4:13 مساءً الإثنين 19 نوفمبر، 2018

فاتح الصين قبيلة بن مسلم


قتيبه بن مسلم الباهلي
صور فاتح الصين قبيلة بن مسلم

موقع مدينه كاشغر اخر مدينه وصل اليه قتيبه في الشرق

الميلاد 669 م
العراق
قتيبه بن مسلم بن عمرو بن حصين بن ابو حفص الباهلي
الوفاه 715م / 96 ه
فرغانه
الخدمه العسكريه
في الخدمه
86ه / 705 م 96 ه / 715 م
الولاء الخلافه الامويه
الفرع الجيوش الاسلامية زمن عبدالملك بن مروان والوليد بن عبدالملك.
الرتبه قائد جيش
القيادات فتح سمرقند – فتح بلاد ماوراء النهر
فتح كاشغر.

قتيبه بن مسلم الباهلي 49 – 96 ه‍ / 669 – 715 م)[1] قائد اسلامي شهير قاد الفتوحات الاسلامية في بلاد اسيا الوسطى في القرن الاول الهجرى.

هو قتيبه بن مسلم بن عمرو بن حصين بن الامير ابو حفص الباهلي،

وكان ابوه ‘مسلم بن عمرو’ من اصحاب ‘مصعب بن الزبير’ والى العراق من قبل اخيه اميرالمؤمنين عبدالله بن الزبير،

وقاتل معه في حربه ضد عبدالملك بن مروان سنه 72 هجريه،

وقد نشا قتيبه على ظهور الخيل رفيقا للسيف والرمح،

محبا للفروسيه،

وقد وابدى شجاعه فائقه وموهبه قياديه فذه،

لفتت اليه الانظار خاصة من القائد العظيم المهلب بن ابي صفره وكان خبيرا في معرفه الابطال ومعادن الرجال فتفرس فيه انه سيكون من اعظم ابطال الاسلام،

فاوصى به لوالى العراق الشهير الحجاج بن يوسف الثقفي الذي كان يحب الابطال والشجعان،

فانتدبه لبعض المهام ليختبره بها ويعلم مدى صحة ترشيح المهلب له،

وهل سيصلح للمهمه التي سيوكلها له بعد ذلك ام لا.

فتح خوارزم وبخارى،

وسمرقند,

بلخ،

استشهد سنه 96 ه،

وعمره 48سنه.

النشاه وبدايات جهاده

ولد في بيت امره وقياده سنه 49 ه لاسرة من قبيله باهله النجديه ،



ولما ترعرع تعلم العلم والفقه والقران،

ثم تعلم الفروسية وفنون الحرب،

فظهر فيه النبوغ وهو شاب في مقتبل شبابه،

فولاه عبدالملك بن مروان الري،

وولاه ايضا خراسان وقد كانت حينها من اعمال العراق يوم ذاك وهي تحت امره الحجاج،

فلم يعبا بشيء سوى الجهاد،

فلما وصل خراسان سنه 86ه علا بهمته الى حرب ما وراء النهرين.واقام بخراسان ثلاث عشره سنه .

.

فتوحاته

ثم استعرض جيشه وابتدا مسيرته الى فتح الشرق كله،

ففتح المدائن مثل خوارزم وسجستان،

حتى وصل الى سمرقند فحاصرها حصارا شديدا حتى صالحه اهلها على اموال كثيرة جدا،

وفطن له الصفد فجمعوا له الجموع فقاتلهم في شومان قتالا عنيفا حتى هزمهم،

وسار نحو بيكند وهي اخر مدن بخارى،

فجمعوا له الجموع من الصغد ومن والاهم فاحاطوا به من كل مكان،

وكان له عيون جواسيس من الاعداء يمدونه بالاخبار فاعطاهم الاعداء اموالا طائله ليصدوا عنهم قتيبه فجاؤوا يثبطونه عن قتالهم،

فقتلهم،

ثم جمع الجيش وخطبهم وحثهم على القتال فقاتلوا اشد القتال وفتحوا الطوق وغنم منها اموالا لا تحصى ثم اتجه ناحيه الصين،

فغزا المدن التي في اطرافها وانتصر عليها،

وضرب عليهم الجزيه،

فاذعنت له بلاد ما وراء النهر كلها حتى وصل الى اسوار الصين،

حارب خلالها ثلاث عشره سنه لم يضع فيها السلاح،

الى ان مات الخليفه الوليد بن عبدالملك فاستخلف بعده اخوه سليمان بن عبدالملك وكان بينهما شيء وخلاف،

فاراد ان يثور على سليمان فحصل بينهما خلاف شديد فقتله احد الجنود في بلد اسمها فرغانه سنه 96ه.

بداية العمل الحربى

بدا العمل الحربي 86 هجريه،

وذلك عندما ولاه الحجاج بن يوسف الثقفي ولايه خراسان وهو اقليم شاسع مترامى الاطراف،

لم يكن المسلمون قد واصلوا الفتح بعده،

وكان المهلب بن ابى صفره واليا على خراسان من عام 78 حتى 86 هجريه،

وقد راى الحجاج ان يدفع بدماء شابه جديدة في قياده المجاهدين هناك،

فلم يجد افضل من قتيبه بن مسلم لهذه المهمه.

سار قتيبه بن مسلم على نفس الخطة التي سار عليها ال المهلب،

وهي خطة الضربات السريعة القوية المتلاحقه على الاعداء،

فلا يترك لهم وقت للتجمع او التخطيط لرد الهجوم على المسلمين،

ولكنه امتاز عن ال المهلب بانه كان يضع لكل حمله خطة ثابته لها هدف ووجهه محدده،

ثم يوجه كل قوته للوصول الى هدفه.

استراتيجيه قتيبه في الغزوات

قام قتيبه بن مسلم بتقسيم اعماله لاربع مراحل،

حقق في كل واحده منها فتح ناحيه واسعه فتحا ثبت فيه اقدام الدوله الامويه وما تابعها من دول اسلامية ردحا طويلا من الزمن : وهي كالاتي:
قامو فيها(راكان وامجد صالح بن عرباس بحملته على طخارستان السفلى فاستعادها وذلك سنه 86 هجريه،

وطخارستان السفلى هي الان جزء من افغانستان وباكستان.

المرحلة الثانيه

قاد فيها حملته الكبرى على بخارى فيما بين سنتى 87 90هجريه وخلالها اتم فتح بخارى وما حولها من القرى والحصون،

وكانت اهم مدن بلاد ما وراء النهر واكثفها سكانا وامنعها حصونا .

المرحلة الثالثه

قد استمرت من سنه 91 93 هجريه،

وفيها تمكن ‘قتيبه’ من نشر الاسلام وتثبيته في وادى نهر جيحون كله،

واتم فتح اقليم ‘سجستان’ في ايران الان،

واقليم خوارزم ‘يوجد الان بين دول ايران وباكستان وافغانستان’،و وصلت فتوحاته الى مدينه ‘سمرقند’ في قلب اسيا وضمها الى دوله الاسلام نهائيا .

المرحلة الرابعه

وامتدت من سنه 94-96 هجريه،

وفيها اتم قتيبه فتح حوض نهر سيحون بما فيه من مدن،

ثم دخل ارض الصين واوغل فيها ووصل مدينه كاشغر وجعلها قاعده اسلامية وكان هذا اخر ما وصلت اليه جيوش اسلامية في اسيا شرقا ولم يصل احد من المسلمين ابعد من ذلك قط.

ما وقع بين قتيبه و ملك الصين

قال ابن الاثير:

وكان قتيبه بعد ان فتح كاشغر قد كتب له ملك الصين ان يبعث له رجلا شريفا يخبره عنهم وعن دينهم .



فانتخب قتيبه عشره لهم جمال و السن و باس و عقل و صلاح فامر لهم بعده حسنه و متاع حسن من الخز و الوشي و غير ذلك و خيول حسنه و كان منهم هبيره بن مشمرج الكلابي فقال لهم اذا دخلتم عليه فاعلموه اني قد حلفت اني لا انصرف حتى اطا بلادهم و اختم ملوكهم و اجبي خراجهم.

فساروا و عليهم هبيره فلما قدموا عليهم دعاهم ملك الصين فلبسوا ثيابا بياضا تحتها الغلائل و تطيبوا و لبسوا النعال و الارديه و دخلوا عليه و عنده عظماء قومه فجلسوا ولم يكلمهم الملك و لا احد ممن عنده فنهضوا فقال الملك لمن حضره:

كيف رايتم هؤلاء

فقالوا:

راينا قوما ما هم الا نساء مابقي منا احد الا انتشر ما عنده.

فلما كان الغد دعاهم فلبسوا الوشي و العمائم الخز و المطارف و غدوا عليه فلما دخلوا قيل لهم ارجعوا و قال لاصحابه كيف رايتم هذه الهيئه

قالوا اشبه بهيئه الرجال من تلك فلما كان اليوم الثالث دعاهم فشدوا سلاحهم و لبسوا البيض و المغافر و اخذوا السيوف و الرماح و القسي و ركبوا .



فنظر اليهم ملك الصين فراى مثل الجبل فلما دنوا ركزوا رماحهم ودفعوا خيلهم كانهم يتطاردون.

فقال الملك لاصحابه :

كيف ترونهم

قالوا ماراينا مثل هؤلاء

فلما امسى بعث اليهم ان ابعثوا الى زعيمكم فبعثوا اليه هبيره فقال له ملك الصين:

“قد رايتم عظم ملكي و انه ليس احد منعكم مني و انتم في يدي بمنزله البيضه في كفي و اني سائلكم عن امر فان لم تصدقون قتلتكم”.

قال:

سل .

قال:

“لم صنعتم بزيكم الاول اليوم الاول و الثاني والثالث ما صنعتم؟”.

قال هبيره:

“اما زينا الاول فلباسنا في اهلنا و الثاني فزينا اذا امنا امراءنا و الثالث فزينا لعدونا”.

قال:

“ماحسن ما دبرتم دهركم فقولوا لصاحبكم ينصرف فاني قد عرفت قله اصحابه و الا بعثت اليكم من يهلككم”.

فقال له هبيره :

“كيف يكون قليل الاصحاب من اول خيله في بلادك و اخرها في منابت الزيتون

و اما تخويفك ايانا بالقتل فان لنا اجالا اذا حضرت فاكرمها القتل و لسنا نكرهه و لا نخافه و قد حلف ان لا ينصرف حتى يطا ارضكم و يختم ملوككم و يعطى الجزيه”.

اعادت هذه المقاله ملك الصين الى صوابه فاعتدل في كلامه وقال لهبيره:

فما الذي يرضي صاحبكم؟.قال:

انه حلف الا ينصرف حتى يطا ارضكم،

ويختم ملوككم،

ويعطي الجزيه.

قال:

فانا نخرجه من يمينه و نبعث تراب ارضنا فيطاه و نبعث اليه ببعض ابنائنا فيختمهم و نبعث اليه بجزيه يرضاها فبعث اليه بهديه و اربعه غلمان من ابناء ملوكهم ثم اجازهم فاحسن فقدموا على قتيبه فقبل قتيبه الجزيه و ختم الغلمان و ردهم ووطئ التراب.

فقال سواده بن عبدالملك السلولي:

لا عيب في الوفد الذين بعثهم للصين ان سلكو طريق المنهج

كسروا الجفون على القذى خوف الردى حاشا الكرم هبيره بن مشمرج

ادى رسالتك التي استرعيته فاتاك من حنث اليمين بمخرج

الامير قتيبه وقبائل الاتراك

عندما قام المسلمون الاوائل بحركة الفتح الاسلامي في الشرق كان هناك عرقان من البشر تسكن هذه المنطقه،

القبائل الساسانيه او الفارسيه والقبائل التركيه،

وكان نهر المرغاب هو الحد الفاصل بين هؤلاء وهؤلاء،

وقد تم ادخال القبائل الفارسيه في الاسلام في عهد الخلفاء الراشدين،

اما القبائل التركيه فقد كانت اكبر عددا واوسع انتشارا منهم الاتراك الغزيه والاتراك القراخطاى والاتراك القوقازيين والاتراك الايجور والاتراك البلغار والاتراك المغول.

وكان لفتح قتيبه اثر كبير في ادخال الاتراك شرقي نهر المرغاب وفى بلاد ما وراء النهر في الاسلام.

خروجه على سليمان بن عبدالملك ومقتله

كان قتيبه بن مسلم كما ذكر من قاده الحجاج بن يوسف الثقفي فقد كان يعلم مقدار كراهيه سليمان بن عبدالملك للحجاج،

فلما ولي الخلافه خشي قتيبه من انتقامه؛

لانه وقف الى جانب الوليد بن عبدالملك حين اراد ان يخلع اخاه سليمان من ولايه العهد ويجعلها لابنه؛

ولذلك عزم قتيبه على الخروج على سليمان فارسل اليه 3 كتب الاول كتب فيه يهنئه بالخلافه و يذكر بلائه و طاعته لعبدالملك و الوليد و انه على مثل ذلك ان لم يعزله عن خرسان و الكتاب الثاني يعلمه فيه بفتوحه و نكايته و عظم قدره عند ملوك العجم و هيبته في صدورهم و يذم اهل المهلب و يحلف بالله لئن استعمل يزيد بن المهلب على خرسان ليخلعنه.

والكتاب الثالث كتب فيه خلعه.

و ارسل الكتب مع رجل يثق به و قال له ادفع الكتاب الاول الى سليما فان كان يزيد حاضر فقراه و القاه اليه فادفع اليه الثاني فان قراه و القاه اليه فادفع اليه الثالث و ان قرا الكتاب الاول و لم يدفعه اليه فاحبس الكتابين الاخرين.

فقدم رسول قتيبه على سليمان بن عبدالملك دفع اليه الكتاب اليه فقراه والقاه الى يزيد فدفع اليه الثاني فقراه والقاه الى يزيد فدفع اليه الثالث فلما قراه فتغير لونه و ختمه و امسكه بيده فامر سليمان برسول قتيبه فانزل و احضره ليلا و اعطاه عهد قتيبه بخرسان و لكن قتيبه تسرع في خلع سليمان وجمع جموعا لذلك عن رجاله واهل بيته،

لكن حركته فشلت وانتهت بقتله سنه 96 ه = 715م بسهم طائش من عملاء سليمان ابن عبد الملك وبعد وفاه هذا القائد العظيم مكرم العلماء وهازم الفرس المجوس جاء التميمي وكيع وقطع راسه وارسله الى سليمان.

وقيل انه لم يتمرد ولكن وقع ضحيه مؤامره حاكها بعض الطامعين بالولايه.

ولكن هناك مقوله اخري ان قتيبه بن مسلم الباهلي قد تجاوز فتره حكم سليمان بن عبدالملك وعاصر فتره حكم الخليفه الراشد الخامس عمر بن عبد العزيز،

لانه في عهد عمر بن عبدالعزيز عقدت محكمه سمرقند وكان الخصوم كهنه سمرقند وقتيبه بن مسلم الباهلي،

وعلى سير احداث محكمه سمرقند دخل كل اهلها في الاسلام.

اثره

كان قتيبه بن مسلم قائدا من كبار القاده الذين سجلهم التاريخ.

فعلى يديه فتحت هذه البلاد التي تسمى اليوم بالجمهوريات الاسلامية التي انفصلت عما كان يسمى بالاتحاد السوفييتي،

وتوغل حتى حدود الصين،

وتدين كثير من هذه البلاد بدين الاسلام.

174 views

فاتح الصين قبيلة بن مسلم