5:46 مساءً الخميس 17 يناير، 2019

صبغ الذقن الخفيف

بالصور صبغ الذقن الخفيف 20160812 9

نري كثيرا من المسلمين يصبغون لحاهم بالسواد و يقولون: ان النهى عنه لم يصح عن النبى صلى الله عليه و سلم،

و انما هو مدرج من كلام بعض الرواه وان صح فانما المراد به ما قصد به التدليس اما ما قصد به الجمال فلا،

فما مدي صحه ذلك؟

 

النهى عن صبغ الشيب بالسواد ثابت عن النبى صلى الله عليه و سلم من حديث جابر بن عبدالله رضى الله عنهما رواه مسلم و ابو داود و دعوي الادراج غير مقبوله الا بدليل،

لان الاصل عدمه،

و قد روي ابو داود و النسائى من حديث ابن عباس رضى الله عنهما ان النبى صلى الله عليه و سلم قال: “يكون قوم يخضبون في اخر الزمان بالسواد كحواصل الحمام لا يريحون رائحه الجنة”.

قال ابن مفلح احد تلاميذ شيخ الاسلام ابن تيمه: اسناده جيد.

و هذا الحديث يقتضى تحريم صبغ الشيب بالسواد،

و انه من كبائر الذنوب و الحكمه في ذلك و الله اعلم ما فيه من مضاده الحكمه في خلق الله تعالى بتجميله على خلاف الطبيعه فيكون كالوشم و الوشر و النمص و الوصل،

و قد ثبت عن النبى صلى الله عليه و سلم انه لعن الواصله و المستوصله و الواشمه و المستوشمه و لعن المتنمصات و المتفلجات للحسن المغيرات لخلق الله تعالى.

واما دعوي ان النهى عن الصبغ بالسواد من اجل التدليس،

فغير مقبوله ايضا،

لان النهى عام،

و الظاهر ان الحكمه ما اشرنا اليه.

واذا كان هذا حكم الصبغ الاسود من اجل التدليس،

فغير مقبوله ايضا،

لان النهى عام،

و الظاهر ان الحكمه ما اشرنا اليه.

واذا كان هذا حكم الصبغ الاسود،

فان في الحلال غنى عنه،

و ذلك بان يصبغ بالحناء و الكتم او بصبغ يكون بين الاسود و الاحمر فيحصل المقصود بتغيير الشيب الى صبغ حلال،

و ما اغلق باب يضر الناس الا فتح لهم من الخير ابواب و لله الحمد.

وما روى عن بعض الصحابه من انهم كانوا يخضبون بالسواد،

فانه لا يدفع به ما صح عن النبى صلى الله عليه و سلم،

لان الحجه فيما صح عن النبى صلى الله عليه و سلم،

و من خالفه من الصحابه فمن بعدهم فانه يلتمس له العذر حيث يستحق ذلك،

و الله تعالى انما يسال الناس يوم القيامه عن اجابتهم الرسل،

قال الله تعالى: ويوم يناديهم فيقول ماذا اجبتم المرسلين [سوره القصص: الايه 65].

 

  • صبغ الذقن الخفيف
  • صبغه لدقن الخفيف
  • كيفية صبغ الذقن الخفيف
  • طريقة صبغ الذقن الخفيف
981 views

صبغ الذقن الخفيف