يوم الإثنين 5:42 صباحًا 23 سبتمبر 2019



ما حكم تقبيل الزوج لزوجته من فمها ؟

صور ما حكم تقبيل الزوج لزوجته من فمها ؟

 

س1: ثمه حديث نبوى عن الرسول صلى الله عليه و سلم انه على الشخص قبل ان يجامع الزوج زوجتة ان يبعث برسول, و هو القبلة, فهل القبله المقصوده هنا تلك العاديه ام تلك التي في الفم؟

س2: هل القبله في الفم بين الزوجين كما شاهدتها مره صدفه بين رجل و امرأة و انا اقلب قنوات التلفاز موجود في الاسلام

 

ام هو فعل مقتبس من الحضارات الاجنبية

 

حيث ان الشباب يتحدثون عن هذا الامر و كانة ممنوع و مكروة في ديننا, و ثقافتنا،

 

و يتساءلون فيما ينهم انهم عندما يتزوجون هل سيقومون بذلك ام لا

 

و اعتقادهم انه مكروة في الاسلام مع شوقهم لتجربه هذا الفعل كما راوة مع الاسف قد يدفعهم الى قرار داخلى بالتجرد من الانتماء لحضارتنا في امر التقبيل لكي يستبيحوا تجربته،

 

و تعلمون ان المرء اذا استباح شيئا فلن يمنعة ذلك من استباحه شيئين او ثلاثة،

 

اقصد انهم بعد التجرد من الحضارة في هذا الامر قد يتجردون مستقبلا من الحضارة في اشياء اخرى قد تكون محرمة!

س3: هل القبله في الفم بين الزوج و زوجتة هو امر فطرى يحدث تلقائيا مثل الجماع, ام هو فعل ابتدعة الانسان

 

و هل فيه متعة؟

س4: يقولون انه من المستحسن ان يقبل الزوج زوجتة من حين لاخر كالتقبيل عند الخروج و الدخول الى البيت, فهل المقصود التقبيل في الفم

 

و هل يكون التقبيل بين الزوجين طبعا من غير ان يراهما احد على هذا الشكل دائما؟

ارجو ذكر كل شيء تعرفونة عن موضوع التقبيل في الفم.

الاجابة
الاخ الفاضل/ مؤمن حفظة الله.
و بركاتة و بعد،،،

فان الاسلام ما ترك شيئا الا و دلنا عليه،

 

و لا ترك شرا الا و حذرنا منه،

 

و كذلك رسولنا صلى الله عليه و سلم لم يكتم شيئا وحاشاه و هو الامين الصادق،

 

و مرحبا بك و باخوتك من الشباب،

 

و نسال الله ان يصلحكم, وان ينفع بكم.

ولقد و رد في السنه ان النبى صلى الله عليه و سلم قبل عائشة, و قبل ام سلمة, و قبل صفية،

 

بل كان يمر على ازواجة بعد العصر فيقترب و يقبل حتى يصل الى صاحبه النوبه فينام عندها.

وقال لجابر بن عبدالله رضى الله عنه” هلا بكرا تلاعبها, و تلاعبك, و تداعبها و تضاحكها،

 

و تضاحكك”،

 

و في بعض الروايات “اين انت من العذاري و لعابها”.

ولكن الرسول المقصود اشمل من القبلة, فقد يكون قبلة, او مداعبة, او لمسات حانية, او ثناء على جمال الزوجة،

 

و كل ذلك مطلوب،

 

و هذا يدل على عظمه هذا الدين الذى يجعل في اتيان الزوج لزوجتة الحلال صدقة يؤجر عليها،

 

و في وضع الطعام في فمها صدقة يؤجر عليها.

والقبله التي شاهدتها في التلفاز محرمة, و لا علاقه بين الممثل و الفاسقه الممثلة،

 

و لا تكون القبله امام الناس, لكن قبله الرجل لبنتة و لاختة و لامة و لمحارمة و لاطفالة المسلمين رحمة،

 

و القبله لهؤلاء لا تكون في الفم،

 

و لا تجوز, فهي لا تكون الا بين الزوج و زوجته،

 

و هي مطلوبة.

والقبله مشروعه لان النبى صلى الله عليه و سلم فعلها, و القبله يعرفها البشر،

 

و لكن الاسلام لا يقبل بقبله الفم الا بين الرجل و زوجتة كما مضي معنا.

والقبله مهمه في علاقه الزوج بزوجته؛

 

لانها تحقق لهم المتعه الحلال،

 

و توصلهم الى العفاف, و هو مقصد شرعي.

ونحن نبشر الشباب بكمال هذا الدين, و ننصحهم بان يناقشوا هذه الامور و قتها, و يتواصلوا معنا عندما يعزمون على الزواج؛

 

ليسمعوا من موقعهم كل نافع حلال مفيد.

وهذه و صيتى لكم ابنائي: بتقوي الله،

 

ثم بكثرة اللجوء اليه،

 

و نسال الله ان يهديكم الى الخير, و يوفقكم اليه،

 

و مرحبا بكم.

  • لماذا الزوج يقبل زوجته من فمها
  • ما حكم التقبيل على الفم
  • ما حكم حديث جابر دعا الرسول

1٬148 views

ما حكم تقبيل الزوج لزوجته من فمها ؟