5:15 صباحًا الثلاثاء 26 مارس، 2019

روايه بس ياعيوني يكفيني عذاب كاملة

بالصور روايه بس ياعيوني يكفيني عذاب كاملة 20160908 2567

…((يا عيونه بس يكفينى عذاب))…
الجزء الاول…
…….:شذي حبيبتى في ناس خطبوك من ابوك…
شذي و هى مستغربه: هلا يمه شتقولين في ناس خطبوني؟
ام محمد و هى تناظر بنتها الوحيده:ايه خطبوك وينتظرون الرد عشان يجون يخطبون رسمي..
شذي بفضول مين هم…انا اعرفهم
ام محمد: لا ما تعرفينهم…ولا انا اعرفهم بعد؟
شذى: اذا انا و لا انت نعرفهم مين يعرفهم؟
ام محمد خالد اخوك يعرف المعرس…
شذي و هى تناظر امها: مره و حده معرس زين يمكن ما اوافق…يا خوفى بس يطلع زى راكان اللى قبله ما يعرف…
امها تقاطعها: اخوك خالد يمدح فيه و يقول مثله ما ينرد…
شذى: يعنى بس خالد يعرفه…..
امها و كانها تذكرت حاجة: انت بعد تعرفين خالته اخت امه…
شذي باندهاش: خالته اعرفها انا من تقصدين يمه
امها و هى تبتسم: فكرى …تتوقعينها مين؟
شذي و هى محتارة: مين من الجيران او من اصدقاء العيلة؟؟
امها: ما حزرت….و باقولك حاجه تري اهل المعرس مو من الشرقيه؟
شذي و اندهاشها زاد: مو من الشرقية…وانا اعرف خالته و اخوى خالد يعرف مرس الغفلة…ومثله ما ينرد…..يمه خلاص
ترانى خلاص وصلت حدى قولى لى مين و ما له داعى هالفوازير اللى انت مسويتها..
امها: اوكيه بقولك…
تقاطعها شذي بضحتكتها الرنانة: ههههههه احلي يمه اوكيه هذى من وين جابيتها….والله الوالده حركات..اوكية..بكرة
ايش رح تقولين…تشاو…ههههههههه
ام محمد تضحكين على امك هاه زين يا شذي موتى بفضولك نامى الليله بدون ما تعرفين عريس الغفله على قولتك…
شذي و هى تحاول تكتم ضحكتها خلاص يمه و الله اسفه بس بالله من اللى علمك عليها اكيد سعود ما غيره صح
ام محمد: ما نى بقايله زين…
شذي قامت و حبت فوق راس امها خلاص السموحه يمه بس قولى لى من المعرس تكفين يمه الله يخليك الله يوفقك الله ي….
ام محمد تقاطعها: خلاص زين زين باقول عاد انتى تلصقين بالواحد الين يقولك….
شذى: زين مين المعرس؟؟؟
ام محمد: خالته تراها معيده بالكليه عندك بقسم لغه عربية؟؟
شذي و الفضول ذابحها: بالله عندى بالكليه و بقسمى بعد مين هذي؟
ام محمد:اسمها عبير…عرفتيها؟
شذي و البسمه شاقتها: من جد و ناااسه الصراحه اذا هو على خالته رح يكون جنتلمان…
ام محمد باستغراب: و ش جنتلمانه انتى و خشتك؟
شذي و هى مبسوطة:ما عليك مني…زين اذا هو مش من الشرقيه اجل من وين؟
ام محمد: من الرياض…
شذي و هى تناظر امها: من الرياض…وجا الشرقيه يخطبني…ليه خلصو بنات الرياض عشان يدور برا…
ام محمد:يقول لاخوك خالد احنا ندور على العرق الطيب…
شذى: اوكيه يمه قولى لى عنه نبذه مبسطه و موجزه اكيد خالد قال لك شى عنه لو بسيط؟؟
ام محمد: خالد يقول ان اسمه تركى و هو ضابط وان عايلته مشالله عليها ناس معروفين بسمعتهم الطيبه و يقول ان ابوه و اخوه
الكبير يشتغلون في التجاره و عندهم خير…
شذي و هى تبتسم: ضابط يمه انت تتكلمين من جد؟
ام محمد: تعرفينى يا شذي انا ما احب المزح في امور الجد اللى زى كذا
شذى:زين اسفه يمه…كملي
ام محمد: بس هذا اهم ما قاللى اخوك…
شذي بضيق: شوفى يمه قولى لى حتى الفتافيت اللى قالها السيد خالد زين ؟
ام محمد: اوففف زين بقولك…يقول ان تركى هذا جاء الشرقيه في دوره مده سته شهور و خالد خويه يوسف تعرفين في
العسكريه بعد…يوم جا تركى دورته العسكريه كان يوسف معه اللى صار ان يوسف عزم تركى كذا مره و نادي خالد
اخوك….يقول عنه رجل و النعم فيه ما في مثله اثنين
شذي و هى تناظر امها بنص عين:كذا عزيمه تخلى تركى هذا…يخطب اخت خالد اللى شافه مرات معدوده هاه؟..
ام محمد و هى تضرب بنتها بخفه على كتفها: يا النبيهه تونى اقولك خالته عندك بالكليه اكيد سالها عنك و مدحتك له(واخذت ام
محمد تمسح على شعر بنتها و الله و كبرتى يا شذي و بنزوجك…
شذي و هى تبتسم لامها:اكيد باكبر يا يمه مثل الناس…يعنى تبينى اصغر مثلا؟…بس يمه كيف عرف تركى انى انا اخت خالد
ادرس عند خالته هاه؟
ام محمد: خالته هذى عبير كلمتنى و هى اصلا اللى دلته علينا بس لقاء تركى بخالد كان صدفة…
شذى: يمه توك تقولين ما اعرفهم…
ام محمد: و الله ما اعرفهم هى كلمتنى و عرفتنى بنفسها و قالت لى الموضوع و خالد كلمه تركى وينتظرون الرد عشان زى ما
قلتلك…
شذى: ارد على واحد ما اعرفه الله يهداك يمه….
ام محمد: اخوك يمدحه و انتى توك تمدحين خالته…
تقاطعها شذي بس هذا ما يكفى يمه لازم نشوفهم و نسال عنهم زين و بعد كذا لكل حادث حديث…
ام محمد:خلاص يعنى انتى ما عندك اعتراض للحين؟
شذى:اعترض على ايش؟؟
ام محمد: يعنى يا حبيبتى انتى مو معترضة(وبغت شذي تقاطعها اسمعينى للاخر خليهم يجون و نشوفهم و بعدها نسال عنهم
اذا طلعوا اهل خير الله يحييهم و اذا كان غير كذا ننهى الموضوع من اوله و لا كانه صار شي..
اعجبت شذي براى امها: يمشى اللى تقولينه يام محمد..
ام محمد:الله يحفظك يا شذي و يكتبلك اللى فيه الخير…
و قامت ام محمد عن بنتها و طلعت من غرفه شذي عشان تقول لابو محمد براى بنتهم الوحيده
شذي عمرها 19سنه اصغر و حده في اخوانها و حدانيه بين ثلاثه اولاد حلوه مملوحه و هى طويله و جسمها روعه و يسمونها
البنات باربى من حلاوه جسمها و شعرها لاخر ظهرها حلو و كثيف و ناعم و هى بيضاء صافيه تميزها بحه صوتها الناعمة
و هى طيبه و حبوبه و شذي مجنونه بالموضه و الاناقة..
اخوانها محمد اكبر واحد عمره 33 يشتغل مساعد طيار بالخطوط السعودية
متزوج مريم و مريم هذى ملقوفه و فيها لعانه احيانا تكون ملكه الطيبه و احيانا العكس
و عندهم بنتين ريم 5سنين و رنا سنتين
و محمد و مرته ساكن مع اهله بحكم سفره الدائم ما يقدر يخليهم لوحدهم عشان كذا ساكن مع اهله..
خالد 28سنه ثانى واحد متزوج بنت عمه مها و ساكن بفيله جنب اهله و هو يشتغل مهندس بناء
سعود24سنه توه راجع من برا كان يدرس بجامعه اكسفورد ببريطانيا و اول ما رجع تعين مدير علاقات عامه باهم الشركات
الكبري بالشرقيه هو احلي اخوانه و املحهم بس طبعا بعد شذى…
………………………………………….. …………………………
ام محمد بعد ما طلعت من غرفه شذي كانت بتروح لغرفتها الا شافت رنا بنت محمد طايحه تبكى على الارض…
ام محمد: و ش فيها رانى تبكي…(وشالتها من الارض)…وش فيك يا رنا تبكين؟
الا تجى مريم و تشيل بنتها من يد ام محمد و تقول و هى معصبه خالتى ما تشوفينها طايحه على و جهها اكيد بتبكي…
ام محمد و ش فيك معصبه ؟
مريم ما فينى شى بس بنتى طايحة…الا شسالفه الرجال اللى خاطب شذي اسمعكم تتساسرون فيه و لا حد قال لى او افكر
يقولى حتى مها مره خالد تعرف السالفه و انا اخر من يعلم…
ام محمد تركتها لانها ما تبى مشاكل و مشت عنها و قالت: ما حصل شى و اذا صار شى قلنا لك ….
معروف عن مريم اللقافه و اللعانة…بس قدام محمد حمامه سلام …الكل منقهر منها حتى شذي بس دايم يوقفونها عند حدها
و محد يشكى لمحمد منها لانهم شايفينه يحبها و مرتاح معها..
مريم قعدت تاكل بنفسها من القهر لانها ما تعرف شى في السالفه و منقهره من محمد زياده لانه اكيد بيعرف و لا قالها مع انه
زوجته و ام عياله..

  • روايع تركي وشذي ارشيف كاملة
  • رواية شذى وتركي
  • رواية يا عيونة بس يكفيني عذاب جزء 2 شذى وتركي
  • روايه تركي وشذي الارشيف
  • ياعيونه بس يكفيني عذاب شذي وتركي الجزء الثاني
596 views

روايه بس ياعيوني يكفيني عذاب كاملة