9:12 مساءً الإثنين 17 ديسمبر، 2018

كيف اقنع اهلي بان اتزوج


كيف اقنع اهلى بان اتزوج
ان الله تبارك و تعالى اولا قال للذين لا يستطيعون النكاح و لا يتمكنون منه: وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله فهذه رساله اولي نوجهها لك،

لانك توجهت الينا بهذه الاستشاره التى سعدنا بها و بما فيها من مشاعر نبيلة،

و بخوف من الله تبارك و تعالى،

نتمني ان يتحول الى عمل ليكون سببا لبعدك عن العصيان و بعدك عن كل ما يغضب ما لك الاكوان الذى يعلم السر و اخفى.

قد احسنت و صدقت فان اسوا الناس هم اصحاب ذنوب الخلوات،

الذين اذا خلوا بمحارم الله انتهكوها،

لكنا نحمد لك هذا الشعور،

و نشكر لك هذه النفس التى تعينك على الخير،

و نتمني ان تستجيب لداعى الخير في نفسك بعد ان تستجيب لداعى الشرع الذى يدعوك الى الله تبارك و تعالى،

و الى البعد عن كل امر يغضبه تبارك و تعالى.

لا يخفي عليك – ابنى الكريم ان المعاصى ليست طريق السعادة،

بل هى شؤم،

بل هى احزان،

بل هى الام،

و انت جربت هذا و شعرت بالالم،

و لذلك قال ابن القيم: لا يستمتع العاصى بعصيانه لله الا كما يستمتع الجرب بحك الجرب و ارجو ان تواظب على الصلاة،

و تحرص على ان تخشع فيها،

و ارجو الا يحملك ذلك على تاخير الصلاه و ترك الصلاة،

لان المريض اذا ترك الدواء فكيف يبلغ العافية

فالصلاه هى دواء من الادويه العظيمة،

و عليك ان تحافظ عليها في كل الاحوال،

و تحرص على ان تخشع في صلاتك،

فاجتهد في ان تغض البصر،

و في ان تبتعد عن مواطن الشر،

هذا ما نقوله لك،

و استعن بالله تبارك و تعالى في كل ذلك.

اما بالنسبه للوالد و الوالده و بالنسبه لنا كمجتمعات فاننا نقصر في حق شبابنا،

و كما قال الشيخ ابن العثيمين رحمه الله عليه : على الوالد اذا و جد سعه ان ييسر مهر بناته وان يعين اولاده الذكور على الزواج و هذا امر ينبغى ان يعلم به الوالد و تعلم به الوالدة،

و من العجيب و الجميل لهذا الشيخ رحمه الله عليه انا و جدناه يقول: “اذا تهاون هؤلاء في هذا الامر – كما يقول بعض الاباء و الامهات: دعه يصبح رجلا،

يكون نفسه قال: فان و قع بعد ذلك في عصيان كانوا شركاء في المعصية”.

لذلك ارجو ان تنقل لهم هذا المعني العظيم من اجل ان يعاونوك على الحلال و يسهلوا لك امر الزواج،

حتي يحصل ذلك ينبغى ان تجتهد في ان تغض البصر،

فى ان تبتعد عن مواطن الشر،

فى ان تبتعد عن رفاق السوء،

فى ان تراقب الله تبارك و تعالى في سرك و علانيتك،

و ارجو ان تشغل نفسك بالجد و طلب العلم،

و تستجيب لقول النبى – عليه الصلاه و السلام و توجيهه: يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءه فليتزوج فانه اغض للبصر و احصن للفرج،

و من لم يستطع فعليه بالصوم فانه له و جاء).

نحذرك ايها الابن الكريم من التهاون مع المعاصى و المضى فيها،

فانها سبب لسلب السعاده للانسان حتى بعد ان يتزوج،

الم يقل ربنا تبارك و تعالى مهددا من يعبث بالاعراض: ان الذين يحبون ان تشيع الفاحشه في الذين امنوا لهم عذاب اليم في الدنيا و الاخرة هذا فيمن احب و وافق،

فيمن سعد بسماع اخبار انتشار الفواحش،

فكيف بمن اشاع

و كيف بمن انغمس فيها؟

اننا نريد ان ننبهك و انت –ولله الحمد مستيقظ،

و الدليل على هذا هو هذه الاستشارة،

و نتمني ان تستمر معك حاله اليقظه و الخوف من الله تبارك و تعالى،

و نسال الله ان يهدى الوالد و الوالدة،

و ارجو ان تطلب معاونه الدعاه و الفضلاء و العقلاء من اجل ان يسعوا في اقناع الوالد و الوالدة،

حتي يرتبوا لك امر الزواج،

و ليتهم علموا ان في ذلك خيرا لك و لهم،

بل في ذلك خير لك حتى في مستقبلك العلمي،

فان الانسان اذا تزوج استطاع ان يركز في دراسته وينجح في حياته،

بتوفيق الله تبارك و تعالى.

161 views

كيف اقنع اهلي بان اتزوج