10:53 مساءً الجمعة 16 نوفمبر، 2018

هل يجوز مصافحة خطيبي


 

 

صور هل يجوز مصافحة خطيبي

حكم سلام المرأة على خطيبها

 

انا فتاة مخطوبة ولا اصافح الرجال،

فهل من الممكن ان اسلم على خطيبى ام لا،

وكيف اقنع من حولي بان المصافحه مكروهه ان كانت غير محرمه بالنص

وجزاكم الله كل خير.

الاجابه
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه اما بعد:

فان سلام الرجل على امراه لا تحل له وسلامها عليه يجوز اذا امنت الفتنه ولم توجد ريبه،

فعن اسماء بن يزيد الانصاريه قالت:

مر بي النبي صلى الله عليه وسلم وانا في جوار اتراب لي فسلم علينا.

اخرجه البخاري في الادب المفرد وقال الالباني صحيح،

كما اخرجه الامام احمد في المسند والطبراني.
وعليه فيجوز لك السلام على خطيبك بشرط عدم الخلوه بينكما لان الخاطب يعتبر اجنبيا يحرم بينه وبين خطيبته ما يحرم بين الرجل والمرأة الاجنبية عنه،

والرسول صلى الله عليه وسلم يقول:

لا يخلون رجل بامراه الا كان ثالثهما الشيطان.

اخرجه الامام احمد والترمذي والبيهقي.
هذا اذا لم يكن قد تم عقد القران بينكما والا فلا حرج عليك في مصافحته والخلوه معه.
اما المصافحه فان كانت بين رجل وامراه لا تحل له فلا تجوز بدليل ما رواه احمد في المسند والطبراني في المعجم من حديث اميمه بنت رقيقه قالت:

قلنا:

يا رسول الله صلى الله عليه وسلم الا تصافحنا،

قال:

اني لا اصافح النساء،

وانما قولي لامراه واحده كقولي لمائه امراه.
واخرج الطبراني في المعجم الكبير ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

لان يطعن في راس احدكم بمخيط من حديد خير من ان يمس امراه لا تحل له.
وان كانت المصافحه بين رجل ومحرمه من النساء فافتى الامام احمد بن حنبل بكراهتها ونهى عنها فقد ذكر ابن مفلح في كتابة “الاداب الشرعيه”:

ان احمد بن حنبل سئل عن الرجل يصافح المرأة قال:

لا وشدد فيه جدا،

قلت فيصافحها بثوبه،

قال:

لا،

قال رجل:

وان كان ذا محرم قال:

لا.
ولعل الصواب تركه في هذا الزمان الذي كثر فيه الفساد والتبرج وكثرت وسائل اثاره الشهوه،

فينبغي قطع الطريق وسد الباب على اصحاب الضمائر الخبيثه الذين يقصدون التلذذ بمصافحه المحارم.
والله اعلم.

298 views

هل يجوز مصافحة خطيبي