5:59 صباحًا الخميس 27 يونيو، 2019

هل يجوز اللحس الزوجة لدكر الزوج اتناء النفاس

 

صور هل يجوز اللحس الزوجة لدكر الزوج اتناء النفاس
يجوز الاستمتاع بالزوجه مطلقا من غير الوطء في الدبر او في مدة الحيض و النفاس

الاثنين 21 ذو الحجه 1420 – 27-3-2000

رقم الفتوى: 1298
التصنيف: الاستمتاع و ادابه
[ قراءة: 18605 | طباعة: 176 | ارسال لصديق: 0 ] السؤال
اخي الفاضل علمنا رسول الله صلى الله عليه و سلم ان لا حياء بالدين و عليه اسالكم.

 

هل يجوز للمرأة ان تمص ذكر زوجها ليس بقصد ازال السائل بفمها

 

و هل يجوز للرجل لحس و مداعبه فرج زوجتة بلسانة و ذلك بعد التنظيف طبعا

 

و جزاكم الله خيرا و احسن اليكم …
الاجابة
الحمد لله و الصلاة على رسول الله و على الة و صحبة و سلم اما بعد: فايها السائل الكريم سؤالك سبق الجواب عنه مفصلا برقم
2146ونجب ان ننبهك الى امر و رد في سؤالك و هو قولك علمنا رسول الله صلى الله عليه و سلم ان لاحياء بالدين و هذه العبارة قد توهم غير المراد و هوان الحياء ليس من الدين و الواقع انه منه بل هو شعبه من شعب الايمان.

 

قال صلى الله عليه و سلم: “الايمان بضع و سبعون او بضع و ستون شعبه فافضلها قول لا الة الا الله و ادناها اماطه الاذي عن الطريق و الحياء شعبه من الايمان” متفق عليه و اللفظ لمسلم.

 

و في البخارى عن ابن عمر ان رسول الله صلى الله عليه و سلم مر على رجل من الانصار و هو يعظ اخاة في الحياء: فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: “دعة فان الحياء من الايمان” يعظ اخاة في الحياء اي يقول له لا تستح و نحو ذلك.

 

و الصواب ان يقول له لا حياء في امر الدين اي لا حياء يمنع من التعلم او التفقة في الدين.

 

ففى صحيح مسلم عن عائشه قالت: نعم النساء نساء الانصار لم يمنعهن الحياء ان يفقهن في الدين.

 

و قد روي البخارى في صحيحة من حديث ابي هريره رضى الله عنه قال: ” اقيمت الصلاة و عدلت الصفوف قياما فخرج الينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما قام في مصلاة ذكر انه جنب فقال لنا: مكانكم ثم رجع فاغتسل ثم خرج الينا و راسة يقطر فكبر فصلينا معه.

 

قال الحافظ ابن حجر في الفتح و هو يعدد الفوائد المستفاده من هذا الحديث: و فيه انه لا حياء في امر الدين.

 

و الله اعلم

  • الصور للمراه تمص في فرج زوجها
  • هل يجوز الصيام اتناء النفاس
  • هل يجوز للمراة ان تمص ذكرزوجها

526 views

هل يجوز اللحس الزوجة لدكر الزوج اتناء النفاس