1:05 صباحًا الجمعة 9 ديسمبر، 2016

كيف اصارح فتاة بحبي لها

صور كيف اصارح فتاة بحبي لها

السؤال
وبركاته.

تعرفت الي زميلة لِي فِي الدراسة
وكنت الاحظ تصرفاتها واخلاقها الرائعة
لم ارها تمشي مَع أي شاب
بل كَُل اصدقائها مِن الفتيات
احببتها
ولم احب مِثلها فِي حياتي
لكنني لَم اصارحها فنسقط فِي الحرام
والعياذ بالله!

 

كتمت مشاعري
وادعو الله ان يجمعني بها
والحمد لله نجحنا فِي دراستنا بتفوق
وواصلنا دراستنا
وهي الآن فِي احدي الكليات
وانا فِي كَلية اخري فِي الجامعة نفْسها!

 

احيانا وانا امشي فِي الجامعة اراها فاغير طريقي؛ لانني لا استطيع السلام عَليها
ولا ان ادردش معها عَن احوال الدراسة واحوالها؛ لانني احبها!

الحمد لله تحجبت
واسهمت فِي ذلِك مِن خِلال اقناعها عَبر الماسنجر
وشجعتها حتّى ارتدته!

الآن مرت عدة سنوات وانا علي هَذه الحال
اما الاسباب الَّتِي مَنعتني مِن مصارحتها فهي: خوفي مِن الله تعالى
والخشية مِن ارتكاب معصية عظيمة وكذلِك اخشي الا تبادلني الشعور نفْسه
وما اخشاه أكثر ان يسبقني أحد ويتقدم اليها
وقد حدث ذلِك لكِن الاهل رفضوا
وقتها شعرت أنها تسلب مني!

ادعوا لِي ان يجمعني الله – سبحانه وتعالي – بها واتزوجها
وارجو ان تنصحوني وتوجهوني.

وجزاكم الله خيرا.

الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته,

 

الحمد لله
والصلآة والسلام علي رسول الله
وعلي اله وصحبه ومن والاه
اما بَعد:

فاحيي فيك – ايها الابن الكريم – خوفك مِن الله تعالى
الذي مَنعك مِن الاختلاط بفتاتك؛ فالخوف مِن الله هُو الحاجز الصلب أمام دفعات الهوي العنيفة
ولا يثبت غَير هَذا الحاجز أمام دفعات الهوى
كَما احيي فهمك الثاقب بطبيعة النفس البشرية الَّتِي لا تقف عِند حد
بل تطلب الكمال؛ سواءَ كََان فِي الحلال أو الحرام
فنبهك هَذا الفهم ان أي علاقة بينك وبين الفتآة – ولو هامشية – سينفخ فيها شيطان بخطواته حتّى تقعا فِي معصية كَبيرة – علي حد قولك؛ فهنيئا لك
واحرص علي تلك النعمة؛ اعني: نعمة مراقبة الله تعالى؛ حتّى تزداد
وكن حذرا ضانا بها
فكفي بها نعمة!.

 

اما موضوع الفتآة فالاسلوب الامثل فِي ظني ان ترسل لَها – مِثلا – بَعض اخواتك الكريمات؛ لتخبرها بانك معجب بها وباخلاقها
وتتمني الزواج مِنها بَعد اتمام الدراسة – باذن الله عز وجل – وتخبر هِي امها
ويَكون الاستعداد لذلك
وان كََان اهلك لا يمانعون ان تخطبها وانت طالب فلا باس ان تزوروا اسرتهم
ويحصل اتفاق مبدئي
حتي ولو لَم يكن هنالك خطبة بالمعني المتعارف
ويؤجل كَُل ذلِك الي حين انتهاءَ الدراسة
فبهَذا الاسلوب تحفظ نفْسك مِن أي اشكال
ومن أي ردة فعل
وتعرف ان كََانت تقبلك زوجا ام لا ولا انصحك ان تكلمها بنفسك؛ ففضلا عَن حرمة ذلِك الفعل
فقد تصدر مِن الفتآة ردة فعل غَير محسوبة
وقد تحرجها احراجا عظيما
وربما امتنعت عَن الكلام معك ايضا
وربما اساءت الظن ايضا
وتضع نفْسك موضع التهمة
وأيضا لا يخفي عليك أنه بمجرد ان تقف معها فِي الجامعة
يظن بكَما انكَما قَد انشاتما علاقة وغير ذلك
بل ربما حصل القيل والقال
فخير ما تَقوم بِه الاسلوب الواضح والبين؛ تنال بِه بغيتك
وتسلم مِن الزلل.

  • كيف اصارح فتاة بحبي لها
اصارح بحبي فتاة كيف لها 1487

كيف اصارح فتاة بحبي لها