صحابية مهاجرة الهجرتين

آخر تحديث ف15 سبتمبر 2021 الخميس 5:33 صباحا بواسطه صلاح جابر

صورة صحابية مهاجرة الهجرتين 20160915 839

 

اسماء فتاة عميس بن معد بن تيم بن الحارث الخثعمي.

 

• اخت السيده ميمونه ام المؤمنين من الام.

 

• من السابقات الى الاسلام.

 

• هاجرت الى الحبشه مع زوجها “جعفر بن ابي طالب”.

 

• لما استشهد “جعفر” فمؤته تزوجها “ابو بكر”،

 


فلما ما ت تزوجها “علي بن ابي طالب”.

 

• صاحبه الهجرتين،

 


ومصليه القبلتين،

 


وزوجه الشهيدين،

 


وزوجه الخليفتين.

 

• من اولادها: “عبد الله بن جعفر”،

 


و”محمد بن ابي بكر”،

 


و”محمد” و ”يحيى” ابنا “على”.

 

• اوصي “ابو بكر” ان تغسله.

 

• دخل “عمر” رضى الله عنه يوما على “حفصة” ابنتة و ”اسماء” عندها،

 


فقال “عمر” حين راي “اسماء”: من هذي

 


قالت: “اسماء فتاة عميس”،

 


قال “عمر”: الحبشيه هذه،

 


البحريه هذي

 


قالت “اسماء”: نعم،

 


قال: سبقناكم بالهجرة،

 


فنحن احق برسول الله صلى الله عليه و سلم منكم،

 


فغضبت و قالت: كلا و الله،

 


كنتم مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يطعم جائعكم و يعظ جاهلكم،

 


وكنا فدار او فارض البعداء البغضاء بالحبشة،

 


وذلك فالله و فرسوله صلى الله عليه و سلم-،

 


وايم الله،

 


لا اطعم طعاما و لا اشرب شرابا حتي اذكر ما قلت لرسول الله صلى الله عليه و سلم-،

 


ونحن كنا نؤذي و نخاف،

 


وساذكر هذا للنبي صلى الله عليه و سلم و اساله،

 


والله لا اكذب و لا ازيغ و لا ازيد عليه،

 


فلما جاء النبي صلى الله عليه و سلم قالت: يا نبى الله،

 


ان عمر قال هكذا و كذا،

 


قال: فما قلت له

 


قالت: قلت له هكذا و كذا،

 


قال: “ليس باحق بى منكم،

 


ولة و لاصحابة هجره واحدة،

 


ولكم انتم اهل السفينه هجرتان” اخرجة البخاري ،

 


 


ففرحت و فرح من كان معها من مهاجرى الحبشة.

 

• تفاخر ابناها “محمد بن جعفر” و ”محمد بن ابي بكر”،

 


فقال جميع واحد منهما للاخر: انا اكرم منك،

 


وابي خير من ابيك،

 


فقال لها علي: اقضى بينهما يا اسماء،

 


قالت: ما رايت شابا من العرب خيرا من جعفر،

 


ولا رايت كهلا خيرا من ابي بكر فقال علي: ما تركت لنا شيئا،

 


ولو قلت غير الذي قلت لمقتك.

 

• قال النبى صلى الله عليه و سلم-: “الاخوات المؤمنات: ميمونه زوج النبي صلى الله عليه و سلم-،

 


وام الفضل امرأة العباس،

 


واسماء فتاة عميس امرأة جعفر،

 


وامرأة حمزة،

 


وهي اختهن لامهن” رواة الامام الطبرانى باسنادين،

 


ورجال احدهما رجال الصحيح).

 

• كان “عمر بن الخطاب”رضى الله عنه يسالها عن تفسير الاحلام.

 

• فرض لها عمر رضى الله عنه 1000 درهم.

 

• روي عنها ابناها “عبد الله” و ”عون” ابنا “جعفر بن ابي طالب”،

 


و”ابن عباس” و ”عروه بن الزبير” و ”ابو موسي الاشعري” و ”سعيد بن المسيب”.

 

• روت عن النبي صلى الله عليه و سلم-60 حديثا.

 

• من مروياتها عن النبي صلى الله عليه و سلم انه لما اصيب “جعفر” رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم الى اهلة فقال: “ان ال جعفر ربما شغلوا بشان ميتهم،

 


فاصنعوا لهم طعاما” اخرجة الامام ابن ما جه فسننه).

 

• توفيت نحو سنه 40 ه.

 

  • من هي مهاجرة الهجرتين ومصلية القبلتين


صحابية مهاجرة الهجرتين