1:03 صباحًا الأربعاء 14 نوفمبر، 2018

فحص الجينات الوراثية قبل الزواج الفصام


صور فحص الجينات الوراثية قبل الزواج الفصام

اذا كان الزواج بوصفة عقدا انسانيا واجتماعيا،

حالة من التوافق والانسجام والموده والالفه بين طرفي العلاقه الزوجية من النواحي الصحية والنفسيه والجنسية والاجتماعيه والشرعيه،

بهدف تكوين اسرة سليمه،

وانجاب ابناء اصحاء وسعداء،

فهو ايضا حدث مهم في حياة الفرد الذي يستعد لبناء اسرة جديده.

ومن خلال الزواج،

يدخل الفرد مرحلة جديدة في بناء العلاقات العاطفيه والاجتماعيه الاسريه والصحيه،

بما يضمن وقايه الطرفين والذريه من الامراض الوراثيه والمعديه،

لبناء اسرة سعيدة مستقره،

تؤدي وظائفها بنجاح.

لكن ان يصاب احد افراد الاسرة باي من الامراض الوراثيه او المعديه،

فهذا يؤدي الى تعكر صفو الحياة والعديد من المشاكل النفسيه والاجتماعيه والاقتصاديه،

فضلا عن انعكاسات هذه الحالة السلبيه على المريض والاسرة والمجتمع.

المرض الوراثي بشكل عام ينتج عن خلل او اضطراب في جين واحد او اكثر،

ويمكن لكثير من الامراض ان تنتقل من جيل الى اخر،

وهي في معظمها تصيب الفرد اثناء الحياة الجنينيه.

وتنقسم الامراض الوراثيه الى ثلاثه انواع هي:

الامراض الجينيه،

والامراض الكروموسوميه،

والامراض المركبه.

ويمكن ايجاز مسببات تلك الامراض في اضطرابات في اعداد «الكروموسومات»،

مثل «متلازمه داون» او غيرها،

وامراض ناتجه عن حدوث طفرات جينيه،

ما يؤدي الى اعطاب الجين،

وعدم تاديته لوظيفته بالشكل المطلوب،

مثل مرض «هنتينكتون»،

كذلك هناك امراض ناتجه عن توريث جينات معطوبه من الابوين الى الابناء.

تظهر هذه الامراض عند تلاقي جينين متنحيين في الطفل،

ما يسبب توريث المرض مثل «الثلاسيميا».

الاسباب

الدكتوره افتتاح فضل،

اخصائيه النساء والولاده بمستشفى المفرق،

توضح حقيقة الامراض الجينيه،

وتقول:«الامراض الجينيه،

وفيها يتكون الكروموسوم من مورثات عده متلاصقه يتحكم كل منها في صفه من صفات الانسان،

وتنتج الامراض الجينيه من خلل في المورثات دون حدوث تغيرات في الكروموسوم ككل،

وهي نوعان:

امراض جينيه سائده،

وهي التي تنتقل من جيل الى جيل،

وامراض جينيه متنحيه،

وتتميز بان الابوين يمكن ان يكونا طبيعيين،

لكنهما حاملان للجين المرضي،

وهي حالة تصيب الذكور والاناث بالتساوي،

وتنتشر،

حيث يكون زواج الاقارب،

حيث توجد في كل حمل احتمالات ولاده 25 طبيعيون،

25 مرضى،

50 حاملون للمرض دون ظهور الاعراض عليهم)،

اما الامراض الكروموسوميه،

فهي التي يحدث فيها تغييرات عدديه او هيكليه في الكروموسومات،

اما الامراض الوراثيه المركبه،

فهي التي تكون نتيجة لاكثر من عامل وراثي وبيئي،

وتسمى بالامراض الوراثيه ذات الاسباب المتعدده،

ويندرج تحت هذا النوع كثير من الامراض التي لم يعرف السبب الرئيس لظهورها،

او الامراض التي تتداخل فيها العوامل الجينيه والعوامل البيئيه،

مثل امراض ثقوب القلب الوراثيه».

107 views

فحص الجينات الوراثية قبل الزواج الفصام