6:28 مساءً الإثنين 19 نوفمبر، 2018

هل العرس المختلط حرام


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه،

اما بعد:

فان من دعي الى حضور وليمه نكاح فواجب عليه ان يستجيب،

لما في حديث الشيخين عن ابن عمر ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

اذا دعي احدكم الى وليمه فلياتها.

ويسقط هذا الوجوب ان كان ثم منكر وهو لا يستطيع تغييره،

جاء في المغني لابن قدامه:

قال ابن عبدالبر لا خلاف في وجوب الاجابه الى الوليمه لمن دعي اليها،

اذا لم يكن فيها لهو،

وبه يقول مالك،

والشافعي والعنبري،

وابو حنيفه واصحابه” انتهى.
وجاء فيه في موضع اخر:

وقال احمد:

انما تجب الاجابه اذا كان المكسب طيبا،

ولم ير منكرا.

انتهى.
وما ذكرت من ان العروس ترتدي فستانا بدون اكمام ويظهر منه شيء من الصدر والظهر،

فنقول:

عوره المرأة مع المرأة من السره الى الركبه،

فان كان ما تلبسه يستر هذه العوره فلا باس بذلك بشرط الا يطلع عليها احد من الرجال الاجانب قط.
واما بخصوص دخول العريس الى قاعه العرس:

فان كانت القاعه بها نساء لا يلبسن الحجاب الشرعي فيحرم دخوله،

ويصير هذا من المنكرات التي توجب اعتزال العرس.
وعلى كل حال نقول



ان غلب على ظنك التزامهم باداب الاسلام فاذهبي،

وان غلب على ظنك انهم لا يبالون بها فلا تذهبي الا على سبيل الانكار والنصيحه،

فان كنت لا تقدرين على الانكار فلا تذهبي،

ويمكنك ان تعتذري بما لديك من ظروف.
وللفائده تراجع الفتاوى رقم:47400،

102825،

23428.
والله اعلم.

158 views

هل العرس المختلط حرام