6:43 صباحًا الإثنين 25 مارس، 2019

موضوع تعبير عن السياحة فى مصر

بالصور موضوع تعبير عن السياحة فى مصر 13789

تعبير عن السياحه في مصر

يقترب بنا الصيف؛ لننسي التعب و المشقه و الايام الدراسيه سواء لنا نحن او لوالدينا، فحتي لو انهم لا يدرسون الا انهم يحملون هم دراسه ابنائهم، فياتى الصيف و تاتى معه عبائر الراحه و نسائم الترفيه، و تزداد الروابط الاسريهوروح التعاون، و تكبر فينا الرغبه بالسفر و السياحه و التعرف على عوالم اخري لم نالفها و لا نعلم عنها شيئا.
والمسلم عندما يسافر و يقوم بالسياحه فهو اولا يمتثل لامر ربه، قال تعالى: “فسيحوا في الارض”، فالسياحه و التامل عبادتان للانسان يزيد بها ايمانه، و يقوى بها يقينه، لكن لابد للمسلم ان يلتزم بالاداب العامه و الضوابط الاسلاميه في حله و ترحاله، و خاصه في السفر الى دول الغرب و ذلك لنعكس صوره مشرفه و مشرقه عن ديننا و مبادئنا.
السياحه مباحه في الشرع و مسموح بها، وينظر اليها من عده نواحي:
فهى السياحه نشاط انسانى لا بد من تقييده بالاداب الاسلاميه و الا يكون الهدف من السياحه هو ارتكاب ذنب، او فعل معصيه او الاتيان بعمل يحظره الشرع.
وهى ايضا فرصه للسير في الارض، و التامل بخلق الله المعجز، و الكون المتقن، و التعرف على شعوب و قبائل و اعراق و اديان و السنه مختلفه قال تعالى: “ومن اياته خلق السموات و الارض و اختلاف السنتكم و الوانكم”
قال الرسول صلى الله عليه و سلم)-: “روحوا عن القلوب ساعه فساعة؛ فان القلوب اذا كلت عميت”، و هنا تاتى السياحه في الترويح عن النفس، و التخفيف من ضغوط الحياه و شحذ الهمه و تجديد النشاط الانساني، الذى سينعكس ايجابيا مستقبلا على مستوي الاتقان في العمل.
وايضا فرصه لتحقيق مبدا الاخوه في الدين بين المسلمين، فالسياحه تمكنك على التعرف بهموم و مشاكل اخوانك المسلمين و التخفيف عنهم، و شد ازرهم، يقول الله تعالى: ” انما المؤمنون اخوه فاصلحوا بين اخويكم”.
وهى علاوه على ذلك فرصه للاطلال على الشعوب الاخرى، و الاستفاده من خبراتهم و تجاربهم و الارتقاء في سلم المعرفه و العلم و التقدم.
ولكى يتاتي للسائح الاستفاده من رحلته، لابد من استحضار الضوابط الشرعيه و تقديم الاهم فالاهم و عمل جدول بالاولويات، فيقدم مصروفات العيش و الطعام على الشواطئ و المراكز التجاريه و تقديم سد الديون على مصاريف الطائرات و التذاكر و التصريحات.
واليكم اعزائى انواع السياحه هما: سياحه داخليه و هى سياحه تكون داخل البلد الواحد، ان تسافر من منطقه الى اخري بشرط ان تكون داخل حدود الوطن، اما النوع الثانى فهو: السياحه الخارجيه و هى الانتقال من بلد الى اخر، و من دله الى اخرى.
ويقول ابن تيمية: “ماذا يفعل اعدائى بي جنتى و بستانى في صدري، حبسى خلوه و نفيى سياحه وقتلى شهادة”، الشاهد ان هذا العلامه شيخ الاسلام اعتبر نفيه سياحه في ارض الله، يتعرف فيها على اناس اخرى، و فرصه لنشر الدعوه و كذلك ليروح عن نفسه.
وللسياحه فوائد جمه و عديده يذكرها لنا الامام الشافعى محمد بن ادريس رحمه الله-:
تغرب عن الاوطان في طلب العلي ……. و سافر ففى الاسفار خمس فوائد
تفريج هم و اكتساب معيشه …… و علم و اداب و صحبه ما جد
ففى السفر تكتسب معارف و علوم، و تفرج همك، و تنفس عن كربتك، و تكتسب معيشه عن طريق العمل في الخارج، و تكتسب اداب، و اصدقاء جدد.

456 views

موضوع تعبير عن السياحة فى مصر