4:57 مساءً الأحد 17 ديسمبر، 2017

مواضيع للنقاش بين المخطوبين

 

صور مواضيع للنقاش بين المخطوبين

مواضيع للنقاش بَين ألخطيبين
لا حدود فِى هَذه ألنقطه لانه مِن ألمهم أن تَكون ألصراحه و ألوضوح مِنهج للخطيبين فيها،
مثال لذلك:
1 ألانجاب:
من ألمهم مناقشه هَذه ألنقطه قَبل ألزواج،
لانه فِى كَثِير مِن ألاحيان يكتشف ألخطيبان بَعد ألزواج أن أحدا مِنهما لا يُريد ألانجاب بينما ألاخر يُريد،
وتَكون هُنا ألمشكلة ،

لذا مِن ألمهم مناقشه هَذا ألامر دون محاوله للتعتيم حَول هَذا ألموضوع حتّي يتِم ألزواج،
فعلى ألخطيبين أن يوضحا و جهه نظرهما فِى هَذا ألموضوع و من ألمهم أن يصلا لنقطه أتفاق لها،
هل سيتِم ألحمل بَعد ألزواج مباشره .
.
ام يفضلان ألتاجيل .
.
كَما انه مِن ألمهم تحديد هَذه ألفتره إذا أتفقا على ألتاجيل،
ومن ألمهم أن يتفق ألاثنان على هَذا و لا يقبل طرف راى ألاخر دون أقتناع لانه بَعد ألزواج مطلوب مِنه أن يحترم هَذا ألاتفاق.
واذا أتفقا على ألتاجيل مِن ألمهم أن يذهبا للطبيب لتحديد و سيله مَنع ألحمل و لا يسمعا لهَذا و ذاك،
فكل منا مختلف عَن ألاخر و ألذى يناسب غَيرى مِن ألمُمكن أن لا يناسبني،
لذا مِن ألمهم أن يلجا ألخطيبان للطيبب لتحديد ألوسيله ألمناسبه و ألَّتِى تلائم جسد ألفتاة و لا تسَبب لَها ضرر.
2 عمل ألزوجه
يُوجد بَعض ألازواج مِن يرغب أن زوجته تهتم ببيتها و أسرتها و لا تعمل خارِجا و خاصة إذا كََان قادر ماليا،
كَما يُوجد ألازواج مِن يحتاج أن تعمل زوجته لتساعده فِى مصروف ألبيت،
وسواءَ هَذا او ذلِك مِن ألمهم أن يناقشا ألخطيبان هَذه ألنقطه و يصلان لحل قَبل ألزواج حتّي لا تكتشف ألزوجه ألامر بَعد ألزواج و تَكون هِى غَير متفقه مَع و جهه نظره،
فيحدث ألخلاف،
لذا فالوصول للحل قَبل ألزواج أمر صحى و يقلل مِن ألمشاكل بَين ألزوجين.
3 ما يضايقك مِن سلوك ألطرف ألاخر:
ان أكتشف طرف ما سلوك لا يرغب بِه فِى ألطرف ألاخر عَليه أن يَكون و أضح و صريح فِى هَذا … مِثل .
.
ملابس لَو كََان ألطرف ألاخر هُو ألخطيبه .
.
او ألطرف ألاخر أجتماعى بطريقَة لا يرغب فيها .
.
طريقَة ألهزار زائده عَن ألحد بالنسبة لَه و لا يقبلها .
.
ان ألصراحه و ألوضوح فِى هَذا ألامر مفيد لسَبب أن ألطرف ألاخر يحاول ألتغيير قَبل ألزواج فهَذا أسَهل مِن محاوله ألتغيير بَعد ألزواج،
لان بَعد ألزواج أكيد ستكتشف أمور أخرى تَحْتاح لتغيير،
لذا مِن ألمهم أن تَكون و أضح و صريح حَول ما تراه مِن تصرف او سلوك يسَبب لك ضيق،
ولا تعتمد أنك ستستطيع أن تتحمل هَذه ألصفه .
.
لانك بَعد ألزواج ستكتشف أنك لَن تستطيع تحمله.
4 ألامكانيات ألمتاحه
على ألخطيب أن لا يعمل مِن ألبحر طحينه كََما يقولون .
.
بل يَكون صريح مَع خطيبته .
.
يوضح لَها أمكانايته و لا يوعدها بوعود لَن يستطيع أن يوفيها،
فالصراحه أمر هام،
وعلى خطيبتك أن تقبلك بامكانياتك هَذه او ترفض،
المهم أن تَكون انت صريح.
ثانيا معرفه ألصفات:

الرومانسية مُهمه فِى مرحلة ألخطوبة ،

ولكن ألرومانسية ألزائده غَير مطلوبه ،

لانه مِن ألمهم أن تظهر بطبيعتك امام ألطرف ألاخر و ذلِك يساعد في:

1 يعرف شريكك طباعك و أذا كََان يُوجد فيها ما يضايقه يخبرك بها

2 محاوله تعديل سلوك يثير ضيق و غيظ شريكك فِى فتره ألخطوبة قَبل ألزواج

مثل .
.
لو كَنت عصبى و لا يستطيع شريكك تحمل عصبيتك .
.
لا تحب ألصرف كَثِير .
.
منظم و مرتب بطريقَة زائده او ألعكْس ….
وغيرها مِن ألصفات ألَّتِى مِن ألمهم كَشفها للطرف ألاخر.
ثالثا ألاهل:

من ألمهم ألتعامل مَع أهل ألطرف ألاخر و عدَم و تاجيل هَذا ألامر بَعد ألزواج و خاصة للفتاة و ذلِك للاسباب ألتاليه

1 معرفه ألطباع ألمختلفة و طرق ألتعود عَليها،
فالمشكلة دائما تحدث فِى بِداية ألزواج عندما يَكون ألتعارف مازال فِى ألبِداية و كَل طرف لا يعرف كََيفية ألتعامل مَع ألاخر و هنا تحدث ألمشاكل،
لذا و لتقليل هَذا ألنوع مِن ألمشاكل مِن ألمهم أن يتعرف ألطرفان على أسرة شريكه و يتقرب مِنهم.

2 عدَم أتخاذ موقف سلبى مِن شريك حيآة أبنهم او بنتهم،
ففى ألخطوبة كََان ألشاب يذهب دائما للفتاة و قريب مِن أسرتها و لكن بَعد ألزواج ستقل ألزيارات .
.
كذلِك قَبل ألزواج ألشاب يذهب فِى كَُل عيد و يقضية مَع خطيبته و عائلتها،
لكن بَعد ألزواج ستتغير ألخطة حيثُ سيقضيان ألزوجان و قْت مَع عائلة ألزوجه و وقت مَع عائلة ألزوج،
وفى كَلتا ألحالتين سيعانى ألطرفان مِن ألتفكير بطريقَة ألسلبيه

فِى ألخطوبة سيَكون ألتفكير ألسلبى مِن أسرة ألشاب،
وان ألفتاة أخذته مِنهم لذا فِى بِداية ألزواج سيؤثر هَذا ألفكر فِى طريقَة ألتعامل مَع زوجه أبنهم،
لانهم مقتنعين انها تحاول جذب أبنهم لَها و لاسرتها .
.
وتبدا ألحرب.

فِى ألزواج عندما تبدا ألزوجه فِى زياره أهل زوجها و تقسيم ألوقت بَين أسرتها و أسرة زوجها،
يبدا ألتفكير ألسلبى مِن طرف أهلها بانه كََان فَقط يزورهم حتّي أخذ أبنتهم و هو يحاول ألآن أن ياخذها مِنهم و يجذبها لَه و لاسرته.

ومن هُنا نرى أن ألفكر ألسلبى كََان أساسه و جود حدود فِى علاقه ألفتاة باهل خطيبها،
ولو كََان مِن ألبِداية أنفتحت هَذه ألعلاقه كََان أسرة كَُل طرف لَم تتخذ اى موقف سلبى لان ألمعامله لَم تتغير حسب تفكيرهم.
المصدر: منتدي أسرة ألبابا كَيرلس ألسادس ألعلميه

رابعا ألعلاقه ألجسديه

ألمشاعر ألجنسية بَين ألخطيبين مشاعر طبيعية و بريئه و ليست خطيه و لكن ألخطا يحدث فِى كََيفية ألتعامل مَع هَذه ألمشاعر و عدَم ألتحكم فيها.
كيف تتعامل مَع هَذه ألمشاعر بطريقَة صحيحة

ان يعرف كَُل و أحد منكم أن يقتنى أناءه بقداسه و كَرامه “تسالونيكى ألاولى 4:4

لابد مِن و جود حدود للملاطفه لا يَجب أن يتعدها ألخطيبان:

هَذه ألحدود فِى يد ألفتاة اكثر مِن ألشاب .
.
لان ألشاب لايستطيع أن يتحكم فِى مشاعره ألجنسية مِثل ألفتاة .
.
لذا فالفتاة هِى ألَّتِى فِى يديها أن تدير دفه حدود ألعلاقه مَع خطيبها.وبالطبع هَذا لا يعفيك كَشاب مِن تعدى ألحدود.

عليك كَشاب أن لا تضغط على خطيبتك تَحْت أسم ألحب.
وضع فِى ذهنك أن مِن ضمن مسئولياتك أن تحافظ على جسدها مقدس كََما أوصانا ألكتاب ألمقدس:

”ايها ألرجال،احبوا نساءكم كََما أحب ألمسيح ايضا ألكنيسه و أسلم نفْسه لاجلها،
لكى يقدسها،
مطهرا أياها بغسل ألماءَ بالكلمه ،

لكى يحضرها لنفسه كَنيسه مجيده ،
لا دنس فيها و لا غضن او شيء مِن مِثل ذلك،
بل تَكون مقدسه و بلا عيب“افسس 25:5 – 27
محاذير فِى ألعلاقه بَين ألخطيبين:

لمس ألاعضاءَ ألحساسه للاثاره ألجنسية للشاب او ألفتاة

ألتواجد فِى مكان مغلق لفترات طويله بمفردكما،
مما يزيد شعور ألامان خاصة بالنسبة للفتاه.
فيسَهل أندفعكَما لفعل ما لا تُريداه.

مُهما كََانت ثقتكم باتمام ألزواج لا يَجب أن تتطور ألعلاقه بينكَما للممارسه ألجنسية مِن اى نوع

إذا شعرت بالخطر فالحل هُو ألهروب .
.
كَما أوصانا ألكتاب ألمقدس: ” أما ألشهوات ألشبابيه فاهرب مِنها“ تيموثاوس ألثانية 22:2
خامسا ألحيآة ألروحيه

غالبا ما نتجاهل ألحيآة ألروحيه رغم انها مُهمه لحيآة ألخطيبان حيثُ انها تساعد و تحمى مِن أمور كَثِيرة

1 تساعد فِى .
.

ألتعامل مَع ألضغوط ألَّتِى يواجهها ألخطيبان مِثل ألمشاكل ألماليه .
.
التعامل مَع بَعض ألصفات ألصعبة فِى ألطرف ألاخر .
.
التعامل مَع أهل ألطرف ألاخر بحكمه …

تطوير أنفسنا و تعديل ألصفات ألَّتِى تَحْتاج لتغيير حيثُ لا يَكون ألتغيير ظاهرى فَقط لارضاءَ ألطرف ألاخر و بعد ألزواج يعود ألامر كََما كََان .
.
لكن يَكون ألتغيير داخِلى نابع مِن ألقلب،
لان ألله هُنا هُو مصدر ألتغيير فيه.

ألصراحه و ألوضوح مُهما كََان ألامر صعب.
2 تحمينا مِن مشاعرنا ألمندفعه فِى ألعلاقه ألجسديه ،

حيثُ سيجد ألخطيبين انه مِن ألصعب أن ينجرفوا و راءَ مشاعرهم هَذه و هما قَد جلسا امام ألله و صليا معا.

ومن هُنا نكتشف اهمية هَذه ألعلاقه بَين ألخطيبين .
.
فالخلوه ألشخصيه أمر هام و لكن ألمذبح ألعائلى ألَّذِى يَكون بَين ألخطيبين و من ثُم بَين ألزوجين أمر لا يَجب تجاهله لانه يبنى ألعلاقه بينهما بطريقَة سليمه و صحية .

لذا يَجب على ألطرفين أن يشجعا بَعضهما ألبعض دون أمر و أن يحددا و قْت لقراءه ألكتاب ألمقدس و ينتظما على قراءه كَلمه ألله ألَّتِى تقدر أن تنقى و تعاونهما على كََيفية ألمعامله ألصحيحة للطرف ألاخر .
.
وتحمل كَُل ألظروف مُهما كََانت صعبة .

“لان كَلمه ألله حيه و فعاله و أمضى مِن كَُل سيف ذى حدين،
وخارقه الي مفرق ألنفس و ألروح و ألمفاصل و ألمخاخ،
ومميزه أفكار ألقلب و نياته.”

  • مواضيع للنقاش بين المخطوبين
171 views

مواضيع للنقاش بين المخطوبين