1:07 مساءً الثلاثاء 6 ديسمبر، 2016

مقال نقدي قصير على قدر

صور مقال نقدي قصير على قدر

 

مقال نقدي ثالث ثانوي قصير ادبي

تعبير عَن المقال النقدي
المقال النقدي نقد ثالث ثانوي
تعبير ثالث ثانوي النقد الادبي

السلام عليكم..
لاحظت ان الكثير مِن طالبات الثالث ثانوي يحتاجون لمقال نقدي فِي مادة التعبير فاردت مساعدتهن بهَذا المقال ودعواتكُن لِي بالتوفيق

قال المتنبي يمدح سيف الدولة:-
علي قدر اهل العزم تاتي العزائم وتاتي علي قدر الكرام المكارم
وتعظم فِي عين الصغير صغارها وتصغر فِي عين العظيم العظائم
يكلف سيف الدولة….الخ.

المقال النقدي
هَذه القصيدة الَّتِي لَم يبداها المتنبي بغزل كَعادته فِي ترسمه خطا مِن سبقه مِن الشعراء
بل بداها بما اشتهر بِه مِن حكمة رائعة
مسددا سهام فكره الي صنوف الناس
فعلي اقدارهم تاتي اعمالهم.
جعل المتنبي هُنا المطلع مؤكدا المعني بهَذا الاسلوب القصري الرائع
وهَذه الابيات مليئة بفن المتنبي مِن مقابلة رائعة قوت المعني كََما في:
وتعظم فِي عين الصغير.
وتصغر فِي عين العظيم..)
الابطال كَلمي مهزومون.
وانت ثابت مبتسم..)
……
والنصر غائب.
والنصر قادم..)
وقد اشتهر بذلِك فِي جل روائعه:
فصبحهم وبسطهم حرير ومساهم وبسطهم تراب

ازورهم وسواد الليل يشفع لِي وانثي وبياض الصبح يغري بي
وكذلِك عرف بالتشخيص الَّذِي ينطق فيبث الحيآة فيما لا حيآة فيه فيَكون مِن وراءَ ذلِك الروعة:-
هل الحدث الحمراءَ تعرف لونها…؟
وحتي كََان السيف للرمح شاتم..
واخيرا فإن المبالغة لمن سمات فن المتنبي
بل لعله يتميز بها تميزا واضحا:-
وذلِك ما لا تدعيه الضراغم.
هل تعلم الحدث الحمراءَ أي الساقيين سقاها: الغمائم ام الجماجم؟
كانهم سروا بجياد ما لهن قوائم.
اما التصوير فالمتنبي يصل فيه بعبقريته الي قمته: فها هُو يشبه المنايا بالموج فِي كَثرته وعنف حركته واضطرابه فِي اثناءَ المعركة
ويشبه تشتيت شمل الاعداءَ فَوق جبل الاحيدب هزجا بالنصر بدراهم نثرت فَوق عروس تعبيرا عَن الفرح والاستهانة.
واخيرا فإن لجمال التقسيم نصيبا فِي هَذا البيت الَّذِي يتحدث عَن الضرب الَّذِي اتي الهامات ثُم صار الي اللبات
وهو مايدل علي قوة اقتداره علي الوصول الي القمة فِي التعبير
والقصيدة صورة المعركة تصويرا رائعا وتتضح فيها خصائص اسلوب المتنبي وضوحا كَاملا..

على قدر قصير مقال نقدي 24

مقال نقدي قصير على قدر