10:35 صباحًا الأربعاء 21 نوفمبر، 2018

وصفة لعلاج السخونة عند الاطفال


رتفاع درجه حراره الجسم Fievre…… Fever….
الحمى pyrexia هي حالة ترتفع فيها درجه حراره الجسم فوقالمستوى الطبيعي 37.3 درجه مئويه او اقل طبيعيه.

وهي تعتبر واحده من اكثر اعراضالامراض انتشارا وعندما تكون الحمى هي العرض الرئيسي للمرض،

فانها قد تصبح جزء مناسم المرض كما في حالهالحمى القرمزيه او الحمى الصفراء.
ترتفع درجه حراره البدن عن طريق نقاط الضبط المنظمهللحراره والواقعه في الوطاء.

ومع ان الحمى قد تحدثها مواد خارجية المنشا كجراثيمومنتجاتها فان ارتفاع درجه حراره البدن يعود الى اليات فسيولوجيه رده فعل الجسم Body reaction).

وهي ايضا تغير عام يطرا على الوظائف الحيوية يضاف اليه سرعه غيرطبيعية لبعض اعمال الجسد وسرعه غير عاديه للنبض،

و زياده للحراره الغريزيه واضطرابللمجموع العصبي والهضمي ،



وليس كل ارتفاع في درجه حراره الجسم حمى فمثلا ممارسهالتمارين الرياضيه في جو حار او الجلوس في حمام بخاري قد يحدث ارتفاعا في درجهحراره الجسم فوق المعدل الطبيعي ولكن في هذه الحالات على النقيض مما يحدث في حالهالحمى ،



يقوم الدماغ باعطاء التعليمات للجسم ليخفض درجه حرارته من خلال افراز العرق،

وزياده انسياب الدم في الجلد ويشعر المرء برغبه قوية للبقاء في مكان بارد .

والحمى في حقيقتها ليست مرضا قائما بنفسه بل هي نتيجة مجهود عظيم يبذلهالجسم ليتخلص بسببه من مرض ويرجع التوازن الجسدي لحالته الاولى.
اعراض الحمى

ارتفاع درجه الحراره فقد تبلغ لغايه 42 درجه بدل 37ويزداد النبض من 60 او 70 الى 120 وزياده,

ويشعر المصاب بحراره وقشعريره متعاقبتينويضاف الى هذا العطش,

وفقد الشهيه,

وجفاف الجلد,

وقله عرقه,

والم في الراس وتعكر فيالبول,

وشعور بالضجر,

فيشعر المريض بانه تعب متكسر الاعضاء,

كثيب,

وقد يعتريه هذياناحيانا.

يمكن ان تسبب الحمى تشنجات .

ما هي التشنجات وما العمل حال حدوثها

التشنجات الحميه هي نوبات من التشنج تحصلعند الاطفال الصغار بسبب الارتفاع في درجه الحراره وهي غالبا لا تحصل الا عندماترتفع درجه حراره الجسم لاي سبب فوق درجه 38 مئويه.
حوالي 3-5 ٪ من الاطفال الذين تتراوح اعمارهم بين 9 اشهرو 5 سنوات تحدث لهم تشنجات سببها الحمى.

التشنجات الحميه febrile seizures عادهتحدث لدى الاطفال صغار السن .



ويبدو ان للوراثه عامل مهم في حدوث التشنجات الحميهفهي تحدث لدى بعض الاسر دون البعض.

تحدث معظم التشنجات خلال ال 24 ساعة الاولى منالمرض ،



ولكن ليس بالضروره عندما تكون اعلى درجه حراره .



التشنجات الحميه غالبا ماتكون العلامه الاولى للحمى.
حدوث التشنجات الحميه لاول مره يعتبر اكثراللحظات المخيفه للاباء.

معظم الاباء يخشون ان طفلهم سيموت او سيحدث تلف لخلاياالدماغ.

من حسن الحظ ،



ان التشنجات الحميه البسيطة غير مؤذيه.

ولا يوجد دليل على انالتشنجات الحميه البسيطة تسبب موت شخص ،



تلف المخ ،



الصرع ،



التخلف العقلي ،



انخفاضفي مستوى الذكاء ،



او صعوبات في التعلم.
تحدث معظم التشنجات الحميه نتيجهالتهابات الجهاز التنفسي العلوي الفيروسية ،



وانواع العدوى التي تصيب الاذن.

التهاب السحايا يسبب اقل من 0،1 ٪ من التشنجات الحميه ولكن ينبغي دائما وضعها في الحسبان وخصوصا فيالاطفال اقل من سنه واحده من العمر او اولئك الذين ما زال وضعهم الصحي سيئ.
التشنجات الحميه البسيطة تنتهي من تلقاء نفسها في غضون بضع ثوان الى 10دقائق ،



وعاده ما تليها فتره وجيزه من النعاس او الارتباك.

وبصفه عامة لا يتماللجوء للادويه المضاده للتشنجات Anticonvulsant.

التشنجات الحميه المعقده هي تلكالتي لاكثر من 15 دقيقة وفي نفس الوقت تحدث في جزء من اجزاء الجسم ،



او يتكررحدوثها خلال نفس المرض.

حوالي ثلث الاطفال الذين حدثت لهم تشنجات حميه ستحدثالتشنجات الحميه مره اخرى حدوث حمى لاحقه.

ونصفهم ستحدث لمره ثالثة .



وقليل منالاطفال ستحدث لهم التشنجات الحميه اكثر من 3 مرات خلال حياتهم .



اذا كان ثمه تاريخاسري ،



او اذا كان اول حدوث للتشنجات الحميه قبل عمر 12 شهر ،



او اذا حدثت التشنجاتالحميه مع درجه حراره قليلة ،



على الارجح سيكون الطفل من تلك المجموعة التي سيحدثلديها اكثر من نوبه تشنجات حميه واحده.
التشنجات الحميه تشخص بواسطه الطبيبعندما تحدث نوبه تشنجات مع حمى بدون وجود تاريخ مرضي لاضطرابات تشنجيه الصرع).

من المهم جدا فيالرضع و الاطفال الصغار ان نستبعد الاسباب الاخرى للتشنجات الحميه عند حدوثها لاولمره وخصوصا التهاب السحايا.

عند حدوث التشنجات الحميه النمطيه عاده لا يظهر الفحصاي عيوب اخرى غير المرض الذي سبب الحمى وعاده لا يستدعي ذلك اجراء فحوصات اخرى خاصهبتشخيص الاضطرابات التشنجيه كرسم للمخ ،



اشعه مقطعيه للراس او بزل للنخاع.

ومع ذلك،

فان اوضاع الطفل يجب ان تستوفي معايير طبيه صارمه اذا قرر ان لا يتم اجراء هذهالفحوصات

• يجب ان يكون وضع الطفل طبيعيا من ناحيه النمو.
• يجب ان تكون التشنجات عامة في كل اجزءا الجسم .



وهذايعني ان تحدث التشنجات في اكثر من جزء واحد من الجسم .

• ان لا تستغرق التشنجات اكثر من 15 دقيقه.
• ان لا يكون قد اصيب الطفل اباكثر من نوبه تشنجات واحدهخلال 24 ساعه.
• يجب ان تكون الاختبارات العصبيه ردات الفعل العصبيه التي يختبرها الطبيب طبيعية لكي يطلق عليها تشنجات حميه بسيطه.
• فقط اذا استوفيت كل هذه المعايير فلا يوجد سبب لاجراءالمزيد من الفحوصات .

عند حصول التشنج فان هناك بعض الاحتياطات التي يلزم عملهالوقايه الطفل ومنها:
• وضع الطفل على جنبه بشكل مريح ومستقر.
• ازاله الاشياء الحاده والثقيله بعيدا عن الطفل حتى لايتاذى بها .

• البقاء قريبا من الطفل.
• عدم محاوله ايقاف التشنج وترك الطفل حتى نهاية النوبه .

• التخفيف من ملابس الطفل وخاصة حين تكون ضيقه او حين يتعرضالطفل لضيق التنفس.
• الهدوء قدر الامكان والتعامل مع الحالة بطريقة مرتبهبعيدا عن الارتباك والعجله.
مسبباتها ولماذا ترتفع حرارهالجسم …
على الارجح يكون الجسد في صراع مع التهاب ناتج عن البكتريا او الفيروسات ،



وقد تساهمالحراره في القضاء على الفيروس.

الحمى هي جزء من الطريقة التي يكافح بها جهازالمناعه بالجسم حالات العدوى مثلالانفلونزا اونزله البرد – التهاب معين ،



كالتهاب جهاز البول،

التهاباللوزتين،

خراج في اللثه،التهاب الاذن الوسطى.

وايضا هناك مسببات اخرى كثيرهمثلا:
• قد تصاحب الحمى احيانانمو الاسنان.
• رده فعل تجاه عقار طبي او اللقاح
• ضربهالحر
• الاورام السرطانيه مثل سرطان الدم،

القولون ،

الليمفوما
• بعض الامراض الروماتيزميه
• الجفاف الشديد وخاصة عندالاطفال
طريقة قياس درجهالحراره
هناك انواع مختلفة من موازين الحراره ثرمومتر او ترمومتر ولكناهمها و اشهرها:
1.

زئبقي
o يستخدم لقياس درجه الحراره عبر الفم ،



تحت الابط ،



او منخلال فتحه الشرج
o يفضل عدم وضعه في فم الاطفال الصغار اذ ان شده الضغط قدتكسره.
2.

الكتروني رقمي
يستخدم كما في الميزان الزئبقي
في الماضي ،



كان يستخدم ميزان الحراره الزئبقي الزجاجيلقياس درجه حراره الجسم.

ومع ذلك ،



فان الاكاديميه الامريكية لطب الاطفال توصي بعدماستخدام ميزان الحراره الزئبقي لان الزجاج ممكن ان ينكسر و الزئبق مادة سامه ولهذاموازين الحراره الالكترونيه هي الاكثر شيوعا والتي ينصح باستخدامها .

كيف تؤخذالقراءه .

.
في الزئبقي يوجد انبوب في نهايته فيه مادة رصاصيه اللون رماديه هي الزئبق.

عند ارتفاع الزئبق في الميزان تؤخذ درجه الحراره التي يتوقف عندهاالزئبق.

في الرقمي توجد شاشه صغيرة تظهر فيها ارقام الرقم الذي يتوقف عنده الرقم هودرجه الحراره المطلوبه.

درجه الحراره الطبيعية 37 مئوي او 98.6فهرنهايت.
ما هي اماكن قياس درجه الحراره..؟
هناك عده اماكن يمكننا فيها قياس درجه الحراره هيكالتالي:
1.

الفم تحت اللسان):

وتستخدم في البالغين و الاطفالالاكبر من ست سنوات يتم فيها وضع ميزان الحراره تحت اللسان ثلاث دقائق او عند سماعصوت بيب للميزان الالكتروني.

و يتاثر القياس بالشراب البارد او الحار ويجبملاحظه ذلك قبل اخذ الحراره.
2.

فتحه الشرج:

وتستخدم مع الاطفال تحت الست سنوات اومع مرضى الغيبوبه حيث يوضع الترمومتر في فتحت الشرج لمدة ثلاث دقائق او عند سماعصوت بيب).

تقاس درجه الحراره عن طريق فتحه الشرج وتوضع على بعد 2 سم.

وتتاثر اذاكان هناك موانع مثل انسداد الفتحه او تجمع البراز في المستقيم .



درجه الحراره تصلالى 38 درجه مئويه 100.4 درجه فهرنهايت قد تكون عاديه تماما ولكن درجه الحرارهاعلى من ذلك ينبغي النظر اليها دائما بانه حمى.
3.

تحت الابط:

وهي عاده لا تعطي قراءه اكيده 100 وتستخدم في حالة الاطفال الذين يصعب قياس درجه الحراره لديهم عن طريق الفم او فتحهالشرج بسبب اسهال او قيء شديد … في هذه الحالة نضع الترمومتر لمدة خمس دقائق وبعدذلك نقرا.
o توضع حرف الثرمومتر في منتصف الابط.
o تاكد من ان كتف يلتصق جيدا بجسمه.
o اترك الثرمومتر في مكانه لمدة 4 دقائق.
o يجب مراعاه وضع الترمومتر في المكان المحدد تحت الابطومراعاه عدم وجود تعرق او ملامسته للملابس ويجب ان يوضع على الجلدمباشره.
4.

الاذن:

وهنا يستخدم ترمومتر خاص وهو متوفر في بعضالمستشفيات والعيادات ويكون متوفرا في الصيدليات و يستعمل اكثر فيالاطفال.
نصائح لخفض الحراره في المنزل قبل الذهاب للطبيب..
ثمه نصائح لخفض الحمى متوسطة الشده اقل من 39 ويمكن ان تكون بديلا قويا عن الادويه المسكنه

• لا تحاولي على الفور خفض حراره الطفل باستخدام الادويه ،

اذ من شانه ان يخفي الاعراض ،



ممدا فتره المرض ومعيقا تحديد السبب.
• اجعلي طفلك يرتدي ملابس خفيفه نوعا ما ،



مع جعل درجهحراره الغرفه تميل للبروده المعتدله.
• يمكنك تشطيف طفلك داخل حمام دافئ بالماءالفاتر.
• تاكدي ان طفلك يشرب الكثير من السوائل مثل الماء اوالعصير تجنبا للجفاف ،



لان الجسد يفقد كميه اكبر من الماء اثناءالحمى.
متى يجب مراجعه الطبيب
• رضيع اقل من 90 يوما من العمر لديه درجه حراره من خلال فتحه الشرج 37،9 درجه مئويه او اعلى.
• رضيع من 3 الى 6 اشهر من العمر لديه حمى من 38،3 درجه مئويه او اعلى.
• رضيع 6 الى 12 شهرا من العمر لديه حمى من 39،4 او اعلى.
• الاطفال الذين تقل اعمارهم عن سنتين استمرت لديهم فتره اطول من 24 الى 48 ساعه.
• حمى تستمر اطول من 48 الى 72 ساعة في كبار الاطفال والبالغين.
• اي شخص لديه حمى اكثر من 40،5 درجه مئويه ولم تنخفض بالمسكنات خافضات الحراره والشخص لا يشعر بالراحه.
• وهناك اعراض اخرى مثيره للقلق.

على سبيل المثال ،



التهيج ،



الارتباك ،



صعوبه في التنفس ،



تيبس الرقبه ،



وعدم القدره على تحريك ذراع او الساق ،



او حدوث نوبه تشنج لاول مره.
• وهناك غيرها من الاعراض التي تشير الى وجود مرض بحاجة الى المعالجه ،



مثل التهاب الحلق ،



ووجع الاذن ،



او السعال.
علاج الحمى
العلاج الاساسي هو علاج سبب الحمى ولكن قد يصف لك الطبيب ادويه مخفضه للحمى مثل الاسيتامينوفين الباراسيتامول Paracentamol او الايبوبروفين ibuprofen،

ويجب عدم اعطاء الاسبرين لمن هم دون سن 12 سنه لانه يمكن ان يسبب متلازمه ري او فيروس برايز ان هو اعطي في حالة التهاب فيروسي.
قد يصف الطبيب تحاميل شرجيه لخفض الحراره تستخدم كل 8 ساعات.

من الاسهل عاده اعطاء ادويه سائله وايضا يمكن للطبيب اعطاء بعض المحاليل لخفض الحراره وبعض الاحيان تعطى حقن لتخفيف الحراره.
وتاكد من اتباعك لتعليمات الطبيب فيما يتعلق بنوع الدواء وجرعته ،



والادويه تخفض درجه حراره الطفل ،



وغالبا ما تجعل الطفل يشعر بتحسن ،



ولكنها مجرد مسكنات فهي لا تعالج سبب حالة العدوى التي قد تكون هي سبب الحمى ولا تشفي تلك الحالة .

.
  • حرارة الطفل 37 9 هل هي عادية
  • وصفة لعلاج السخونة عند الاطفال
  • اضرار السخانة لدى الرضع
  • وصفة طبيعية للحمى عند الاطفال
  • وصفة لعلاج السخانة
235 views

وصفة لعلاج السخونة عند الاطفال