها قهوة..وبعدين خالتى هند احسن و حده تصلح قهوة
ابوسعود: شوقتينا على ما نذوقها صبى لنا يابنيتي
ريما:تامر امر ياعمي..
صبت ريما القهوه و قدمت التمر و الشاكلت..وبعدين راحت و جلست قبال نواف..
نواف يبتسم لها ابتسامه تذوب الصخر
ريما استحت و دنقت راسها

جاء اتصال للعم سعود..وبعدين طلع بري الغرفة
نواف:الريم تعالى اجلسى جنبي
ريما:لا تكفي نواف فشيله اذا دخل عمي
نواف:يابنت الحلال انتى مرتى على سنه الله و رسولة
ريما:لا مقدر
نواف:خلاص اجل انتى كذا بتضايقنى و تعبيني
ريما:لا كل شى و لا تعبك طيب راح اجى عندك بس ما راح اطول..راحت ريما و جلست على الكرسى الى جنبه

صور رواية ريما ونواف

353 views

رواية ريما ونواف