3:08 صباحًا الثلاثاء 11 ديسمبر، 2018

موضوع تعبير عن الصداقة مع الشواهد


صور موضوع تعبير عن الصداقة مع الشواهد

الصداقه

الصداقه قيمه انسانيه اخلاقيه ودينيه عظيمه ساميه المعاني والجمال كبيرة الشان بها تسمو الحياة وترتقي وبدونها تنحدرالصداقه من الصدق ،



والصدق عكس الكذب.

والصديق هو من صدقك وعدو عدوك .



انها علاقه وثيقه بين شخصين او اكثر علاقه متبادله وانسجام كامل في المشاعر والاحاسيس وهي بالغه الاهمية في استقرار الفرد وتطور المجتمع

لان الانسان خلقه الله كائن اجتماعي لا يقدر العيش بمفرده بل يتفاعل مع من حوله ايجابيا ليشكل المجتمع المتكامل لتعطيه الصداقه الدفء والشعور بالمحبه والراحه في حياته وخاصة ان كان ممن يحسن اختيارهم فهم جواهر الحياة والمفترض ان نحسن تميزهم عن وحل الارض

لان اشباه الصديق والصداقه السيئه تنتهي بسرعه انتهاء فقاعه الماء او الصابون
فالصداقه تجعل الحياة جميلة لانها تخدم الروح والجسد والعقل

علينا اكتساب الاصدقاء والعمل على المحافظة عليهم كما قال الامام امير المؤمنين عليه السلام في حديث له:

عليك باخوان الصدق،

فاكثر من اكتسابهم،

فانهم عده عند الرخاء،

وجنه عند البلاء)

والمعروف ان افتقاد الصداقات والعلاقات مع الناس والاصدقاء يولد الاكتئاب والمرض والتوتر النفسي والكثير من المشاكل الصحية والنفسيه والجلوس منفردا عقوبه جسميه ونفسيه قاسيه تمارسها السلطات على المخالف للقانون و يتعرض لها من لا صديق له وفي الامثال والاقوال يقال الصديق والرفيق قبل الطريق وقول الشاعر:

صديقي من يقاسمني همومي

ويرمي بالعداوه من رماني

ويحفظني اذا ما غبت عنه
وارجوه لنائبه الزمان

من هنا يحق للصداقه ان تتباهى بجمالها السامي المزهو بالكبرياء

 

وهي المنهل العذب لكل جوانب الحياة و هذا الترفع والتكبر بهذا الموقع مسموح و غير قبيح ولائق لها .

الا انها استيقظت امس من رقادها وقبل اعلان وفاتها نشرت نعوتها على الجدران وفي الشوارع والازقه بعد اخذت تراجع علاقاتها المنهاره بجداره على انسام هواء المال و الاخلاق المستورده معلنه:

دون ارادتها مرغمه

ان الصداقه حياة عاطفيه ماضيه ذابله الاغصان و لا خضره فيها وان الحياة تغيرت والعلاقات يجب ان تتغير رغم استمرار سطوع الشمس ونقاء السماء.

واذا كانت الصداقه ذابله الاغصان فلا فيء لها بالتالي تصلح كحطب للتدفئه فقط.
و رغم انفلات الدمعه من شده الانفعال على هذه النعوه .

مشيت وفي القلب لوعه متفرجا على مراسم دفن الصداقه .

فكانت موسيقى الجنازه ,



مستهلكه مناسبه لعصر مستهلك يدفن القيم ويسير باتجاه كل مستهلك قادم في عصر جديد يدعى بالعولمه

التي لا اكره بل احب ان اخذ منها كل ما هو مفيد مناسب لنا وبارادتنا وبالوقت والزمان والطريقهوالمنهاج المناسب .


لكن لا اقول انتهت الصداقه

بل اقول بقوه

ان كما الشمس لا يضرها ان تسقط اشعتها على الورد والجيفه في وقت واحد بنفس الكميه ولا يتغير شيء منها ومن فائدتها وقوتها وجمالها كذلك الصداقه وعلاقاتها النبيله والجميلة ونتائجها عل الفرد والمجتمع لا يضيمها سوء العلاقات في هذا العصر وسؤ المعامله والنظره للصداقه وبعض العلاقات الفاسده هنا وهناك وان كثرت احيانا

.

والصداقه رغم كل الانتكاسات تبقى قيمه القيم اهم من المهم للحياة بل هي الحياه

لكن الاسئله المهمه التي يجب المرور عليها

لماذا فشلت الصداقه وانحطت علاقاتها



هل لاننا لم نحسن اختيار اصدقائنا

ام بواسطه الانزلاق الاجتماعي على عتبه المال والعولمه

في البداية نحن تربينا ان نحيا بالصدق والجمال وان ننظر للصداقه بميزان الموده وصدق العلاقات ونبلها.و بالقيم الصادقه نجود ونعيش مقتدين بقوله تعالى

والذي جاء بالصدق وصدق به اولئك هم المتقون،

لهم ما يشاؤون عند ربهم ذلك جزاء المحسنين الزمر 33 34)

وندافع عن قيمنا وتقاليدنا العريقه والعظيمه والمناسبه لكل ظرف وعصر لنبقى سعداء مع انفسنا و اولادنا فاعلين الخير و الواجب

المهم الاجابه عن سؤال كيف نختار اصدقائنا

واقول:

شروط الصداقه والعلاقات المثاليه التي تصلح لكل عصر وزمان وتستمر بل تدوم ما قاله الامام جعفر الصادق عليه السلام لا تكون الصداقه الا بحدودها،

فمن كانت فيه هذه الحدود او شيء منها فانسبة الى الصداقه،

ومن لم يكن فيه شيء منها،

فلا تنسبة الى شيء من الصداقه:فاولها:

ان تكون سريرته وعلانيته لك واحده.والثانيه:

ان يرى زينك زينه وشينك شينه.

والثالثه:

ان لا تغيره عليك ولايه ولا مال. واذا تمسكنا باداب الصحبه واحترمناها دامت ولم تحدث الفرقه ومن اهم هذه الاداب:
ان تكون الصداقه والاخوه واحده قل لي من صديقك اقل لك من انت ,



وان نختار اصدقاء راجحي العقول ,



وان يعمل الصديق على



ان يستر العيوب ولا يعمل على بثها ويكون ناصح لصديقه ويقبل نصيحه الاخر,

وان يتحلى بالصبر ويسال ان غاب عنه,

ويعاوده في مرضه ويشاركه فرحه,

ونشر محاسن صديقه ,



والصديق وقت الضيق ,



وان لا يكثر اللوم والعتاب ,



ويقبل اعتذار صديقه,

وينسى زلاته وهفواته,

ويقضي حوائجه ,



وان يشجعه دائما على العمل والنجاح والتفوق والتحلي بمكارم الاخلاق والقيم لتكون الصداقه دائمه قوية راسخه لا تهزها اول مشكلة او تداخلات ماديه لعصر لا يفكر او يقيم الا بها والنتيجة يكون الصدق,

و النبل,

الاصاله,

و العراقه,

والاخلاق و الحب وكل قيم فاضله هي حمى الصداقه و عرينها المتين والمزيف زائلا لا محالة الى اوحال الراسمال وبذلك نكون سعداء و امنين على صدق المسار و نجعل كل من حولنا فرح وعلينا ان نعلم اولادنا الصدق الاخلاص و نبل التفاعل الاجتماعي وطريقة اختيار الاصدقاء والعمل 0لان تاثير الاصدقاء كبير على بعضهم البعض منهم الجيد ومنهم السيئ فان الصداقه تكون قضية مهمه في حياة الناس لان الناس تتاثر لبعضها سلبا وايجابا وهنا ندخل في مبدا حسن اختيار الصديق ومعرفته وطريق العلاقه معه والحفاظ عليه ان تم التلاؤم
ليتم استقرار الصداقه قال رسول الله(ص):

(المرء على دين خليله،

فلينظر احدكم من يخالل)
كما انه حتى نعيش مع الاخريين علينا ايجاد بعض النقاط والقواسم المشتركه والتفاعل معها والبناء عليها لعلاقات احسن وافضل والابتعاد عن نقاط الخلاف والتفرقه ونجاح الحياة يتطلب وجود العلاقات الاجتماعيه والروابط المتنوعه
.

والاهم من كل شيء ان يقبل كل واحد الاخر كما هو ويحترمه.

لانه ليس منا بالكامل او المعصوم نحن بشر كل يغلط ولكل ظروف ومشاكل حياتيه مختلفة علينا مراعاتها وتقديرها لتكون الحياة اجمل وانقى ونعيش بشرا
وبذلك يكون شريط الذكريات لدقائق العمر القصير يستحق ان يراه من ياتي بعدنا وعلينا ان لا ندع وحل الراسمال وسيطرته تطمر الصداقه والمرؤه في رمالها وقت من الاوقات .

وذا حدث ذلك يجب العوده فورا للتراث ونبشه لملاقاه الفكر والقيم الخالده وارتداء لباس العزه فلا يصح في النهاية الا الصحيح و الشمس تبقى ساطعه على الكل تشع الخير لنا و لاولادنا .



وبحرارتها يذوب جليد الصداقه المزيفه المبنيه على المصالح والماده

كيف ونحن لا نحب العمل والقول الا تحت اشعه الشمس لاننا لا نحب الظلمه وتابعييها بل هدفنا الشمس ذاتها ونورها الساطع دليلنا الدائم وما اختم به لاولادي والناس هذه الوصيه العظيمه لنبي الله لقمان لولده لما فيها من فوائد جليله

(واذ قال لقمان لابنه وهو يعظه يا بني لا تشرك بالله ان الشرك لظلم عظيم ……… يا بني اقم الصلاة وامر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما اصابك ان ذلك من عزم الامور ولا تصعر خدك للناس ولا تمش في الارض مرحا ان الله لا يحب كل مختال فخور)

 

6٬701 views

موضوع تعبير عن الصداقة مع الشواهد