7:29 مساءً الأربعاء 26 يونيو، 2019

رواية يا عيونى بس يكفينى عذاب

صور رواية يا عيونى بس يكفينى عذاب

.((يا عيونة بس يكفينى عذاب))…
الجزء الاول…
…….:شذي حبيبتي في ناس خطبوك من ابوك…
شذي و هي مستغربه: هلا يمة شتقولين في ناس خطبوني؟
ام محمد و هي تناظر بنتها الوحيده:اية خطبوك و ينتظرون الرد عشان يجون يخطبون رسمي..
شذي بفضول مين هم…انا اعرفهم

 


ام محمد: لا ما تعرفينهم…ولا انا اعرفهم بعد؟
شذى: اذا انا و لا انت نعرفهم مين يعرفهم؟
ام محمد خالد اخوك يعرف المعرس…
شذي و هي تناظر امها: مره و حدة معرس زين يمكن ما اوافق…يا خوفى بس يطلع زي راكان اللى قبلة ما يعرف…
امها تقاطعها: اخوك خالد يمدح فيه و يقول مثلة ما ينرد…
شذى: يعني بس خالد يعرفه…..
امها و كانها تذكرت حاجة: انت بعد تعرفين خالتة اخت امه…
شذي باندهاش: خالتة اعرفها انا

 

 

من تقصدين يمة

 


امها و هي تبتسم: فكرى …تتوقعينها مين؟
شذي و هي محتارة: مين من الجيران او من اصدقاء العيلة؟؟
امها: ما حزرت….و باقولك حاجة تري اهل المعرس مو من الشرقيه؟
شذي و اندهاشها زاد: مو من الشرقية…وانا اعرف خالتة و اخوى خالد يعرف مرس الغفلة…ومثله ما ينرد…..يمة خلاص
ترانى خلاص و صلت حدى قولى لى مين و ما له داعى هالفوازير اللى انت مسويتها..
امها: اوكية بقولك…
تقاطعها شذي بضحتكتها الرنانة: ههههههة احلى يمة اوكية هذي من وين جابيتها….والله الوالدة حركات..اوكية..بكرة
ايش رح تقولين…تشاو…ههههههههه
ام محمد تضحكين على امك هاه

 

زين يا شذي موتى بفضولك نامي الليلة بدون ما تعرفين عريس الغفله على قولتك…
شذي و هي تحاول تكتم ضحكتها خلاص يمة و الله اسفة بس بالله من اللى علمك عليها اكيد سعود ما غيرة صح
ام محمد: ما نى بقايلة زين…
شذي قامت و حبت فوق راس امها خلاص السموحه يمه بس قولى لى من المعرس تكفين يمه الله يخليك الله يوفقك الله ي….
ام محمد تقاطعها: خلاص زين زين باقول عاد انتي تلصقين بالواحد الين يقولك….
شذى: زين مين المعرس؟؟؟
ام محمد: خالتة تراها معيده بالكليه عندك بقسم لغه عربية؟؟
شذي و الفضول ذابحها: بالله عندي بالكلية و بقسمى بعد مين هذي؟
ام محمد:اسمها عبير…عرفتيها؟
شذي و البسمه شاقتها: من جد و ناااسه الصراحه اذا هو على خالتة رح يكون جنتلمان…
ام محمد باستغراب: و ش جنتلمانة انتي و خشتك؟
شذي و هي مبسوطة:ما عليك مني…زين اذا هو مش من الشرقية اجل من و ين؟
ام محمد: من الرياض…
شذي و هي تناظر امها: من الرياض…وجا الشرقيه يخطبني…لية خلصو بنات الرياض عشان يدور برا…
ام محمد:يقول لاخوك خالد احنا ندور على العرق الطيب…
شذى: اوكية يمة قولى لى عنه نبذة مبسطه و موجزه اكيد خالد قال لك شي عنه لو بسيط؟؟
ام محمد: خالد يقول ان اسمه تركي و هو ضابط وان عايلتة مشالله عليها ناس معروفين بسمعتهم الطيبه و يقول ان ابوة و اخوه
الكبير يشتغلون في التجاره و عندهم خير…
شذي و هي تبتسم: ضابط يمة انت تتكلمين من جد؟
ام محمد: تعرفينى يا شذي انا ما احب المزح في امور الجد اللى زي كذا
شذى:زين اسفة يمه…كملي
ام محمد: بس هذا اهم ما قاللى اخوك…
شذي بضيق: شوفى يمة قولى لى حتى الفتافيت اللى قالها السيد خالد زين

 

؟
ام محمد: اوففف زين بقولك…يقول ان تركي هذا جاء الشرقية في دوره مدة سته شهور و خالد خوية يوسف تعرفين في
العسكرية بعد…يوم جا تركي دورتة العسكرية كان يوسف معه اللى صار ان يوسف عزم تركي كذا مره و نادي خالد
اخوك….يقول عنه رجل و النعم فيه ما في مثلة اثنين
شذي و هي تناظر امها بنص عين:كذا عزيمه تخلى تركي هذا…يخطب اخت خالد اللى شافة مرات معدوده هاه

405 views

رواية يا عيونى بس يكفينى عذاب