10:59 مساءً الأحد 20 يناير، 2019








مؤذني الرسول – رحمهم الله

وكانوا اربعة: اثنان بالمدينة: بلال بن رباح،

و هو اول من اذن لرسول الله – صلى الله عليه و سلم-،

و عبدالله او عمرو بن ام مكتوم القرشى العامرى الاعمى،

و بقباء سعد القرظ مولي عمار بن ياسر،

و بمكة: ابو محذوره و اسمه: اوس بن حفيره الجمحي.

زاد المعاد 1/124).

1.بلال بن رباح:

سبق ترجمته في المبحث الاول – و زراء الرسول – صلى الله عليه و سلم-.

2.عبدالله او عمرو بن ام مكتوم:

اختلف في اسمه،

فقيل: عبدالله و قيل: عمرو،

و هو ابن قيس بن زائده القرشى العامري،

و هو ابن ام مكتوم المؤذن،

امه اسمها: عاتكه بنت عبدالله بن عنكثه بن عامر بن مخزوم،

و هو ابن خال خديجه بنت خويلد،

هاجر الى المدينه بعد مصعب بن عمير،

و قيل: بعد بدر بيسير استخلفه الرسول – صلى الله عليه و سلم على المدينه ثلاث عشره مره في غزواته،

شهد فتح القادسيه و معه اللواء،

و قتل بالقادسيه شهيدا.

و هو الذى عاتب الله الرسول – صلى الله عليه و سلم من اجله.

طبقات ابن سعد 4/206-209)،

اسد الغابه 3/760-761 سير اعلام النبلاء 1/360 الاصابه 7/83-84).

3.سعد القرظ:

اسمه: سعد بن عائذ المؤذن،

مولي عمار بن ياسر،

المعروف بسعد القرظ،

و انما قيل له ذلك؛

لانه كان يتجر فيه،

و مسح رسول الله – صلى الله عليه و سلم راسه و برك عليه وجعله مؤذن مسجد قباء،

و خليفه بلال اذا غاب،

ثم لما سافر بلال الى الشام خلفه على الاذان بمسجد النبى – صلى الله عليه و سلم ايام ابى بكر و عمر،

فلم يزل يؤذن في مسجد النبى – صلى الله عليه و سلم حتى ما ت في ايام الحجاج بن يوسف.

اسد الغابه 2/203).

4.ابو محذورة:

اسمه مختلف فيه،

فقيل: سمره بن معين،

و قيل: اوس بن معبر،

و قيل: معبر بن محيريز،

و هو قرشى جمحى،

روي ان الرسول – صلى الله عليه و سلم امر يده على راسه و صدره الى سرته،

و امره بالاذان بمكه عند منصرفه من حنين،

فلم يزل فيها يؤذن،

و كان من احسن الناس صوتا،

توفى بمكه سنه 59ه.

و قيل: 79ه.

221 views

مؤذني الرسول – رحمهم الله