12:21 مساءً الجمعة 16 نوفمبر، 2018

هدايا اطفال




صور هدايا اطفال


 اجمل ما في الهديه انها ترسم ابتسامه على وجه المهدى اليه وتدخل البهجه الى قلبه،

لاسيما اذا جاءت مناسبه لسنه وطبعه وشخصيته وحاجته.

لكن،

اي هديه ممكن ان تختاريها لتفرحي بها طفلا لا تعرفينه؟

قد يكون اختيار هديه لطفل،

ذكرا كان ام انثى،

احدى اصعب المهمات التي تواجهينها في حياتك الاجتماعيه.

اذ غالبا ما تعاني الامهات،

وانت قد تكونين واحده منهن،

مساله اختيار هديه لطفل لا يعرفنه جيدا.
فمع العوده الى المدارس،

تكثر مناسبات اعياد الميلاد،

حيث ترغمين مرارا على شراء هدايا لاطفال قد لا تكونين على معرفه شخصيه بهم او باهاليهم،

وهو ما يصعب عليك مهمه اختيار الهديه.

والاسوا عندما يصدف ان يكون هناك اكثر من حفل عيد ميلاد واحد في فتره زمنيه قصيره.

فاي هديه تختارين؟
ان اختيارك الهديه يجب ان يستند الى 4 امور اساسيه:

عمر المهدى اليه،

طبيعته وهواياته ونوعيه العلاقه التي تربط بينكما.

وبناء على ذلك يمكنك تحديد ميزانيتك،

ومن ثم البدء في مغامره البحث عن الهديه المناسبه.
– هدايا للاولاد:
الاطفال بين سن ال6 شعور وال7 سنوات:

ثمه تشكيله واسعه من الهدايا لهذه المرحلة العمريه.

اغلبيه الهدايا في هذه السن عاده ما تكون العابا تثقيفيه،

او ملابس،

او كتبا تعرف الطفل الى العالم من حوله،

مثل تعريفه بالالوان او اسماء الحيوانات او احرف الابجديه.

كذلك يمكنك اختيار العاب تساعده على تطوير مهاراته المختلفة وتطوير قدراته في النطق او المشي.

في هذه السن يعشق الاطفال الاستكشاف والاكتشاف،

وقد تكون الالعاب التي تثير فضولهم هي المفضله لديهم.

كذلك الملابس التنكريه تعجب الاطفال في هذه السن،

اذ سيعشقون ارتداءها،

لاسيما اذا كانت لابطالهم المفضلين.

يمكنك ايضا شراء اكسسوارات خاصة بالدراجه الهوائيه.
الاطفال بين سن ال8 وال11 سنه:

في هذه المرحلة العمريه يصبح من الصعب اختيار الهديه التي تضمنين انها ستنال اعجابهم.

لكن حتى تبقى في الجانب الامن،

كما يقولون،

ننصحك باللجوء الى الالعاب الالكترونيه.

ان الاطفال الذكور يعشقون هذا النوع من الالعاب مهما تكن سنهم.

كذلك السيارات او الطائرات التي يمكن التحكم فيها عن بعد.

يمكنك،

في حال نفدت لديك الافكار،

الاستعانه براي صغيرك فهو ادرى بما يحبه الاطفال في مثل سنه.

من الالعاب التي قد تناول اعجاب الاولاد ايضا الساعات اليدويه المزوده بتقنيات خاصه،

اكسسوارات خاصة بشخصيات كرتونيه او ابطال معينين يحصدون شهره بين مجموعات الاولاد،

مثل حزام بطل المصارعه الفلاني،

او بطاقات عن شخصيه ما يمكن ان يكون منها الطفل البوم بطاقات.

كذلك،

تعتبر الالعاب المتعلقه بالرياضه،

مثل كره القدم او مضرب كره او قفازات ملاكمه او لوح التزلج او حذاء التزحلق من الهدايا المقبوله.

يمكنك ايضا شراء ملابس رياضيه تعود للاعبين مشهورين في كره القدم،

مثل قميص اللاعب الفلاني الشهير في النادي الفلاني الشهير.

لكن هنا،

عليك التاكد اولا مما اذا كان الطفل من مناصري هذا النادي المذكور.

ثمه العاب تثقيفيه علميه يحبها الاولاد،

يمكنك مثلا شراء تيليسكوب او لعب كيميائيه يستطيع الطفل من خلالها اختبار شتى انواع التراكيب.

كما هناك الكتب التي تحكي عن الفضاء والكواكب،

وهي مواضيع تثير اهتمام الطفل في هذه السن،

او مواضيع عن الحيوانات المختلفه،

لاسيما الديناصورات،

كما ان الالعاب الخفيه والخدع البصريه تعد ايضا هدايا مثاليه.
الاطفال بين سن ال11 وال16 سنه:

في هذه المرحلة يدخل الطفل مرحلة المراهقه،

فيصبح من الصعب عمليا اختيار هديه،

لكن اذا رغبت يمكنك دوما اللجوء الى الالعاب الالكترونيه والكتب العلميه المميزه.

اذا لم تكن ميزانيتك تسمح لك بشراء لعبه “نينتندو” مثلا او “بي اس” او “دي اس” او “وي” او “اكس بوكس”،

يمكنك اختيار برامج العاب لهذه اللعب الشهيره.

في امكانك ايضا ان تشتري العابا رياضيه او كاميرا رقميه او جهاز “ام بي 3” او “لاب توب” او “موبايل”.

نعود ونذكرك بان نوعيه الهديه وقيمتها تعتمدان على ميزانيتك ومدى معرفتك بالمهدى اليه.

ومن الهدايا التي قد تعجب بعض الاولاد ملابس من علامات تجاريه شهيره او اكسسوارات رياضيه.

لنكن صريحين،

فالتواصل مع المراهقين مساله صعبه،

والاصعب منها ربما تقديم هديه لولد في سن ال13 تعجبه وترضي ذوقه.

هنا ياتي دور قسائم الهدايا التي تتيح للمهدى اليه اختيار ما يريده،

لاسيما اذا كانت تابعة لمتاجر مشهوره تتضمن منتجات خاصة بالمراهقين.

كذلك تعتبر تذاكر حضور سينما او مباريات مهمه او حفلات موسيقيه هديه مناسبه،

وموضع ترحيب من قبل المهدى اليه.
– هدايا للفتيات:
في العموم،

يعتبر اختيار هديه لطفلة او فتاة صغيرة عملية سهله،

نظرا لتقبل الفتاة كل انواع الالعاب تقريبا،

باستثناء تلك الخاصة بالاولاد فقط،

اضافه الى توافر مروحه واسعه من الالعاب والملابس والاكسسوارات الخاصة بالفتيات.
·       بين سن ال6 شهور والسنتين:

الالعاب التثقيفيه والتربويه،

التي تنمي مهارات الاطفال،

تكون هدايا محبذه من قبل الاهالي وتفرح الطفلة الصغيرة في الوقت ذاته.

كذلك الملابس والاكسسوارات الخاصة بغرف الاطفال او العابهم تعتبر هدايا مقبوله.

وكما سبق واشرنا مرارا،

فان نوعيه الهديه وقيمتها تعتمدان على ميزانيتك ومدى معرفتك باهل المهدى اليها.
·       بين سن ال3 وال8 سنوات:

الدمى المختلفه،

لاسيما دميه “باربي” او “براتز” او اي شخصيه كرتونيه اخرى معروفه،

والاكسسوارات الخاصة بها من منازل وملابس وسيارات،

اضافه الى العاب مثل ال”بت شوب”،

وغيرها الكثير.

الملابس التنكريه والالعاب التي تحاكي الكبار مثل مجموعة فناجين القهوه او اواني المطبخ،

اوعربه تسوق او العاب اشغال يدويه او مجموعة رسم،

او لعبه قطع تركيب صورة او مجسمات.

واذا رغبت في الخروج على المالوف،

يمكنك ان تدعي صغيرتك تصنع هديه خاصة لرفيقتها،

كان تعد لها لوحه جميلة او تلتقط صورة لها وتضعها في اطار تزينه بنفسها.

يمكنك ايضا ان تختاري ملابس او اكسسوارات شعر او ساعات.

كذلك هناك لعبه ال”دومينو” او “السلم والافعى” او ال”مونوبولي” وغيرها الكثير.
·       بين سن ال9 وال11 سنه:

الكتب او الاكسسوارات المختلفة الرائجه،

والحقائب اليدويه المميزه او مجموعة قرطاسيه متناسقه وجميله.

يمكنك ايضا ان تقدمي لها باقه من الحلويات والسكاكر المختلفة فهي هديه “اوريجينال” سوف تناول قبولا واسعا.

العطور ايضا تعد هديه مناسبه،

شرط معرفه ما اذا كانت تلائم بشره الاطفال ولا تسبب اي حساسيه.

كذلك ملابس البحر او ملابس رياضيه،

لاسيما اذا كنت تعرفين انها تمارس رياضه معينه.

الالات الموسيقيه ايضا ممكن ان تحث المهدى اليه على تعلم العزف.
·       بين سن ال12 وال15 سنه:

الاكسسوارات المتنوعه والملابس والحقائب اليدويه،

وعده ماكياج خاصة بالفتيات في هذه السن،

اضافه الى قسائم هدايا من متاجر بيع الاكسسوارات او الملابس او الديكور،

العطور والكتب او اشتراك في مجلة خاصة بالمراهقين،

او ادوات رياضه مثل حذاء التزلج او مضرب كره.

350 views

هدايا اطفال