موضوع عن الصلاة


تارك الصلاة ان “الصلاة عماد الدين ، من اقامها فقد اقام الدين ، و من هدمها فقد هدم الدين” . ذلك حديث تناقلتة الالسنه في حكم تارك الصلاة ، فاذا فوت الانسان الصلاة تفويتا لها بمعنى انها ربما فاتت بتركها فلا سبيل الى ادائها اذن، و على من ترك الصلاة عمدا ان يتوب الى الله تعالى، قال سبحانة و تعالى:(فخلف من بعدهم خلف اضاعوا الصلاة و اتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا*الا من تاب و امن و عمل صالحا فاولئك يدخلون الجنه و لا يظلمون شيئا . صدق الله العظيم . سورة مريم ، الايات 59-60. اتفق العلماء على كفر من ترك الصلاة جحودا لها ، فالصلاة هي ما يميز الانسان المؤمن المسلم عن الانسان الكافر فان النبى صلى الله عليه و سلم يعرف امتة يوم القيامه بالغره و التحجيل من اثر الوضوء، قال رسول الله صلى الله عليه و سلم_: “ان امتى يدعون يوم القيامه غرا محجلين من اثر الوضوء” رواة البخارى و مسلم . و معنى الغرة): هي بياض الوجه، و التحجيل): بياض اليدين و الرجلين. عقوبه تارك الصلاة:

قيل عن رسول الله صلى الله عليه و سلم_: “من تهاون في الصلاة عاقبة الله بخمسه عشرعقوبة؛ سته منها في الدنيا، و ثلاثه عند الموت و ثلاثه في القبر و ثلاثه عند خروجة من القبر”.

السته التي تصيبة في الدنيا: 1 ينزع الله البركة من عمرة 2 يمسح الله سيم الصالحين من و جهه

3 لا يؤجر الله من عملة شيئا 4 لا يرفع الله له دعاءة الى السماء 5 يمقت من الخلائق في الدنيا

6 لا حظ له في دعاء الصالحين الثلاثه التي تصيبة عند الموت 1 يموت ذليلا 2 يموت و هو جائع 3 يموت عطشانا و لو انه شرب مياة بحار الدنيا كلها لم يرو ضماة و الثلاثه التي تصيبة في القبر هي:

1 يضيق الله عليه القبر و يعصرة حتى تتطبق ضلوعة 2 يوقد الله تعالى على قبرة نارا في الاخره 3 يسلط الله عليه الشجاع الاقرع وهو ثعبان مخيف لا يعلم شكلة الدقيق الا الله تعالى_.

و اخيرا الثلاثه التي تصيبة في يوم القيامة:

1 ان الله يسلط عليه من يصحبة الى نار جهنم على جمر و جهه

2 ينظر الله تعالى الية يوم القيامه بعين الغضب 3 يحاسبة الله عز و جل في يوم الحساب حسابا شديدا ما عليه من مزيد و يامر الله به الى النار و بئس القرار.

973 views