11:07 مساءً الخميس 8 ديسمبر، 2016

هل يمكن الايلاج دون فض البكارة

صور هل يمكن الايلاج دون فض البكارة

ماهِي علامات فض غشاءَ البكارة

اليكم بَعض الاسئلة الشائعة حَول غشاءَ البكارة واجوبتها.
جمعتها لكُم هُنا فِي ملف واحد
.

اتمني لكُم الاستفادة … تحياتي
الاسئلة الاولى:
1 هَل يُمكن ان يشعر الزوج بوجود غشاءَ البكارة مِن عدمه عِند الايلاج؟.

2 هَل يُمكن ان يحس الزوج بوجود الغشاءَ إذا ادخل اصبعه الاوسط فِي الفرج؟.

3 فِي سن الثلاثين يصبح غشاءَ البكارة أكثر تصلبا مِن العشرينيات مِثلا؛ فهل يحتاج هَذا الي مزيد مِن الجهد

بالنسبة للزوج مِن ناحية الايلاج
ومن الزوجة فِي تحمل الالم أو النزيف؟.

4 هَل يستطيع الطبيب الشرعي تحديد يوم أو فترة هتك الغشاءَ بالضبط ام لا؟.

5 هَل يؤثر لعب الرياضات العنيفة علي سلامة غشاءَ البكارة؟.

6 ما معني الغشاءَ المطاطي
وهل يبقي بَعد المعاشرة والي الابد؟.

7 هَل يُمكن ان يكتشف الطبيب الشرعي حدوث عملية ترقيع الغشاءَ .

8 هَل ممارسة الفتآة العادة السرية تفقدها غشاءَ البكارة .

الجواب:
غشاءَ البكارة هُو نسيج يغلق مدخل قنآة الفرج بشَكل جزئي أو كَلي
وهُناك انواع مختلفة مِن هَذا النسيج بحسب الشكل
فهُناك نوع هلالي
وهُناك الحلقي
وهُناك الشبكي
وهُناك النوع الَّذِي لا ثغرة فيه فلا ينفذ شيئا.

أكثر الانواع شيوعا 75 هُو الهلالي
والجُزء الاوسع يقع احيانا الي الامام واحيانا الي الخلف.

اهمية النوع الهلالي وكذلِك الحلقي مِن ناحية الطب الشرعي أنهما بسَبب الشكل
والتكوين المطاطي غالبا قَد يسمحان بالمعاشرة مَرة ومرات دون ان يحدث لهما أي تهتك أو نزيف يذكر
مع وجود علامات اخري للمعاشرة المتكررة سنذكرها لاحقا.

وقد ينتج عَن هَذه الطبيعة بَعض المشكلات ليلة الزفاف
ولكن مِن المعروف ان الزوج يشعر بنوع مِن المقاومة الموضعية وهو يحاول الايلاج
والمقاومة نفْسها نجدها عِند محاولة ادخال الاصبع فِي مجري الفرج لاغراض الفحص فِي الفتآة المحتفظة بالبكارة.

اذن المقاومة بسَبب ضيق مجري فرج البكر ربما تَكون أهم مِن النزيف فِي حالة الغشاءَ الشائع.

هُناك انواع اخري للغشاءَ تسَبب صعوبة فِي الفحص احيانا؛ لان شكلها لا يَكون مِثل الهلال أو الحلقة
ولكن التهتك يظهر فيها بوضوح أكثر.

الغشاءَ الَّذِي يسد قنآة الفرج بشَكل كَامل يؤدي الي عدَم ظهور الطمث رغم اكتمال البلوغ
وقد يصل تراكم دم الحيض وراءه الي الحد الَّذِي تنفَتح فيه البطن علي غرار الحمل.

هتك الغشاءَ لَه اسباب متعددة أهمها الايلاج
بمعني ادخال القضيب فِي الفرج أو ادخال اجسام صلبة تفعل فعله
والصدمات القوية علي منطقة الحوض قَد تؤدي الي نتيجة تشبه الايلاج
وهُناك القرح المصاحبة لبعض الامراض أهمها الاورام السرطانية عافاكم الله.

وهُناك ابحاث كَثِيرة تحاول اثبات أو نفي علاقة ممارسة العادة السرية عِند الاناث بسلامة الغشاء
والاراءَ والنتائج متضاربة
وسَبب التضارب ان هتك الغشاءَ يَكون مصحوبا ببعض الالم والصعوبة فِي الادخال
ولا يُمكن ان يحدث هَذا طبقا لمن يرفضون العلاقة بَين العادة والهتك الا بصدمة قوية ومتعمدة بجسم حاد أو صلب أو بالاصبع
ومن الصعب ان يحدث هَذا عرضا دون قصد
او دون ان تشعر الفتآة بانه قَد حدث.

ومن الاوهام الشائعة ان الغشاءَ يصبح أكثر تصلبا مَع تقدم العمر
وبالتالي يشيع الاعتقاد بان الايلاج وهتك البكارة يَكون اصعب فِي المرآة الاكبر سنا
او ان كَمية الدم النازف تَكون أكثر
وهَذه كَلها اعتقادات خاطئة.

والطبيب الشرعي يُمكنه التفريق بَين الهتك الحديث والقديم
فالغشاءَ الَّذِي هتك حديثا يَكون محتقنا ومؤلما ومنتفخ الحواف
وتُوجد معه بَعض التجمعات والتجلطات الدموية
اما الهتك القديم فيَكون ملتئم الحواف ولا يؤلم وليس منتفخا
ولا ينفذ الضوء علي عكْس الحديث.

عملية ترقيع الغشاءَ لَها طرق متعددة
وقد يصعب اكتشافها الا بواسطة خبير الطب الشرعي المتمرس فِي فحص مِثل هَذه الحالات
والتفريق بَين الهتك الحديث والقديم يَكون اصعب للغاية بَعد مرور اسبوعين مِن حدوثه
اي أنه يظل محتقنا ومنتفخ الحواف
لمدة لا تزيد عَن اسبوعين تصبح بقايا الغشاءَ بَعدها مِثل القديم الَّذِي حدث مِن سنوات.

ويستطيع الطبيب الشرعي أيضا التمييز بَين اثار الايلاج العارض أو المتكرر؛ ففي حالة الايلاج الواحد يحدث هتك علي النحو المبين دون تغيرات اخري تذكر فِي الاعضاءَ التناسلية للمراة
اما فِي حالة الايلاج المتكرر فنجد تغيرات
مِنها اتساع قنآة الفرج
وفقدأنها للتعوجات الداخلية الَّتِي تبطنها فِي حالة الفتآة البكر.
السؤال الثاني: الدليل “الاكيد” علي عذرية المراة
كيف اتاكد مِن عذرية الزوجة فِي ليلة الدخلة
وأنها لَم تقم باجراءَ عملية ترقيع لا سمح الله
او ان غشاءها مطاطي لَن يفتح
يعني: هَل نزول الدم مِن المرآة هُو الدليل الوحيد علي العذرية واذا لَم يكن
فما هُو الدليل الاكيد علي عذرية المرآة ولكُم الشكر.
الجواب:
الاخ الكريم
ان اختصار البكارة أو العذرية فِي هَذا الغشاءَ الرقيق هُو ظلم يشبه الظلم بالتقليل مِن قيمة هَذا الغشاء..

اخي
هَذا الغشاءَ مجرد علامة مادية لا ترقي الي مستوي القرينة علي عذرية أو انحراف
حتي ان المحاكم “في الاغلب” لا تحكم ببطلان عقد الزواج أو فسخه إذا تبين للزوج بَعد الزفاف
والدخول بزوجته أنه لا وجود لهَذا الغشاء؛ لانه يغيب لعوارض كَثِيرة وبسيطة احيانا.

اذن وجود الغشاءَ لا يَكون دليلا اكيدا علي البكارة أو العذرية
ولا غيابه يَكون دليلا اكيدا علي عكْس ذلك!!

غشاءَ البكارة مجرد رمز قَد يَكون أو لا يَكون علي عفاف المراة
ولكنه ليس دليلا علي هَذا العفاف وجودا أو عدما
الخلق
والدين
والمنبت الطيب
وحسن المعاشرة بالمعروف
والسيرة الطيبة بَين الناس كَلها علامات
او ادلة ان شئت علي العفاف “ولو غاب الغشاء” ومن لديه مقدمات شك فِي زوجته بَعد تحري ما ذكرته لك فمن الافضل لَه الا يتزوج مِنها
وربما لَن يتزوج ابدا.

السؤال الثالث: حقيقة غشاءَ البكارة لدي الفتاة
انا فتآة ابلغ مِن العمر 22 سنة
اريد معرفة حقيقة غشاءَ البكارة لدي الفتاة
وهل يُمكن ان يفض نتيجة لشيء غَير العملية الجنسية
وما حقيقة ما يحدث لَه فِي ليلة الزفاف؟
الجواب:
غشاءَ البكارة هُو غشاءَ رقيق فِي أول المهبل
وبه فَتحة للسماح لدم الدورة الشهرية بالمرور مِن خِلالها
ويختلف شَكل هَذه الفتحة مِن بنت الي اخرى
ويغذي هَذا الغشاءَ الرقيق جداً ارق مِن ورق السيجارة مجموعة مِن الشعيرات الدموية الرقيقة
وما يحدث لَه ليلة الزفاف أنه مَع حدوث العملية الجنسية العادية الطبيعية بِدون احتياطات خاصة
وعِند الايلاج كَجُزء مِن هَذه العملية الجنسية يتمزق هَذا الغشاءَ ببساطة شديدة دون أي مقاومة
ودون أي الم حيثُ لا تُوجد أي اعصاب طرفية فِي هَذا الغشاء
فيستحيل وجود أي الم نتيجة هَذا التمزق.
وكلمة التمزق أيضا غَير دقيقة
حيثُ ان المقصود هُو ان اطراف الغشاءَ نتيجة رقتها الشديدة تتباعد عَن بَعضها وينتج عَن ذلِك بَعض نقاط الدم القليلة
ويتوقف الدم عَن هَذه الشعيرات تلقائيا بِدون حاجة لاي تدخل
وأيضا بِدون الم حيثُ لا تُوجد أي نهايات عصبية فِي هَذه الشعيرات
ولا يُمكن ان يؤدي تمزقها الي أي نوع مِن النزيف
حيثُ ان كَمية الدم الَّتِي تصل اليها كَمية ضئيلة جداً لتغذي هَذا الغشاءَ الرقيق جدا
وهَذه القطرات القليلة مِن الدم تختلط بالافرازات المهبلية الناتجة عَن الاثارة الجنسية
فيَكون الناتج هُو بقعة مِن الافرازات وقد اخذت اللون الاحمر الخفيف جداً أو لنقل اللون الوردي
وليست بقعة قانية مِن الدم كََما يعتقد البعض.
والالم الناتج البسيط يَكون نتيجة دخول العضو للمهبل لاول مرة
والمتعة الناتجة عَن هَذا الدخول تغطي علي هَذا الالم البسيط.

اما عَن السؤال عَن تمزق الغشاءَ ولاسباب غَير العملية الجنسية فانه واقعيا وعمليا لا يُوجد سَبب يؤدي الي هَذا التمزق الا العملية الجنسية العادية.
وقد يحدث التمزق فِي حالات نادرة عندما تمارس البنت العادة السرية عَن طريق ادخال أي جسم غريب داخِل المهبل.

وهنا يَجب التنبيه الي وجود نوع مِن الاغشية يسمي الغشاءَ المطاطي
وهو لا يتمزق حتّى مَع العملية الجنسية
ويحتاج الي تدخل طبيبة النساءَ والتوليد للكشف عنه
واحيانا يستدعي التدخل الجراحي البسيط لتمزيقه.

¤AnaS¤

  • الالام فض البكاره بعد سن الثلاثين
  • الايلاج دون فض البكارة
  • هل يمكن الايلاج دون فض البكارة
الايلاج البكارة دون فض هل يمكن 28

هل يمكن الايلاج دون فض البكارة