6:07 مساءً الثلاثاء 22 يناير، 2019








مقدمة بحث

-1-
الحمد لله الذى جعل لنا من العلم نورا نهدى به و بعد…
نتقدم ببحثنا هذا الى زملائنا التلاميذ و الى كل من يجمعنا بهم رباط العلم من مستمعين و قراء و مدرسين فهذا البحث يشمل …..الذى نامل ان يعجبكم
و اذا نحن نضع بين ايديكم هذا البحث الذى نرجو ان يكون في المستوي و نامل اننا على الاقل لم نقصر و لم نهمل تبيان جواهر عناصر البحث لاننا محضو رين بعاملين اثنين يصعب التوفيق في كثير من الاحيان بينهما و هما الوقت الموزع بين مختلف المواد الذى يتشكل منها المنهاج الدراسى و كذلك الاحاطه النسبيه بموضوع البحث الذى هو مبتغانا و كذلك نرجو من الاساتذه ان يكونوا لاقسامهم النظره الكامله و الشامله لمختلف الدروس مع تفادى النظره التجزيئيه
نرجو من الاساتذه الكرام و كذلك اخواننا التلاميذ ان لا تبخلوا علينا بملاحظاتكم و اقتراحاتكم البناءه لنصوب اخطاءنا و نتفادي زلاتنا و نتلافي العيوب التى يمكن اننا و لا شك و قعنا فيها
و الله نسال ان يديم نعمته علينا و ان يحفظ وطننا من كل كيد و من كل شر و ان يهدينا سواء السبيل
و نسال الله عز و جل ان يوفقنا و يجعل النجاح حليفنا ….
من اعداد اعضاء لجنه البحث …..

-2-
مقدمة
ان الحمد لله،

نحمده و نستعينه و نستغفره،

و نعوذ بالله من شرور انفسنا و من سيئات اعمالنا،

من يهده الله فلا مضل له،

و من يضلل فلا هادى له،

و اشهد ان لا اله الا الله و حده لا شريك له،

و اشهد ان محمدا عبده و رسوله،

صلوات الله و سلامه عليه و على اله و صحبه.
اما بعد..
سوف اتحدث في بحثى هذا عن ” …….

” و سوف اتحدث في بحثى هذا عن نشاته و ولداته مثلا .

.

.

.

و عن …..

!



و عن

وعن

وعن

واتمني ان يوفقنى الله في بحثى المتواضع .

.
و الله و لى التوفيق .

.

-3-
مقدمه بحث اسلامية
الحمد لله الذى يقول الحق و هو يهدى السبيل ،



و الصلاه و السلام على نبينا محمد خاتم النبيين و امام المرسلين ،



جدد الله به رساله السماء ،



و احيا ببعثته سنه الانبياء ،



و نشر بدعوته ايات الهدايه ،



و اتم به مكارم الاخلاق و على اله و اصحابه ،



الذين فقههم الله في دينه ،



فدعوا الى سبيل ربهم بالحكمه و الموعظه الحسنه ،



فهدي الله بهم العباد ،



و فتح على ايديهم البلاد ،



و جعلهم امه يهدون بالحق الى الحق تحقيقا لسابق و عده و عد الله الذين امنوا منكم و عملوا الصالحات ليستخلفنهم في الارض كما استخلف الذين من قبلهم و ليمكنن لهم دينهم الذى ارتضي لهم و ليبدلنهم من بعد خوفهم امنا يعبدوننى لا يشركون بى شيئا و من كفر بعد ذلك فاولئك هم الفاسقون}([1]).

فشكروا ربهم على ما هداهم اليه من هدايه خلقه و الشفقه على عباده،

و جعلوا مظهر شكرهم بذل النفس و النفيس في الدعوه الى الله تعالى.

-4-
مقدمه بحث – جامعه ام القرى

مقدمه البحث

ان الحمد لله تعالى ،



نحمده و نستعينه و نستهديه ،



و نؤمن به و نتوكل عليه ،



و نعوذ بالله تعالى من شرور انفسنا و من سيئات اعمالنا ،



من يهد الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادى 0

والصلاه و السلام على المبعوث رحمه للعالمين سيدنا محمد و على اله و اصحابه و اتباعه اجمعين 0

وبعد

يقول الله تعالى ” يا ايها الذين امنوا اتقوا الله حق تقاته و لا تموتن الا و انتم

مسلمون ” ال عمران ،



102 0

ويقول تعالى ” يا ايها الناس اتقوا ربكم الذى خلقكم من نفس واحده و خلق منها

زوجها و بث منهما رجالا كثيرا و نساء و اتقوا الله الذى تساءلون به و الارحام ان الله كان عليكم رقيبا ” النساء ،



1}0

ويقول تعالى ” يا ايها الذين امنوا اتقوا الله و قولوا قولا سديدا 70 يصلح

لكم اعمالكم و يغفر لكم ذنوبكم و من يطع الله و رسوله فقد فاز فوزا عظيما الاحزاب ،



71 0

اما بعد ،

،

فهذا بحث متواضع في ” حجيه خبر الاحاد ” ،



كانت احدى الدواعى الى كتابته ما نراه بين الحين و الحين من ارتفاع نبره الدعوه القائله بعدم حجيه خبر الاحاد سواء في العقائد و حدها او في شتي مناحى الشريعه الاسلاميه الغراء 0

هذه الدعوه التى يحمل لواءها نوعان من الناس اولهما خبيث ما كر قصد من و راء هدم خبر الاحاد و عدم العمل به التخلص من السنه النبويه كلها و ضربها في مقتل اذ انهم يعلمون ان كثيرا من السنه النبويه بل و من امور الدين ثبتت بطريق الاحاد ،



فقام هؤلاء للترويج لدعوه الاعراض عن خبر الاحاد و راحوا يشاغبون على الامه الاسلاميه و يخلطون عليها امور دينها ،



تاره بزعمهم ان خبر الاحاد لا يفيد الا الظن ،



و الظن لا يغنى عن الحق شيئا ،



و تاره بقولهم العقيده شديده لا تثبت مسائلها الا بالمتواتر ،



و تاره بان الرعيل الاول من الصحابه و التابعين توقفوا عن قبول خبر الاحاد ،



بزعمهم 0

وثانيهما حسن النيه سليم الطويه ،



من العلماء و الدعاه قديما و حديثا خدعوا بهذه الدعوه و بريقها ،



فراحوا يرددون بعض ما جاء فيها ،



يحدوهم في ذلك الحرص على الدين الاسلامى و سلامته و قوته ،



لكن فاتهم من علم السنه النبويه و فنونها الكثير مما اوقعهم ضحايا لتاثير هذه الفريه 0

فالي هؤلاء و هؤلاء اقدم هذا العمل المتواضع في حجيه خبر الاحاد ،



راجيا ان يؤتى ثماره ،



و يخرج نباته باذن ربه 0

وقد قسمته الى مقدمه ،



و ثلاثه مباحث ،



فاما المقدمه فتحدثت فيها عن اهميه الموضوع و بعض اسباب اختياره ،



و اما المبحث الاول فعرفت فيه ” الاحاد ” لغه و اصطلاحا ،



و بينت اقسامه مع ضرب الامثله و النماذج التوضيحيه لما يذكر ،



و اما المبحث الثانى فسردت فيه حشدا من الادله على حجيه خبر الاحاد سواء منها ما كان من القران الكريم او من السنه النبويه القوليه و العمليه او من الاجماع او الادله العقليه ،



و اما المبحث الثالث فذكرت فيه شبه القائلين برد خبر الاحاد مع الكر عليها بالجواب و البرهان ،



ثم الخاتمه و اهم نتائج البحث ،



ثم ثبت باهم المراجع و المصادر التى رجعت اليها اثناء البحث 0

وهو جهد المقل ،



و بضاعه الفقير الى عفو ربه ،



فما كان فيه من توفيق فمن الله و حده ” و ما توفيقى الا بالله عليه توكلت و اليه انيب ” ،



و ما كان فيه من خطا او زلل او نسيان فمنى و من الشيطان ،



و الله و رسوله منه براء ،



و رحم الله رجلا اهدي الى عيوبى 0

ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطانا ربنا و لا تحمل علينا اصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا و لا تحملنا ما لا طاقه لنا به و اعف عنا و اغفر لنا و ارحمنا

انت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين البقره ،

286}‏0

وصلي الله و سلم و بارك على سيدنا و نبينا محمد صاحب السنه العطره و الهدى الشريف القويم ،



و على الال و الصحب الطيبين الطاهرين ،



و على كل ما سار على دربهم الى يوم الدين 0

وكتبه راجى عفو ربه

د/ خالد شاكر عطيه سليمان

-5-
مقدمات و خاتمه عامة
المقدمة:
الحمد لله الذى لولاه ما جري قلم, و لا تكلم لسان, و الصلاه و السلام على سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم كان افصح الناس لسانا و اوضحهم بيانا, ثم اما بعد:
انه من دواعى سرورى ان اتيحت لى هذه الفرصه العظيمه لاكتب في هذا الموضوع الهام ؛



الذى يشغل بالنا جميعا لما له من اثر كبير في حياه الفرد و المجتمع و هو موضوع …………)

الخاتمة:
من خلال ما سبق و ما ذكرنا يتضح لنا ان هذا الموضوع من الموضوعات الهامه المؤثره في مجالات الحياه ,

فيجب الاهتمام به حتى نرتقى و نتقدم بوطننا العزيز مصرنا الغاليه .


———————-
المقدمة:
مما لاشك فيه ؛



ان هذا الموضوع هو من الموضوعات الهامه في حياتنا ،



و لذا سوف اكتب عنه في السطور القليله القادمه متمنيا من الله ان ينال اعجابكم ؛



و يحوز على رضاكم ،



و ابدا ممسكا بالقلم مستعينا بالله لاكتب على صفحه فضيه كلمات ذهبيه تشع بنور المعرفه باحرف لغتنا العربيه لغه القران الكريم .

الخاتمة:
و هكذا لكل بدايه نهايه ،



و خير العمل ما حسن اخره و خير الكلام ما قل و دل و بعد هذا الجهد المتواضع اتمني ان اكون موفقا في سردى للعناصر السابقه سردا لا ملل فيه و لا تقصير موضحا الاثار الايجابيه و السلبيه لهذا الموضوع الشائق الممتع ،



و فقنى الله واياكم لما فيه صالحنا جميعا

  • مقدمة حجية خبر الاحاد
  • مقدمة بحث
  • مقدمة لبحث عن النسيان
  • أهمية خبر الآحاد
  • اجمل مقدمه بحث
  • مقدمة بحث حول النسيان
  • مقدمة بحث عن الجزائر
  • مقدمه بحث
567 views

مقدمة بحث