1:21 صباحًا الخميس 25 أبريل، 2019

لا جيت ببدى وبتدي

# و بعد مرور 20سنة #

بالصور لا جيت ببدى وبتدي 20160911 1297

بفيلا و جدان محمد ال…

وجدان الام: 41سنه..كبرت بالسن و نضجت لكنها لا تزال جميلة و ذات ملامح مشدوده
و اخاذة و تمتلك جسدا ممشوقا
و خصرا ضيقا جدا..وشعرها البنى الطويل لا يزال في تالقه..

التوام نايف و سعود و عبد الله:
20سنه..طالعين نسخه عن ابوهم زياد بكل شي..نفس الشعر الاسود الناعم..نفس الطول و الصدر العريض و المنكبين الواسعين..

 

نفس الحواجب الحاده..

 

و اخذوا من
امهم فقط لون العنين العسلييتين..
كانت الساعة 11 الظهر..وكانوا
بالمسبح..

وجدان كانت عالطاولة تقرا كتاب انجليزي..وعيالها كانوا يتسبحون..

نايف يحرك شعرة بقوة و الماي
يتطشر بكل مكان..وبابتسامه: يمة تعالى تسبحى حلوو الماي..
و جدان رفعت راسها و ضحكت: ههههههههة لاا مشكوور
سعود بغمزه: ليش يمة تخافين
.

 

.
و جدان رفعت حاجب و ابتسمت:لا بس انا متعودة اتسبح بالبيكينى و طبعا مستحيل ملابس عندكم..
و رجعت لكتابها..
نايف و سعود و عبد الله:
ههههههههههههههههههه

عبد الله ابتسم: انزين يمه..
و جدان تتاففت: افف بعرف تتحجون بالدور انتوا..اخلص شتبي..
عبد الله ضحك: هههههههههه
يمة اليوم الشباب بيروحون المخيم عند فارس
و جدان بسرعة و قفت: ما فيه روحه..
عبد الله استغرب انفعالها: ليش يمة فارس ولد بنت عمج و عادي اروح استانس معاهم..

وجدان بحده: عبد الله قتلك لا يعني لا..لا تجادل..ودخلت داخل
معصبه

عبد الله: بعرف امي ليش ما تحبهم
نايف امي ما تكرههم بس ما تطيق ابوة اللى اهو ولد خالها..
سعود طلع من المسبح: امشوا
نروح لها شكلها زعلت..

عبد الله: اصبر نلبس و نروح لها مع بعض..
فوق بغرفه و جدان الملكية بالوانها الابيض مع الرمادى و الاحمر..

كانت و جدان قاعدة على سريرها و جدامها البوم صور ذكرياتها مع حبيب عمرها زياد..

استغرقت بذكرياتها و ما حست بعيالها..
عيالها دخلوا و وقفوا ثلاثتهم جدامها
عبد الله انعصر قلبة لما شافها تطالع صور ابوه: يمة انتي زعلانة مني..
و جدان مسحت دمعتها بسرعه: لااا
نايف قعد عندها و مسح دموعها
يمة شفيج..انتى تتضايقين من الوليد ولد خالج صح..
و جدان ابتسمت: ملاحظتك قويه
.

 

.
نايف ابتسم: يعني صج..
و جدان و قفت و راحت عند الشباك: اية صج..وعشان ترتاحون بقولكم..الوليد خطبني
مرتين و انا رفضت..مرة قبل زواجى انا و زياد ابوكم..ومرة بعد و فاه ابوكم لما و لدتكم و كنت بالنفاس..بس بهذاك اليوم
اذكر اني عصبت على ابوى و قتله
اني مستحيل اتزوج بعد زياد و اخلى ريال يفرح فينى و طلعت غرفتي و انا ابجي..:

فوق بغرفه و جدان..
كانت قاعدة عند الصوفا و تبجي
مستحيل يفرح فينى ريال بعدك
يازياد..مستحيل..انا فيك ابتديت و فيك انتهيت..

وجدان تكمل: بعدها ظليت بروحى ما ادرى جم ساعة مرت
بس اذكر اني رفعت راسي و شفت الوليد..:
و جدان بدهشة و خوف و هي تشوف الوليد نط من البلكونه: و ليد..انت شلون تسمح لنفسك تدخل غرفتي بهالطريقه..
الوليد بانفاس عاليه: ليش رفضتيني
و جدان بحدة و هي ترجع لوري و تلمح الساعة كانت 3 الفير: لانى ما احبك و لا اواطنك..انا ما حبيت من الرياييل الا زياد..ومستحيل اتزوج بعده..
الوليد عصب و مسكها بعنف: بس انا احبج و ابيج..انا اوهمت اهلى اني مسافر لندن ادرس عشان ابعد عنى الشبهات..انا اللى دبرت حادث و فاه زياد بنفسي انا..انا اللى كنت اتابعكم خطوة بخطوه..انا اللى خربت البريك عشان يدعم و يموت..وبعد كل هذا تقولين ما بى اتزوج..لا بتزوجينى غصب عنج و بنشوف..

وجدان تكمل بحقد و دموعها تنزل بسرعه: و قتها حذفنى عالسرير بقوة و تهجم علي..

نايف و سعود و عبد الله بصوت واحد: اعتدي عليج الكلب..
و جدان تصير على نفسها: لااا ما
قدر يلمسني..كنت اصارخ و سمعنى طلال و يا تهاوش معاة و فكنى منه..وصارت هوشة كبيرة بينة و بين خوالكم و قدر طلال يطعنة بسجين بس ما ما ت..واشتكيت عليه و دخلتة السجن و حكموا عليه 10سنين..
من و قتها و انا ما احبة و لا اطيق اسمع سيرتة بس اذا انجبرت اروح عشان اشوف اريج..

عبد الله كان مقهور من نفسه..راح لها و باس راسها: اسف يمه
ما كان قصدى اضايقج..ما توقعت ان في احد بهالخسه..
نايف ابتسم بسخريه: لا تستغرب فهالزمن كل شي صار عادي..

 

تبوق و تقول هذا حقى عادي..تصير جنس و تقول هذي حرية عادي..تشوف صبيك و تقول هذي حرية عادي..نواب يتحاذفون بالمجلس باقبح الالفاظ و نقول هذي ديمقراطيه
عادي..بس كل هذا ما يغنينا عن ديرتنا الكويت..
سعود ضحك: هههههههههه
حسستنى جنى قاعد بندوه..
الكل: هههههههههههههه

وجدان ابتسمت: روحوا البسوا عشان نطلع نتغدي برا..

فيلا عمر محمد ال…ابو محمد

عمر الاب: 43سنه..كبر بالسن و زادت ملامحة حدة و رجولة و قوه..
شجون: 41سنة..زادت نضج و جمال و محافظة على رشاقتها
بريجيم..
عيالهم:
محمد: 21سنة..يشبة لابوة بالضبط نفس العيون العسلية و الشعر الاسود و حتى نفس مكان الشامات فوق الشفايف و تحتها..وقدساوى لان ابوة ربي هال شي فيه..
منى: 19سنة..حلوة و طويلة و تشبة امها..
ابتهال: 18سنه..تشبة لجدتها ام عمر و ايد و ملقوفة و الكل يحبها

انس: 17سنه..
ابراهيم: 15سنه..
الساعة 2:30..عالغدى..

ابتهال: يبه..
عمر ابتسم: نعم..
ابتهال ابتسمت: بنروح عند يديدة اليوم..
عمر ضحك: ههههههة اية بنروح لهم بعد صلاه المغرب..
ابتهال استانست: عيل بابا امانة امانة بقعد عند شهد بنت عمو سعود اليوم
انس ضحك: هههههة تحجى عدل جنج ياهل
ابتهال ضحكت: هههههة ما لك شغل انت
عمر ابتسم: شوفى امج اذا رضت روحي
شجون ابتسمت: بكيفها خل تروح تستانس مع البنات..
ابتهال بفرحه: هيه..
ابتهال تضحك: هههههههههه
قعدى بس قعدى كلمى غداج..

محمد خلص اكلة و وقف: الحمدلله..
شجون: وين يمة كمل غداك..
محمد ابتسم: لا يمة فديتج..تعبان و بروح انام..
و صعد فووق..

بفيلا و ليد طلال ال..ابوفارس

الوليد: 47سنة..كبر بالسن و تغير
و ايد و مقاطع كل عيال خالتة ام عمر بعد ما دخل السجن..وصار
يشرب و يدخن بس اريج ساكتة عنه عشان عيالها و بس..
اريج: 44سنة..صارت داعية اسلاميه..طيبة و ملتزمة بس ما تفرض رايها عالناس..
عيالهم:
فارس: 20سنه..وطالع عكس ابوه.

 

طيب و قلبة نظيف و متواضع
و يحب الكل و علاقتة بكل شباب العايلة حلوه..وطبعا اريج لما حملت فيه كان و ليد بالسجن عشان جذى ما تطبع باطباعه..
اسراء: 10سنين..يابتها بعد ما طلع و ليد من السجن..

نغم: 8سنين..دلوعه فارس و حبيبته..نعومة و ايد..

الساعة 3 العصر
فارس يمة يمه..
نغم ببراءه: ما ما بغرفتها تبجي..
فارس بخوف: تبجي..

بسرعة صعد لها فوق و دخل الغرفة و شافها قاعدة عالسرير
و تمسح دموعها..
فارس بسرعة يمة شفيج..
اريج ما ردت بس خبت و جهها بيدها..: ما فينى شي بس تعبانه
.

 

.
فارس بشك رفع و جهها و شاف الاثر بخدها: يمة ابوى طقج صح
.

 

.
اريج بتوتر: لا يمة انا طحت …
فارس بسرعة قاطعها: يمة لمتى بتظلين هاينة كرامتج هالكثر..خلاص ما تعبتى يمة عشرين سنة صاك على قلبج..
شستفدنا منه غير الاهانة و العداوات و السكر..
اريج و قفت و مسكت عضده: فارس يمة هذا ابوك عيب تقول
عنه هالحجي..وانا صابرة بس عشانك انت و خواتك..فارس يمه
انا اذا تطلقت الناس بتاكل و جهي..يفرجها ربك يايمه..
فارس مسك ايدها و باسها: الله يخليج لنا و لا يحرمنا منج..
اريج ابتسمت:قول لى شنو كنت تبي..
فارس تذكرت: اووة و الله نسيت..كنت بقولج ابي الاغراض
و عده الشوى حق المخيم عازم
الشباب الليلة بنجتمع هناك..
اريج ابتسمت: ان شاء الله يمة الحين اروح اجهزهم لك..

بفيلا مشارى خالد ال…ابوخالد
.

 

.
مشارى الاب:44سنه..كبر و تغيرت ملامحة و صار يحب يروح المزرعة دايم و روحة تحلى القعدة معاه..
العنوود: 40سنه..حلوة و لما كبرت زادت انوثتها و قوامها نفسه
ما تغير لانها ما حملت بعد التوم
و رياضتها لعبت دور..
عيالها:
خالد و خلود التوم: 21سنه..حلوين و خالد طويل و خلود لانها بنت فهي طولها متوسط و ناعمه
و اربع و عشرين ساعة ما بعض
حتى بنادى الفروسية مشتركين مع بعض..

روز و الجوري: 21سنه..وعايشين مع اخوهم لانهم متعلقين بالتوم..وملاحمهم اجنبية بحته..

224 views

لا جيت ببدى وبتدي