1:41 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019

مداعبة الدبر

صور مداعبة الدبر

 

الحمد لله

يجوز لكل من الزوجين ان يستمتع بجميع بدن الاخر،

 

وان ينظر الية و يمسة حتى الفرج ،

 

 

قال الله تعالى هن لباس لكم و انتم لباس لهن البقرة /187 .

 

واما مداعبة الزوج لزوجتة فهو واحد من امرين

اما ان يكون ذلك عن طريق ملامسة حلقة الدبر ،

 

 

واما ان يكون عن طريق ايلاج الاصبع في الاست .

 

فاما عن الملامسة لحلقة الدبر بالاصبع فلا حرج في ذلك ،

 

 

و لكن البعد عن ذلك اولي لعدم الانسياق لما و راءة .

 

واما عن ايلاج الاصبع في الدبر فيمنع ،

 

 

و ذلك لامور

1 الدبر هو محل النجاسة المغلظة .

 

2 من علل منع الوطء في الدبر ملاقاة العضو للنجاسة المغلظة ،

 

 

و كذلك ادخال الاصبع فيه ملامسة لعين النجاسة المغلظة بغير حاجة .

 

3 ان هذا الفعل مما تانف منه الفطر السليمة و الاذواق المستقيمة ،

 

 

و انما هو تقليد اعمي لمن انتكست فطرهم ،

 

 

و تبلدت ‏اذواقهم ،

 

 

و جعلوا كل همهم اشباع شهوتهم الحيوانية غير مراعين ادبا و لا خلقا و لا ‏طهارة .

 

 

فاراهم هواهم حسنا ما ليس بالحسن .

 

4 ان ‏استمرار ذلك الفعل و المداومة عليه قد يجر الفاعل الى ما هو اشنع و هو الوطء في ‏الدبر،

 

و تلك عادة من يتبع هواة في كل ما ‏يزينة له فانه يتدرج لايقاعة في الامور العظام بتزيين ما هو اخف ،

 

 

ثم الانتقال ‏بة شيئا فشيئا حتى يوبقة و يقع في اللوطية الصغري و طء المراة في دبرها ،

 

‏ و قد ضرب النبى صلى الله عليه و سلم لذلك مثلا جليا جليلا فقال ” ان الحلال بين وان الحرام بين و بينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس فمن اتقي الشبهات استبرا لدينة و عرضة و من و قع في الشبهات و قع في الحرام كالراعى يرعي حول الحمي يوشك ان يرتع فيه ،

 

 

الا وان لكل ملك حمي ،

 

 

الا وان حمي الله محارمة ،

 

 

الا وان في الجسد مضغة اذا صلحت صلح الجسد كله و اذا فسدت فسد الجسد كله الا و هي القلب ” مسلم 4094)

5 ان فيما شرع الله تعالى من الاتصال بين الزوجين غني عن غيرة ،

 

 

و لم ينة الله تعالى عن شيء الا و فيه ضرر .

 

وليعلم السائل انه من تمام حكمة الله تعالى انه اذا حرم شيئا الوطء في الدبر حرم الاسباب المفضية الية لما يؤدى الية الوقوع في اسباب و مقدمات المحرم من تمكن تعلق القلب به بصورة تجعل الانسان يعيش صراعا نفسيا قويا بين الوقوع في المنكر او عذاب النفس بالوقوف في و سط الطريق فلا هو بالتارك للمحرم السليم القلب بالبعد عنه ،

 

 

و لا هو بالواقع فيه المحقق لرغبة النفس الامارة بالسوء ،

 

 

و الغالب في حال مثل هذا ان يقع فيما ظن انه لن يقع فيه من الكبائر المهلكة للانسان المفسدة عليه امر دينة و دنياة المنغصة عليه حياتة الماحقة للبركة في ما له و ولدة جزاء و فاقا لبعدة عن ربة و انتهاكة لحرماتة و استهانتة بمقام نظرة الية و اطلاعة على حالة ،

 

 

و العاقل من الناس هو من لا يتساهل في امور تؤدى به الى كوارث حقيقية في دينة الذى هو راس ما له قبل دنياة .

 

فعلى المسلم ان يدرك حقائق الامور و ما تؤدى الية ،

 

 

و الا ينساق و راء تزيين الشيطان له و تهوين المنكرات امام عينية ليجرة ليكون من حزبة الخاسرين ،

 

 

و عليه ان يتقى الله ربة في السر و العلن وان يعلم بان الله سبحانة يراة و يعلم نواياة و افعالة .

 

 

كما قال تعالى يعلم خائنة الاعين و ما تخفى الصدور غافر / 19 ،

 

 

و ليعلم ان ما عند الله خير و ابقي وان الاخرة و ما فيها من نعيم خير له من الاولي وان عاقبة الصبر عن المنكر جنة عرضها السماوات و الارض فيها ما تشتهيية الانفس من المتع التامة الخالية عن المنغصات .

 

انظر سؤال رقم 36722 .

 

والله تعالى اعلم و صلى الله على نبينا محمد .

 

  • مداعبة الدبر بالصور
  • الدبر
  • مداعبة الدبر
  • مداعبه الزوجه من الدبر
  • مداعبة الزوجة من الدبر
  • مداعبة الدبر بين الزوجين
  • مداعبة
  • كيفية منع دخول العضو في الدبر
  • كيفية مداعبة الفرج باليد
  • طرق مداعبة جديده
1٬563 views

مداعبة الدبر