4:11 صباحًا الجمعة 20 أبريل، 2018

كمية البراز الطبيعي

صور كمية البراز الطبيعي

 

انت تسال و أنا أجيب
صحة ألجهاز ألهضمى – أسئله عَن ألبراز ألغائط)
ما هُو ألبراز؟
البراز عبارة عَن ألفضلات ألَّتِى يخرجها ألجسم عَن طريق ألشرج،
وتتَكون بشَكل رئيسى مِن بقايا ألطعام غَير ألمهضوم و ألماء.
ما هِى كَميه ألبراز ألطبيعيه؟
تختلف كَميه ألبراز حسب عوامل كَثِيرة مِنها نوعيه ألطعام،
فالاطعمه ألَّتِى تَحْتوى علَي كَميات كَبيرة مِن ألالياف غَير ألقابله للذوبان اى ألهضم تعطى كَميات أكبر مِن ألبراز.
من ألطبيعى أن تَكون كَميه ألبراز أكبر عِند ألاشخاص ألَّذِين يتبرزون لمرات قلِيلة فِى ألاسبوع ممن يتبرزون لمَره او اكثر فِى أليَوم ألواحد.
في ألمعدل فإن كَميه ألبراز فِى أليَوم ألواحد تبلغ تقريبا 250 غم.
هل مِن ألضرورى ألانتباه للبراز عِند ألتبرز؟
الكثيرين لا يحبذون ألنظر الي ألبراز مِن دافع ألاشمئزار و ألقرف و غيرهم لا ينظرون الي ألبراز لتجنب ألانشغال بامور قَد لا يَكون لَها معنى،
بينما يعتبر غَيرهم ألامعان بالبراز لكشف ما قَد يَكون غَير طبيعيا أمر ضرورى و حتي لَو أضطرهم الي طلب ألاستشاره ألطبيه.
اذا ما هُو ألصحيح،
هل نعاين او لا نعاين ألبراز،
متي يُمكن عدَم ألنظر للبراز و متي يَجب ألنظر؟
في حالة و جود صعوبه بالتبرز او و جود ألكثير مِن ألغازات و ألنفخه،
الم فِى ألبطن،
الم فِى ألشرج او و جود دم فِى ألمرحاض او علَي و رق ألتواليت يَجب ألنظر و تفحص ألبراز بشَكل جيد.
في غياب مِثل هَذه ألحالات فإن ألنظر الي ألبراز لا يعتبر ضروريا و لكن لا باس مِن ألنظر الي ألبراز بَين ألحين و ألاخر.
علي ماذَا يَجب ألنظر عِند معاينه ألبراز؟
اللون،
الحجم،
الشكل،
درجه ألليونه او ألصلابه،
درجه أللزوجه،
وجود مادة مخاطيه او دم،
وجود ديدان او أكياس صغيره،
وجود بقايا طعام غَير مهضوم.
علي ماذَا يدل ألتغير بشَكل و حجم ألبراز؟
معظم ألناس يعتقدون بان ألبراز ألطبيعى يَجب أن يَكون أسطوانى ألشَكل و متجانس و مستقيم و غير ذلِك لا يعتبر طبيعيا،
وهَذا بالطبع أعتقاد خاطئ.
من ألطبيعى أن يختلف شَكل و حجم ألبراز بَين تبرز و أخر و بين يوم و أخر،
وهَذا يعتمد علَي أمور عده مِنها نوعيه ألطعام و كَميته،
نوعيه و كَميه ألسوائل و ألعادات ألغذائية ألاخرى.
في حالة تناول كَميات كَافيه مِن ألالياف مِثل ألفريكه يصبح ألبراز كَبير ألحجم و لين و متماسك بينما يَكون طرى جداً و بدون شَكل و أضح عِند تناول أغذيه مسهلة مِثل ألملوخيه.
في ألاغلب يتنج ألاختلاف فِى حجْم و شَكل ألبراز عَن نفْس ألاسباب ألَّتِى تؤدى الي ألامسالك،
النفخه،
زياده ألغازات،
والشهور بَعدَم ألتبرز ألكامل ألا و هى عدَم تناول ألالياف و ألسوائل بكميات كَافيه و عدَم ألحركة و ألقيام بالتمارين ألرياضيه.
ان ألمهم هُو ظهور ألتغير بالشَكل و ألحجم و أستمرار هَذا ألتغير لفتره مِن ألزمن رغم ألتنوع بالاكل و ألشراب او و جود أعراض اُخري مصاحبه للتغير مِثل زياده ألغازات و ألانتفاخ،
الم ألبطن او ألشرج،
وجود ألمخاط او ألدم و غيرها.
امثله مرضيه علَي ألتغير باشَكل و ألحجم: ألغائط ألرفيع رفع ألقلم يُمكن أن ينتج عَن تضيق فِى ألمستقيم او ألجُزء ألسفلى مِن ألامعاءَ ألغليظه او أنقباض فِى عضلات ألحوض ألمحيطه للمستقيم.
الغائط علَي شَكل كَريات صغير شبيه لاخراج ألغنم يُمكن أن يتنتج عَن ألقولون ألعصبي.
ما هِى درجه ألليونه او ألصلابه ألطبيعية للبراز،
وعلي ماذَا يدل ألتغير بها؟
ان درجه ألليون او ألصلابه ألطبيعية تختلف عِند ألناس علَي أختلاف طبيعه و كَميه ألطعام ألالياف بخاصة و ألسوائل و درجه ألنشاط ألجسدى و ألعادات ألاجتماعيه و ألسلوكيه.
بشَكل عام يَجب أن يَكون ألبراز متوسط ألليونه و قليل ألصلابه فِى معظم ألاوقات ليعتبر طبيعيا.
البراز ألصلب يتنج بالغالب عَن أنتقال ألبراز عَبر ألامعاءَ ألغليظه ببط شديد او يبقي بالقولون لفتره طويله مِن ألزمن مما يعطى ألوقت ألكافي للقولون لامتصاص ألماءَ مِن ألبراز بشَكل كَبير.
هُناك أسباب كَثِيرة تؤدى الي أبطاءَ أنتقال ألبراز عَبر ألقولون بالشَكل ألصحيح و لكن اهمها و ألسَبب ألاساسى هُو ألكسل بالقولون و ألذى ينتج عَن عوامل كَثِيرة مِنها ألوظيفي خلل بوظيفه ألقولون دون و جود أسباب عضويه)،
تناول ألالياف و ألماءَ بكميات غَير كَافيه،
إستعمال ألمسهلات بشَكل متكرر.
من ألاسباب ألأُخري و جود ألجريبات بالقولون،
الاورام ألحميده او ألخبيثه،
التهابات ألقولون،
القولون ألعصبي،
امراض ألشرج مِثل ألشرخ ألشرجي،
بعض ألادويه.
اما مِن ألاسباب ألَّتِى تؤدى الي ليونه كَبيرة تقارب مِن ألاسهال او ألاسهال ألتهابات ألقولون ألجرثوميه او غَيرالجرثوميه ألقولون ألتقرحي،
مرض كَرونز)،
الاورام ألحميده او ألسرطانيه،
القولون ألعصبي،،
بعض ألادويه،
وغيرها.
اعتقد بان ألكثيرين سيشعرون بالسوء مما كَتب عَن درجه ليونه او صلابه ألبراز،
وسيعتقد ألكثيرون بانهم يعانون مِن أمراض خطيره،
ولكن ألنقطه ألاساسية و ألهامه هي: أن حدوث تغير حديث فِى درجه صلابه او ليونه ألبراز و ألذى يستمر لفتره تزيد عَن ألشهر او ألمصحوب بالم فِى ألبطن،
انتفاخ ألبطن،
التقئ،
ارتفاع فِى درجه ألحراره بغض ألنظر عَن ألفتره ألزمنيه يعتبر غَير طبيعى و يستوجب ألكشف ألطبي.
ما لون ألبراز ألطبيعي؟
لا يُوجد لون و أحد يعتبر طبيعيا،
مع أن أللون ألبنى ألغامق هُو ألأكثر قبولا عِند ألناس.
يختلف لون ألبراز مَع أختلاف نوعيه ألاطعمه ألمتناوله،
فمثلا ألمواد ألغنيه بالحديد مِثل ألسبانخ و ألملوخيه تلون ألبراز باللون ألبنى ألقاتم او ألاسود،
بينما ألجزر يعطى أللون ألبرتقالي،
اما ألتوت ألاسود و ألعليق تعطى أللون ألاسود.
ان أللون ألناتج عَن تناول نوع مِن ألاطعمه يظهر لفترات قصيره(يوم او أثنين و يختفي بَعد ألتوقف عَن تناول ألطعام ألمسؤول عنه،
اما أستمرار أللون لفترات أطول يَعنى و جود سَبب لهَذا ألتغير باللون.
ان أللون ألاسود للبراز فِى حالة عدَم و جود سَبب يفسر هَذا أللون تناول ألاغذيه بالحديد،
او تناول حبوب ألحديد ينتج عَن نزف مِن جُزء مِن ألجهاز ألهضمى باستثناءَ ألجُزء ألايسر مِن ألقولون و ألمستقيم و ألشرج.
البراز ذُو أللون ألفاتح،
والزيتى ألمظهر و ذو ألرائحه ألكريهه و ألذى يلتصق بشده بالمرحاض يدل علَي سوء ألامتصاص للاغذيه مِن ألجهاز ألهضمي.
بعض ألادويه و خاصة ألَّتِى تَحْتوى علَي ألحديد تلون ألبراز باللون ألاسود.
ما دلالات ظهور ألدم فِى ألبراز او فِى ألمرحاض او علَي و رق ألتواليت؟
ان ظهور ألدم لا يعتبر طبيعيا،
ويَجب أستشاره ألطبيب لمعرفه ألسبب.
ان مصدر ألدم ألفاتح أللون فِى ألاغلب يَكون مِن ألجُزء ألايسر مِن ألقولون او ألمستقيم او ألشرج او ألمنطقة ألمحيطه للشرج.
من اهم أسباب ظهور ألدم: ألبواسير ألشرجيه،
الشرخ ألشرجي،
الاورام ألحميده او ألسرطانيه،
داءَ جريبات ألقولون فِى كَبار ألسن)،
التهاب ألقولون و ألمستقيم ألجرثومى او غَير ألجرثومى ألقولون ألتقرحي،
مرض كَرونز).
هل خروج ألمادة ألمخاطيه عِند ألتبرز او مَع ألبراز يدعو للقلق؟
المادة ألمخاطيه تتَكون فِى حالة و جود أثاره للجُزء ألسفلى مِن ألقولون و ألمستقيم و تعمل علَي تليين ألمستقيم و تحمل معها ألجراثيم و ألمواد ألسامه و ألكيماويه لتمنع و صولها الي ألجسم.
كثيرا ما تزداد كَميه ألمخاط فِى حالة ألامساك حيثُ يقُوم بتليين ألمستقيم مما يساعد ألتخلص مِن ألبراز،
وكميه هَذه ألمادة ألمخاطيه قلِيلة جداً حيثُ انها لا تزيد عَن نصف ملععقه صغيرة و يَكون لونها أصفر فاتح.
ان خروج ألمخاط بكميه أكبر مِن هَذه ألكميه او خروجه لأكثر مِن مَره يعتبر غَير طبيعي.
كَما ذكرنا سابقا فإن خروج ألمخاط يدل علَي و جود أثاره او تخريش للاغشيه ألمبطنه للقولون او ألمستقيم و هَذا يحصل فِى حالة و جود ألتهابات جرثوميه او غَير جرثوميه او لاورام ألحميديه او ألسرطانيهن كََما مِن ألمُمكن أن ينتج عَن ألإستعمال ألمتكرر للحقن ألشرجيه.
ما دلالات و جود طعام غَير مهضوم فِى ألبراز؟
يُوجد ألكثير مِن ألاطعمه ألَّتِى لا تهضم بفعل ألانزيمات ألهاضمه فِى ألجهاز ألهضمى مِثل ألذره و مجموعة مِن ألالياف ألغذائية و ألخضروات ألَّتِى تَحْتوى قشورها علَي ألسليلوز حيثُ لا يُوجد بجسم ألانسان أنزيم هاضم لها.
ان و جود مِثل هَذه ألمواد غَير ألقابله للهضم يعتبر مفيدا بحيثُ تزيد مِن حجْم ألبراز و تحتفظ بكميه أكبر مِن ألماءَ مما يولد براز لين و سَهل ألتبرز فَهى بذلِك تساعد علَي ألتخلص مِن ألامساك.
ان كَنت تتمتع بصحة جيده و شهيه جيده و لا تفقد مِن و زنك فلا داعى للقلق مِن و جود مِثل هَذه ألاطعمه غَير ألمهضومه أما فِى حالة و جود فقدان بالوزن و ألتبرز لأكثر مِن مَره بوجود براز كَثِير ألليونه او ألاسهال مَع و جود أطعمه غَير مهضومه فإن ذلِك يُمكن أن ينتج عَن سوء بالهضم او ألامتصاص و يستدعى أستشاره ألطبيب.
لماذَا أشعر بالالم او ألحرقه بالمستقيم بَعد تناول ألاطعمه ألحارة ألفلفل و ألتوابل)؟
ان حصول هَذا ألشعور بالحرقه ينتج عَن و جود مادة كَيماويه بالفلفل تدعي بالكشافات و ألَّتِى تَقوم باثاره ألنهايات ألعصبيه ألموجوده فِى ألشرج كََما للاعصاب ألموجوده فِى ألاغشيه ألمخاطيه ألمبطنه للفم و ألعيون و غيرها،
وتنقلها الي ألدماغ.
بالاضافه لهَذا ألشعور بالحرقه او ألالم تَقوم هَذه ألمادة بزياده أفراز ألهرمونات ألَّتِى تزيد مِن أفراز ألسوائل مِن ألامعاءَ ألدقيقة و تزيد مِن أنقباض ألقولون و ألمستقيم و أفراغ ألمستقيم مِن محتواه كََما يثير عضلات ألحوض ألَّتِى تساعد علَي ألتبرز.
ولكن ألمشكلة تكمن باستمرار هَذا ألشعور و ألرغبه بالتبرز حتّي بَعد أفراغ ألمستقيم و ألجُزء ألسفلى مِن ألقولون مما يضطرالشخص ألبقاءَ فِى ألحمام و ألشد محاولا أخراج ما هُو غَير موجود،
ويزداد هَذا ألشعور مَع زياده ألشد،
وللتخلص مِن هَذا ألشعور يَجب مقاومته و مغادره ألحمام و ألامتناع عَن ألشد ليهداءَ بَعد دقائق قلِيله.
مع ألاستمرار بتناول ألاطعمه ألحارة و خاصة ألفلفل فإن ألنهايات ألعصبيه تتاقلم مَع هَذه ألمادة و يقل مفعولها مما يفسر عدَم و جود مِثل هَذا ألشعور بالحرقه او ألالم عِند هؤلاءَ ألاشخاص ألعاشقين للفلفل.
اذا فإن هَذا ألشعور ألَّتِى يعتبره ألبعض مزعجا لا يمثل خطرا علَي ألجهاز ألهضمى كَون تاثيره مؤقت و لكنه قَد يشَكل مشكلة عِند ألَّذِين يتناولون ألمواد ألحارة بكميات لَم تصل بهم الي ألتعود مما يضطرهم ألشد ألكبير و بالتالى يحدث بَعض ألمشاكل ألناجه مِن ألشد مِثل ألبواسير و ألنزف ألشرجى و تدلى ألاغشيه ألمخاطيه للمستقيم و ألشرج.
هل مِن ألطبيعى أن يحتَوى ألبراز علَي ألديدان؟
الاجابه بسيطة بلا،
وخاصة فِى ألمناطق ألمتطوره حيثُ نسبة ألنظافه ألشخصيه عاليه.
ان ألديدان منتشره بالعالم أجمع خاصة بالمناطق ألفقيره و ألَّتِى يكثر بها عدَد ألسكان و تغيب ألنظافه ألشخصيه،
فالديدان تصل الي ألانسان أما عَن طريق ألفم او ألجلد،
من خِلال ألخضروات غَير ألمغسوله بشَكل جيد،
اللحوم غَير ألمطبوخه جيدا،
الحيوانات ألاليفه،
والاشخاص ألمصابين.
ان ألالتزام بالنظافه ألشخصيه يقلل ألاصابة بالديدان الي حد كَبير جدا.
كيف أستطيع أن أعرف أن كَنت أعانى مِن ألديدان،
وهل أستطيع رؤيتهم بالبراز؟
في بَعض ألاحيان يُمكن ملاحظه ألديدان ألموجوده بالبراز و لكن فِى ألكثير مِن ألاحيان لا يُمكن ملاحظتها بالعين حيثُ انها تبقي داخِل ألامعاءَ و تطرح للخارِج بيوضها او أكياسها ألَّتِى تكتشف عَن طريق ألمجهر.
تكتشف ألديدان فِى ألاغلب بَعد أجراءَ ألفحوصات و خاصة للبراز عِند و جود أعراض مِثل ألاسهال،
فقدان ألوزن،
فقر ألدم،
الام ألبطن و غيرها.

  • البراز الرفيع
  • اسباب البراز الرفيع
  • اسباب ليونه البراز
  • اسباب وجود ديدان صغيرة بالمستقيم
  • الامراض التي تؤادي الي الامساك وافررأز الغاذات
  • البراز الطبيعي
  • براز لين طبيعي
  • عدم الشعور بالبراز
403 views

كمية البراز الطبيعي