حكاية العنزة والذئب

حكايه العنزه و الذئب

ذات يوم ابتعدت العنزه عن قطيعها،

و لم تنتبة حتى حل الظلام و رحل القطيع مع الراعي،

و بقيت و حيده في الغابة،

و بينما هي كذلك راها الذئب فهجم عليها يريد اكلها و لكنها صرخت قائلة: انتظر يا سيدى الذئب،

انك ضخم و لا بد انك جائع،

و لكن اني عنزه صغار هزيله لن اشبع جوعك،

فانتظر كى انادى لك اخوتي،

فنشبع جوعك يا سيدي.

اغتر الذئب بكلام العنزة،

و و افق على كلامها سائلا: و كيف هذا اجابت العنزة: ساعزف على ذلك المزمار.

فاخذت العنزه تعزف على مزمار لديها،

فسمعها الراعى الذى كان يبحث عنها،

و تبع الصوت الى ان راى الذئب فضربة بعصاة الضخمه و قتله،

و هكذا انقذت العنزه نفسها بذكائها و حسن تصرفها.

  • العنزة والذئب
  • العنزة والذيب
  • حكاية العنزة و الذيب
  • قصة العنزة والذئب
  • نص العنزة والذئب
  • العنزة والذءب
  • العنزة و الذيب
  • العنزه والذئب
  • المعزة و إبنها
  • حكاية الاسد و المعزة
1٬256 views